إدانة مسؤولة جماعة العدل والاحسان في وجدة بالحبس النافد


إدانة مسؤولة جماعة العدل والاحسان في وجدة بالحبس النافد
ناظورسيتي: سهيل رابح

أدانت المحكمة الابتدائية بمدينة وجدة، اول أمس الجمعة 24 غشت الجاري، "ف.س"، المسؤولة عن القطاع النسوي في جماعة العدل والإحسان، بشهر حبسا نافذا بتهمة الفساد، وذلك بعد ضبطها في حالة تلبس بالفساد رفقة خليلها المتزوج "م.أ" عضو الأمانة المحلية للدائرة السياسية لجماعة العدل والإحسان بمدينة جرادة والذي تم الإفراج عنه بعد تنازل زوجته عن متابعته.

وحسب مصادر مطلعة، فإن أطوار الفضيحة تعود إلى يوم 6 غشت الجاري، حينما اعتقلت السلطات الأمنية بجرادة، كلا من المسؤولة عن القطاع النسوي بجماعة العدل والإحسان بوجدة، والمسؤول المحلي بالدائرة السياسية للجماعة بجرادة وهما في حالة تلبس بممارسة الرذيلة.



تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح