استياء عارم على مواقع التواصل ضد ناشطة سعودية دعت إلى فتح "بارات" في مكة


استياء عارم على مواقع التواصل ضد ناشطة سعودية دعت إلى فتح "بارات" في مكة
ناظورسيتي: متابعة

انتشر شريط للناشطة والمدونة السعودية شمة سلطان بشكل واسع على مواقع التواصل الاجتماعي، مخلفا حملة من الاستياء لدى أغلب المسلمين، بعدما دعت فيه إلى عدم التدخل في شؤون السعودية حتى وإن تم فتح حانات في مكة المكرمة والمدينة المنورة.

وقالت الناشطة، بأنهم أحرار في بلدهم ولا أحد له الحق في التدخل في شؤونه، والمسلمون الذين يزورون مكة والمدينة ما لهم سوى الحرم، أما خارج الحرم فلا أحد له الحق في أن يتدخل.

ووجهت شماء سلطان، رسالة للوافدين إلى السعودية، قالت فيها: “لكم فقط الحق بزيارة مكة المكرمة والمسجد الحرتم لتادية الفرائض فقط، أما ما يحدث خارجه لا علاقة لكم به “.

ودعت في تصريحها الذي وصفته الأغلبية بالخطير وبأنه يمس قداسة مكة المكرمة التي تعد ملكا لكل المسلمين، إلى فتح حانات للخمر في أولى القبلتين، معتبرة بأن المكان مملوك لدولتها ولا يحق للشعوب الأخرى التدخل بشؤونه.

وفتحت هذه التصريحات باب النقد ضدها، حيث علق عدد من النشطاء بالقول أن ” مكة والمدينه ليست ملكاً للسعوديه فقط بل هي ملك للمسلمين جميعاً ونحن المسلمون لا نتدخل في شؤون المملكة ولكننا نغار علي الحرمين الشريفين وإذا أردتم أن تفتحوا البارات حول المسجدين في مكه والمدينه إذن أخرجوا الحرمين خارج حدود مملكتكم ان استطعتم “.

<iframe width="529" height="300" src="https://www.youtube.com/embed/I31TUxgaoYo" frameborder="0" allow="accelerometer; autoplay; encrypted-media; gyroscope; picture-in-picture" allowfullscreen></iframe>



تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح