ألمانيا تبدأ في تخفيف إجراءات الحجر الصحي وتسمح بالتجمعات


ناظورسيتي - متابعة

أطلقت السلطات الألمانية خطة جديدة لمواجهة فيروس كورونا، وسيبدأ العمل بها في 8 مارس الحالي، حيث ستخفف من خلالها إجراءات الحجر المفروضة حاليا.

وقد أشارت "أنغيلا ميركل" المستشارة الألمانية بحر الأسبوع الحالي، إلى أن حكومتها ستطبق اعتبارا من يوم الاثنين المقبل، خطة تدريجية ومشروطة لتخفيف إجراءات الحجر الصحي السارية لمكافحة كوفيد-،19 والتي أثارت استياءً شعبيا متزايدا، نتج عنه قلقا في صفوف حزبها قبل أشهر معدودة من الانتخابات البرلمانية.

وقالت ميركل أثناء اجتماع حول الاستراتيجية الوطنية لمكافحة كوفيد-19، أن المتاجر غير الأساسية والمتاحف وحدائق الحيوان والحدائق النباتية والمواقع التذكارية ستعيد فتح أبوابها في ابتداء من الأسابيع المقبلة، إذا ظل معدل الإصابة بالفيروس أقل من 100 حالة لكل 100 ألف نسمة خلال أسبوع.



وكشف استطلاع للرأي أجراه مركز “يوغوف” ونشرت نتيجته هذا الأسبوع، إن نسبة التأييد لإجراءات الحجر السارية في البلاد قد انخفضت من ثلثي المواطنين في مطلع يناير إلى ثلثهم فقط حاليا.

وبموجب الخطة سيُسمح ابتداء من 8 مارس الحالي أن يجتمع أناس من منزلين مختلفين في لقاءات خاصة، بشرط ألا يتجاوز عدد المجتمعين خمسة أشخاص.

لكن هذا التخفيف لا يعني أن الحياة ستعود إلى طبيعتها إذ إن غالبية القيود السارية تم تمديد العمل بها إلى 28 مارس على الأقل، وذلك للحد من ارتفاع أعداد الإصابات الجديدة بفيروس كورونا ولا سيما النسخة البريطانية المتحورة منه والتي تمثل حاليا 46% من الإصابات.

من جهة أخرى، فقد سجلت دولة البرازيل يوم الأربعاء من هذا الأسبوع، لليوم الثاني على التوالي، حصيلة وفيات يومية قياسية بفيروس كورونا بلغت 1,910 وفيات، بحسب بيانات رسمية أكدت تدهور الوضع الوبائي في البلاد. وكانت البرازيل قد سجلت الثلاثاء حصيلة ضحايا يومية قياسية بلغت حوالي 1,641 وفاة.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح