NadorCity.Com
 


إلياس العماري ورسائله السياسية خلال مؤتمر البام


إلياس العماري ورسائله السياسية خلال مؤتمر البام





1.أرسلت من قبل لكديري - دار الكبداني في 23/02/2012 21:38
كلام القذافي

الرجعية هي هذه ولا بلاش

سيروا تلعبوا على شي وحد معرفش

لا للأصالة والمعاصرة

لا للعماري لا لعالي الهمة لا لبيد الله لا للباكوري


2.أرسلت من قبل nadori في 23/02/2012 23:06

هذا المقال قرأته في احدى المواقع الالكترونية و لا أزال احتفظ به
إحتضنت القاعة الملحقة لفندق محمد الخامس بالحسيمة، مساء الجمعة 20 ماي 2011 ندوة فكرية تحت عنوان: ” مستقبل الريف بين الجهوية الموسعة و الحكم الذاتي” من تنظيم شبكة جمعيات أحياء مدينة الحسيمة و اللجنة التحضيرية للحركة من أجل الحكم الذاتي بالريف.، ومن تأطير كل من محمد بودرا القيادي في حزب البام و الدكتور الطاهر التوفالي الإستقلالي المعتقل سابقا عن قضية إنتخابات جماعة بني شيكار بالناظور ، و المنسق العام للجنة التحضيرية للحركة من أجل الحكم الذاتي بالريف كريم مصلوح، و بحضور وازن لقياديين في حزب التراكتور .

مصادر سياسية أكدت للموقع “فري-بريس” بأن الندوة لم تكن لتستقبل هذا العدد الهام من القياديين في حزب البام ، عدا أن دعوات وجهت لعدد هام من الفاعلين الإعلاميين عبر البريد الإلكتروني و الهواتف النقالة ، فيما كان من وراء ستار هذه الندوة ما هو أعظم . إذ أفادت نفس المصادر بأن الندوة كانت بداية لتوجيه ضربات و رسائل سياسية لجهة معينة للتهديد بالعودة إلى التكثيف و التنشيط و التجند الإعلامي و السياسي لملف الحكم الذاتي بالريف ، حيث أن جهات معينة تقف وراء الستار لتحريك تلك الدمى السياسية و نفخ بوقها في باطل .

و حسب مصادر الموقع، فإن القيادي في حزب البام ، الريفي إلياس العماري ، يحاول من جهات بعيدة المدى الضغط على سلطات عليا بالبلاد ، بملف الحكم الذاتي للريف ، ليعود إلى دائرة القرار التي نُفِي منها مؤخرا ، إذ أن الأصوات الشعبية و الشبابية التي تمثلت في حركة 20 فبراير المطالبة بمعاقبة و متابعة رؤوس الفساد في البلاد و على رأسهم العماري ، فإن دائرة القرار بالبلاد قررت تجميع بعض الصلاحيات التي لم يعرف العماري كيف يوظفها في تنمية منطقته الريفية بدل الظهور السياسي القوي الذي إنطلق فيه بمشروع سياسي بدأت علامات الفشل بظهروها عليه .

و بإكتشاف العماري للغضب الريفي من النظرة الأولية لمشروع الجهوية الموسعة حسب ما قدمته اللجنة الإستشارية للجهوية الموسعة ، و التي تطالب فيه الجماهير الريفية بجهوية ديموقراطية ترتكز على المؤهلات الإقتصادية و الثقافية و الإجتماعية للريف ، فإن العماري يحاول توظيف أبواقه السياسية بالمنطقة لأغراض خاصة يعرفها الجميع ، و بدل التفكير في حلول تنقض مشروعه السياسي الفاشل مع صديق الملك المعروف بالهمة ، يفكر العماري بالعودة لدائرة القرار المنوذ منها بأي شكل من الأشكال ، حسب تعبير مصادرنا السياسية .

من جهة أخرى، فقد تقدم الناشط في الحركة الثقافية الأمازيغية فكري الأزرق إستقالته من اللجنة التحضيرية من أجل الحكم الذاتي للريف بعد علمه بمحاولة التنسيق بين اللجنة المذكورة مع فعاليات سياسية تابعة للبام من أجل الندوة المشبوهة السالفة الذكر ، و قال في نص الإستقالة التي حصل موقع فري بريس بنسخة منها بأن اللجنة أصبحت تنخرض في مسيرة قرارات فردية غير محققة للأهداف المرسومة لتأسيسها .

و عودة لموضوع الندوة التي ترأسها رئيس مجلس جهة الحسيمة تازة تاونات محمد بودرا ، المستقيل سابقا من هذا المنصب ، فإن مدعويين إليها تلقوا دعوات ورقية تتضمن أسماءا سياسية بارزة في البلاد ، إلا أنهم سجلوا إستغرابهم من عدم حضورهم ، و في محاولة للموقع لإكتشاف الحقيقة ، فإن اللجنة المنظمة تعمدت ذلك دون إخبار مسبق لتكثيف حضور المواطنين ، ليكتشف المدعوين سر الخدعة و ينسحب بعضهم من أمام دمى تنقل إشارات سياسية وازنة لأسياد طردوا من دائرة لا تستقبل من طردته مرة ثانية

3.أرسلت من قبل ريش بوي في 23/02/2012 23:10

ما زالت مصائب "البام" تلاحق إقليم الحسيمة، فبعد التلاعب في أموال زلزال الحسيمة و في الدعم المخصص للمهرجانات و في صنع ملفات محبكة ضد أبناء الإقليم و ترحيل منتخبيهم عنوة و بالتهديد من أحزابهم الأصيلة إلى "حزيب البام"، تعيش الحسيمة حاليا على صفيح ساخن ابتليت به من هذه الطغمة التي لم تحترم لا تاريخ الريف و لا كرامة أهاليه، لقد عبر الريفيون تلقائيا و بطريقة ملحمية على تشبثهم لجلالة الملك محمد السادس في أول زيارة له بالإقليم و لكن تدخل زمرة من الموبوئين استغلوا التلاحم التلقائي بين الملك و الريف، و استغلالهم لبعض مراكز القرار لإيهام بعض ضعاف النفوس بأنهم أصحاب الحل و العقد افسد جو الأخوة و التعاون و التفاهم في هذا الإقليم العزيز و أصبح الإقليم يعيش في مهب الريح، ألا يعرف "البام" أن أهالي الريف ورثوا الكرامة من عبد الكريم الخطابي و لا يمكن لهم أن يقبلوا الحكرة و الوصاية، ألا يعرف "البام" بان أهالي الريف لا يقبلون أن يفرض عليهم منتخبين أبانوا عن فشلهم الذريع في تسييرا لشأن العام و تنمية الإقليم ، كيف يا ترى ابتلي هذا الإقليم الجميل الذي يطل بعيون الأمل الزاهر عل المستقبل الذي ينتظره؟ كيف ابتلي بشرذمة من المتنفذين لم يجدوا لهم إلا عش الريف؟ فهل كانوا يعتقدون أن الريف في المزاد العلني و أن سنين الحرمان الطويلة التي اكتوى بها في العهد البائد ستجعله يرتمي بسرعة في أحضان التفهاء من الفاشلين السياسيين، إن للبيت رب يحميه و إن للريف رجالاته و أهاليه؟ لماذا غابوا عن الساحة و لم يستطيعوا مواجهة الجماهير الغفيرة التي تخرج كل يوم في مسيرات حاشدة و سلمية رافعة شعارات منتصبا بشموخ أمامهم و يقول: البام ارحل....البام ارحل....البام ارحل....الياس ارحل ....الياس ارحل....الياس ارحل....أليست لديهم الشجاعة يواجه هذه الجماهير التي ترفع بعفوية هذه الشعارات أو على الأقل يسائلونها عن أسباب الرحيل.

إننا نهمس في أذن هؤلاء لنحذرهم من مغبة الاستمرار في حبك خيوط مؤامرة ستنقلب ضدهم طال الزمان ام قصر.

إن سكان الحسيمة كانوا و ما يزالون مواطنين متخلقين شرفاء أبرياء متعلقين لأهداب العرش العلوي المجيد همهم الوحيد هو البحث عن لقمة العيش الكريم دون أن يمدوا يدهم للاستجداد.

أين أنت يا الياس العماري؟ أين أنت يا دكتور محمد بودرا؟ أين أنت يا فاطمة السعدي رئيسة المجلس؟ أين أنت يا أستاذنا العزيز محمد لعرج؟ أين أنت المستشار الوافد و رئيس الغرفة التجارية و صاحب مصحة باديس و صهر دكتور بودرا الدكتور مكي الحنكوري؟ أين أنت المستشار المحترم عبد الحميد علوش (الفلاح الماهر) أين أنت... أين أنت.... أين أنت...؟؟؟

أين انتم...أين انتن...لماذا تختبئون وراء الستائر، هل تخافون من الشعب؟ ألا تستطيعون مواجهة شباب 20 فبراير؟ هل رحلتم؟ هل سترحلون؟ و إلى أين سترحلون؟ هل إلى جماعة يعقوب المنصور حيث منضركم البرلماني "حكيم بنشماس" يقود مسيرة النماء و الازدهار و محاربة مدن الصفيح في جماعة يعقوب المنصور التي توجد بضواحي الرباط؟ إنكم و لو رحلتم فهل سترضون ان تسكنوا أحياء صفيح يعقوب المنصور؟ أين حزبكم؟ لماذا لما وقف أمام مقركم جماهير شباب الحسيمة تطالب "بديكاجكم" لم تستطيعوا و لو فتح نقاش مع هؤلاء المواطنين الذين يعتبرون أنكم تمثلونهم و تدافعون عن حقوقهم و تساومون باسم الريف على مقاعد رخيصة أصبحت و يا للأسف همكم الوحيد.

إننا و نحن نكتب هذا المقال نؤكد لكم أن حسبنا الوحيد هو دفعكم إلى التوبة لأن الريف نغير عليه جميعا و يتألم جسدنا كلما أصيب أي جسد من أجساد أهل الريف ، لقد كان جديرا لكم و انتم الذي بلغتم بسرعة مناصب عليا أن تساعدوا أهل الريف و تعمل على مشاكلهم عوضا عن استغلال اسم الريف كورقة تساومون بها الجهات العليا لبلوغ أهدافكم الرخيصة.

إن هؤلاء الشباب الذين يدقون الشوارع يحاربونكم، يحاربون الفساد و يطالبون برحيلكم، فارحلوا قبل أن يطالبوا بمحاكمتكم، ألا تتذكرون ما وقع بزين الدين العابدين بتونس و لمبارك في مصر، ألا تتابعون ما يقع في ليبيا ناهيك عن سوريا و اليمن، عودوا لنا إلى الحسيمة إننا نود مناقشتكم...لا تخافون فأهالي الريف مسالمين رغم ما تنشرون عنهم من أنهم "اوباشا" و "اولاد اسبانيول".

و أخيرا، إن عدتم عدنا و للموضوع بقية...لقد جف قلمي و أدمعت عيناي بكاءا على مصير الريف الذي يتلاعب به الموبوئين التفهاء

4.أرسلت من قبل nour في 24/02/2012 18:33
salam aller jouer ailleur cherche des con comme toi pour t'ecouter sale con












المزيد من الأخبار

الناظور

تسجيل سكان مليلية العالقين بالناظور يكسر تدابير التباعد الاجتماعي

إنقاذ شابة حاولت وضع حد لحياتها بإلقاء نفسها من علو شاهق وسط الحسيمة

من السماء والأرض.. هكذا تضبط شرطة "العروي" حالة الطوارئ

توقيف ثلاثة "حراكة" من بينهم مغربي حاولوا الوصول الى مليلية سباحة

هل يسعى المغرب إلى استقطاب الأوروبيين إلى مارتشيكا وتحويل الناظور إلى كوستا ديل سول؟

الحسيمة.. خمس سنوات سجنا ومليار في حق متهمَين بترويج "الكوكا" وخرق الطوارئ الصحية

مليلية تسجل حالة اصابة بكورونا بعد استقرار دام عشرة أيام