NadorCity.Com
 


الأمن الوطني بالمعبر الوهمي باب مليلية يرد على الحملات التنصيرية بحجز عدد مهم من الكتب والأقراص المدمجة




1.أرسلت من قبل wayaw_afnigh@live.fr في 27/07/2011 23:33
الأوربيون يعتنقون الإسلام بعدما أدركوا أنه حق لا افتراء فيه تاركين ديانتهم التي لم تقدم لهم شيئا، لا معنويا ولا روحيا ولا أخلاقيا. فمنهم أساتذة وأطباء ومهندسين. أما رهطنا فيتهافت إلى دينهم وثقافتهم عن جهل وتعصب أو لغرض دنيوي ومال أو تأشيرة. وينصرون الأفارقة بشكل كبير لنفس السبب مستغلين فقرهم وأمراضهم... أمر غريب حقا. المواطن الغربي يبحث عن الحقيقة والآخرون يتركونها. فأما الأفارقة فنحن من تركناهم ولم نهتم بهم أما أنتم يا أبناء طارق بن زياد فعودا إلى رشدكم وكونوا حذرين

2.أرسلت من قبل wayaw_afnigh@live.fr في 27/07/2011 23:38
وكما قال الله تعالى ( ولن ترضى عنك اليهود ولا النصارى حتى تتبع ملتهم ) هاهم يشتغلون ويعملون لنشر دينهم الباطل ويصرفوا المليارات من اجله وههم يستغلون الدول الافريقية بوجة الخصوص لعدة اسباب منها الفقر والجهل ولكن العكس في الدول الاسلامية تنفق الملايين في الفساد و ابراز الفنانين والفنانات وعندما يخرج انسان يدافع عن الدين الاسلامي يقال عليه ارهابي و متشدد والمشكلة بألسنة الذين يدعون انهم مسلمون

3.أرسلت من قبل jaha_nador@hotmail.fr في 27/07/2011 23:42
هل يستاهل هذا الخبر الصفحة الاولى على الناضورسيتي .وهل هذا العنوان الخطير مناسب لهذا النشاط السخيف؟ وكأن الانسان سيغير عقيدته مقابل قرص مدمج وملسقات لا معنى لها.

4.أرسلت من قبل bouchra_b في 28/07/2011 20:29
إن محاولة الغرب تنصير المجتمعات الاسلامية امر خطير جدا يجب على هذه الاخيرة اخد الحيطة و الحذر للحلول دون تفاقم هذه الظاهرة و عدم السماح للمجتمعات الغربية بتحقيق هذفها الاسمى المتمثل في جعل كل البشرية تتدين بدين النصرانية هذه الديانة التي لم يبق منها تحريف القساوس الآ الاسم صحيحا.و التنبيه عبر وسائل الاعلام عن خطورة هذا الامر ليس بالامر التافه و انما هو امر مهم للغاية يا صاحبة التعليق3 استهنت بهذا الامر لانك واعية بافضلية الاسلام عن باقي الديانات الاخرى لكن هذا الامر لا ينفي وجود اشخاص عقيدتهم ضعيفة او ان مستوى ادراكهم للحقائق لا يرقى الى استعاب ما يعرض عليهم وبهذا يكونون ضحية لجهلهم و للاستغلال من قبل غيرهم












المزيد من الأخبار

الناظور

تعزية في وفاة والدة السيد عبد الله أهنوش

صاحب المحل يرد على عائلة بنتلا: ليس هناك أي أشغال بالمحلين التجاريين ولدي رخصة لاستغلالهما منذ سنوات

هل سيكون أبرشان وكيلا للائحة التجمع الوطني للأحرار بالانتخابات البرلمانية بالناظور؟

جمعية "ماسينيسا" تواصل تأطير شابات أزغنغان في موضوع التمكين السياسي ودعم المشاركة الديمقراطية للمرأة

التحاليل المخبرية تؤكد إصابة عون سلطة وموظفين بباشوية سلوان

الشرادي يوضح بخصوص سحب جماعة الناظور لرخصة بناء عمارة سكنية منها

خفر السواحل الإسباني "ينقذ" حراكة بينهم نشطاء في حراك الريف