إلياس النهاشي يفوز ببطولة العالم للمرة التاسعة في الكيك بوكسينغ


إلياس النهاشي يفوز ببطولة العالم للمرة التاسعة في الكيك بوكسينغ
ناظورسيتي: متابعة

تمكن البطل المغربي إلياس النهاشي الحفاظ على لقبه العالمي للكيك بوكسينغ وذلك للمرة التاسعة على التوالي، وذلك بعد نزاله أمام البطل التايلندي المعروف سوبر ليك كياتمو، يوم الجمعة 26 فبراير الجاري.

وواجه إلياس النهاشي خصمه التايلندي، والذي يروج إسمه كأحد أفضل ممارسي رياضة الكيك بوكسينغ والمواي تاي، والمرشح ليصبح من بين أساطير اللعبة، خلال نزال نظمته بطولة "وان شامبيون شيب"، والمعروفة بضمها أقوى أبطال الوزن الخفيف في العالم.

واستمرت المواجهة بين البطل المغربي والمقاتل التايلندي لخمس جولات، وحسمها إلياس النهاشي بالنقاط، ليحسم بذلك البطولة لصالحه للمرة التاسعة على التوالي.

وصنف إلياس النهاشي من بين أفضل المقاتلين في رياضة الكيك بوكسينغ في العالم، وذلك بحسب الموقع العالمي المختص "كومبا بريس كيك بوكسينغ"، وقد إستطاع أن يفرض نفسه بقوة في عالم القتال بوزن الذبابة.



ويعتبر إلياس النهاشي من أبناء الجالية المغربية حيث هادر والديه المغربيين من مدينة تازة إلى هولندا، أين ولد إلياس النهاشي، وإختار رياضة الكيك بوكسينغ، حيث تدرب على يد المدرب الغربي سعيد البدوي، قبل أن يصبح إحدى أفضل الأسماء في عالم الكيك بوكسينغ، ونجح في السن 24 ان يحافظ على لقب وان شيب للمرة الثالثة، ما يعتبر إنجازا تاريخيا.

ويلقب النهاشي بقاهر الأسياويين، وذلك بعدما تمكن من الإنصار في العديد من المواجهات التي خاضها، أمام مقاتلين من القارة الأسياوية، و تمكن النهاشي من المحافظة على لقبه في الوان شيب في وزن الذبابة وحقق خلاله فوزه 36 خلال مسيرته الإحترافية مقابل خسارة ثلاث نزالات فقط.

حيث واجه سنة 2019 متحديه الصيني وانغ وينفانغ، في نزال جمعهما بالعاصمة الصينية بكين، ونجح البطل العالمي، الذي يحمل الجنسيتين المغربية والهولندية، في حسم النزال لصالحه بعد تفوقه بالنقاط، على خصمه الصيني الذي كان مدعوما بجمهوره، بقرار قضاة المباراة بالإجماع، بعد التباري في خمس جوالات.



تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح