اعتقال فرنسي من أصول جزائرية بتهمة الترويج الدولي للمخدرات


ناظورسيتي -متابعة

ألقت عناصر تابعة للمصلحة الولائية للشرطة القضائية في مدينة مراكش، بناء على معلومات دقيقة وفّرتها مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، أمس الاثنين، القبض على مواطن فرنسي من أصول جزائرية كان يشكل موضوع أمر دولي بإلقاء القبض صادر في حقه صادر من السلطات القضائية الفرنسية، للاشتباه في ارتباطه بشبكة إجرامية تنشط في مجال الترويج الدولي للمخدرات والمؤثرات العقلية.

وفي هذا الإطار، أفاد بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني بأن تنقيط المواطن الأجنبي الموقوف في قاعدة بيانات المنظمة الدولية للشرطة الجنائية “إنتربول” أظهرت أنه مبحوث عنه على الصعيد الدولي بموجب "نشرة حمراء" أصدرتها في حقه السلطات القضائية الفرنسية، للاشتباه في تورطه في المشاركة في عمليات دولية للاتجار في المخدرات والمؤثرات العقلية على الصعيد الدولي.


وتابع بلاغ المديرية العامة للأمن الوطني أنه جرى الاحتفاظ بالمشتبه فيه الموقوف تحت تدبير الحراسة النظرية على ذمة مسطرة التسليم، موازاة مع إشعار السلطات الفرنسية بهذا التوقيف، قصد إرسال ملف التسليم إلى نظيرتها المغربية في أفق اتخاذ التدابير والإجراءات لمعمول بها من أجل تسلّمه، في أفق عرضه على أنظار العدالة الفرنسية لمتابعته بالمنسوب إليه.

وأفاد المصدر ذاته بأن اعتقال المشتبه فيه يندرج في سياق علاقات التعاون الأمني الدولي وكذا في إطار الجهود التي ما فتئت تبذلها مصالح الأمن المغربية، باختلاف أجهزتها وفرقها في إطار تشديد الخناق على الأنشطة الإجرامية وملاحقة الأشخاص المبحوث عنهم على الصعيد الدولي في قضايا الجريمة العابرة للحدود الوطنية والعمل على إيقافهم وتسليمهم للبلدان المعنية.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح