إلبايس تنوه بجهود المغرب للتضييق على المهاجرين السريين


إلبايس تنوه بجهود المغرب للتضييق على المهاجرين السريين
ناظورسيتي: متابعة

كشفت صحيفة “إلباييس” عن تراجع تدفق المهاجرين غير النظاميين بـنسبة 39 في المائة، مشيدة بجهود المغرب، والدور الأساسي الذي لعبه في الحد من الظاهرة، مما جعل الوصول إلى الأراضي الإسبانية أكثر صعوبة وتكلفة.

وسلطت “إلباييس” الاسبانية، الضوء على معاناة مهاجر من بوركينا فاسو الذي ظل أربعة شهور وهو يحاول الوصول إلى إسبانيا عن طريق المغرب.

“لقد حاول أول مرة أن يقفز عن السياج الذي يفصل أراضي المغرب عن مستعمرة مليلية في يناير الماضي، لكنه فشل في مسعاه” وفق رواية الصحيفة الإسبانية عن بارا نور الدين الذي نفذ أربع محاولات فاشلة قبل أن يستطيع تجاوز السياج في المرة الخامسة خلال شهر أبريل.

وقال بارا نورالدين: “كل الأشياء السيئة التي حصلت معي في المغرب، انتهت الآن، هنا حيث أحصل على مكان أنام فيه، وأتابع دراستي، في انتظار أن يلتحق بي أشقائي الذين يمرون بوقت عصيب في الناظور” يضيف المهاجر في حديثه إلى “إلباييس”.

وأشارت الصحيفة، إلى أن تجربة بارا نور الدين ليست معزولة، إذ اصبح الوصول إلى إسبانيا أمرا شديد الصعوبة وبالغ الخطورة وباهض التكلفة. وتظهر أحدث البيانات المتعلقة المهاجرين غير الشرعين الذين تدفقوا إلى إسبانيا عبر هذا الطريق، إلى حدود يوم الثلاثاء 13 غشت الجاري، (تظهر) انخفاضا ب39 في المائة مقارنة مع نفس الفترة من العام الماضي، ليصبح مجموع الوافدين 18 ألف و18 مهاجر غير نظامي.

وأفادت، أنه بدعم مالي ولوجيستيكي من الاتحاد الأوربي وإسبانيا، نشر المغرب قواته الأمنية لاحتواء ضغوط الهجرة على أوربا. وقدمت حكومة مدريد المغرب كشريك استراتيجي في مكافحة الهجرة غير الشرعية. كما حصل على دعم مالي الاتحاد الأوربي بقيمة 140 مليون أورو، وأضافت إسبانيا 30 مليون أورو كدعم لمساعدتها في الحد من تدفق المهاجرين.

وأكدت أن تراجع تدفق المهاجرين ب39 في المائة يعني أن حكومة مدريد تقترب من هدفها المتمثل في الحد من الهجرة غير الشرعية بمقدار النصف خلال عام 2019.

منذ العام الماضي، أصبح الطريق الغربي للبحر الأبيض المتوسط هو البوابة الرئيسية إلى أوربا بعد أن أحكمت إيطاليا إغلاق موانئها، وكنتيجة لذلك وصل إلى إسبانيا 65 ألف مهاجر. بينما في الوقت الحالي تشهد اليونان أعلى نسبة في تدفق المهاجرين عبر البحر الأبيض المتوسط حيث وصل إليها خلال هذا العام 28 ألف و200 مهاجر غير شرعي.



تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح











المزيد من الأخبار

المزيد 1

البرلمانية الناظورية ليلى أحكيم مرشحة بقوة للظفر بمقعد داخل المكتب السياسي للحركة الشعبية

محمد بوتخريط يكتب.. طرد مراسل القناة 2 من وقفة الناظور، هل هو إجراء "انتقامي" أو موقف مبدئي؟

المجلس الإقليمي للناظور يعقد دورة شتنبر العادية ويصادق بالإجماع على نقاط جدول أعمالها

في احتجاج غير مسبوق.. الناظوريون يعتزمون حلق رؤوسهم والخروج إلى الشارع لإيصال هذه الرسالة المأساوية