إسبانيا تؤكد مثول زعيم ميليشيات جبهة البوليساريو أمام القضاء


إسبانيا تؤكد مثول زعيم ميليشيات جبهة البوليساريو أمام القضاء
ناظورسيتي | متابعة


كشفت وسائل إعلام إسبانية، أن زعيم ميليشيات جبهة البوليساريو إبراهيم غالي، وافق يوم أمس الثلاثاء 25 ماي الجاري، على المثول أمام القضاء الإسباني، وذلك عبر تقنية الفيديو فقط، وذلك بعد أن حذر قاضي التحقيق بالمحكمة الوطنية، "سانتياغو بيدراز"، زعيم الجبهة الانفصالية من أنه إما أن يعين محاميا أو يعطيه محاميا بحكم منصبه.

ووافق غالي الذي دخل الأراضي الإسبانية بهوية جزائرية مزورة، على الإدلاء بشهادته في الأول من يونيو المقبل أمام المحكمة الوطنية الإسبانية، على خلفية الشكوى المرفوعة ضده في عام 2007 أمام القضاء الإسباني والتي أصيبت بالشلل منذ ذلك الحين.

وعلاقة بالموضوع، وجه قاضي المحكمة الوطنية في مدريد، جوابا للناشط المعارض لجبهة البوليساريو، الفاضل ابريكة حول الشكوى التي قدمها بخصوص تصربحات القيادي في الجبهة، سالم لبصير، والتي أكد فيها رفض ابراهيم للمثول أمام القضاء الإسباني.

وأوضحت المصادر أن القاضي، أكد خلال الإجابة الموجهة للمشتكي، أن زعيم جبهة البوليساريو، إبراهيم غالي، سيمثل أمام القضاء في مدريد وفقا للإستدعاء الموجه له بتاريخ الأول من يونيو المقبل على الساعة العاشرة والنصف صباحا.


وأكد القاضي للمشتكي فاضل ابريكة، أنه في حالة عدم قدرة زعيم البوليساريو على المثول شخصيا أمام القضاء، فسيتم تكليف قاضية منطقة "لاريوخا" بالتوجه نحوه والإشراف على الإستماع لأقواله عبر تقنية التحادث المرئي من مستشفى "لوغرونيو" في نفس الموعد المقرر سلفا.

وفي ذات السياق، وجه قاضي المحكمة الوطنية أمره للشرطة القضائية الإسبانية بزيارة زعيم البوليساريو، إبراهيم غالي، يوم غد الأربعاء من أجل تدوين تقرير حول حالته الصحية رفقة الأطباء المشرفين على حالته، وذلك للاطلاع على وضعيته الصحية ومدى إمكانية مثوله أمام المحكمة الوطنية بمدريد.

حري بالذكر أن الرجل الثاني في جبهة البوليساريو الانفصالية، سالم لبصير، كان قد كشف قبل يومين، عزم زعيم الجبهة إبراهيم غالي، الذي دخل لإسبانيا بهوية جزائرية مزورة، تحت إسم "محمد بن بطوش" مغادرة إسبانيا بعد الانتهاء من العلاج دون المثول أمام القضاء.

ونقلت وسائل إعلام إسبانية، أن لبصير أكد أن إبراهيم غالي يخطط لمغادرة إسبانيا في الأيام المقبلة دون المثول أمام المحكمة، والإجابة عن التهم الموجهة إليه بخصوص جرائم الإرهاب والإبادة الجماعية والتعذيب، وانتهاكات حقوق الإنسان.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح