المزيد من الأخبار





الأبلق وبوحدو يدعوان إلى مخاطبة المسؤولين لإنهاء معاناتهما بدل مطالبتهما بوقف الإضراب


الأبلق وبوحدو يدعوان إلى مخاطبة المسؤولين لإنهاء معاناتهما بدل مطالبتهما بوقف الإضراب
ناظورسيتي - متابعة


دعـا معتقلا حراك الريف، ربيع الأبلق وجمال بوحدو، القابعين حاليا بسجن “طنجة 2″، المطالبين بوقف إضرابهما عن الطعام، إلى مخاطبة “الجهات المسؤولة عن سجنهما” أيضا قصد إنهاء معانتهما.

وقال المعتقلان ربيع اﻷبلق وجمال بوحدو، في رسالة نشرها شقيق ربيع الأبلق على صفحته الرسمية، إنه لا يمكن أن يتجاهلا نداء ات “الأحرار”، مشيرين إلى احترامهما كل النداء ات الصادرة عن بعض القوى الداعية إلى وقف إضرابهما عن الطعام، “حفاظا على حقهما في الحياة”.

وأضاف المعتقلان المدانان، بخمس سنوات سجنا نافذا، أنهما يتمنيان أن تكون “الصرخات والنداءات موجهة أولا إلى الطرف المتسبب فيها يعانيان، وليس إلى الطرف الضعيف الذي يعاني بصمت من فرط الحكرة والجوع، ويكتوي بنار الظلم والمعاناة واللامبالاة بمصيره”، مشيرين إلى ضرورة التواصل مع مؤسسات الدولة المعنية.

وعبر الأبلق وبوحدو، في ختام الرسالة، عن استعدادهما “التضحية من أجل الوطن وحق الجميع في العيش بكرامة، وأن يكتب لهما أن يكونا شهيدين في قافلة الشهداء ليس إلا جزء من تضحيات مؤمنات ومؤمنين بغدر العدالة الاجتماعية والكرامة اﻹنسانیة”.

وكان ربيع الأبلق، قد أعلن قبل36يوما، عن دخوله إضرابه عن الطعام الأخير، مشيرا إلى أنه لن يوقف إضرابه إلا بتحقيق مطالبه، ومطالب معتقلي الريف السياسيين.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح