أغلبهم بين 15 و 20 سنة.. مغربيات يطلبن "اللجوء الجنسي" لإسبانيا بتصوير علاقتهن المثلية


أغلبهم بين 15 و 20 سنة.. مغربيات يطلبن "اللجوء الجنسي" لإسبانيا بتصوير علاقتهن المثلية
صحف

استقبلت السلطات الإسبانية، على مستوى سبتة ومليلية المحتلتين، العشرات من طالبات اللجوء الجنسي من المغربيات في الآونة الأخيرة، وذلك بدعوى "الاضطهاد"، خاصة وأن قوانين الاتحاد الأوربي تحث على منح اللجوء الجنسي لكل من ثبت تعرضه للاضطهاد أو التعنيف والتمييز على أساس الجنس في بلاده.

تقارير إسبانية تشير إلى أن أغلب "السحاقيات" أو مثليات الجنس المغربيات هن شابات، وتتراوح أعمارهم بين 15 سنة و20، ما دفع السلطات إلى تعيين "مرافقات اجتماعيات" لدراسة كل الحالات وإجراء إحصاء دقيق عنهن، وكذا حمايتهن من الاعتداءات التي أصبح يتعرض لها المثليون في المدينتين المحتلتين، حيث وصل عددها منذ بداية السنة الجارية إلى 300 حالة.

وتعتمد المغربيات الطالبات للجوء في ملفاتهن على شهادات موثقة لهن بجانب صور تجمعهن مع صديقاتهن في علاقات حميمية لإثبات ميولهن الجنسي المثلي، في حين يطرح مشكل رئيسي لدى السلطات الإسبانية والمتمثل في أن عدد الملفات المدفوعة يفوق الطاقة الإيوائية لمراكز الاستقبال، إلا أن عددا من المثليين والمثليات يلجؤون إلى الهروب من تلك المراكز والعيش في الشوارع، لاستكمال البحث عن فرصة دخول بلد أوروبي آخر.



تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح











المزيد من الأخبار

المزيد 1

البرلمانية الناظورية ليلى أحكيم مرشحة بقوة للظفر بمقعد داخل المكتب السياسي للحركة الشعبية

محمد بوتخريط يكتب.. طرد مراسل القناة 2 من وقفة الناظور، هل هو إجراء "انتقامي" أو موقف مبدئي؟

المجلس الإقليمي للناظور يعقد دورة شتنبر العادية ويصادق بالإجماع على نقاط جدول أعمالها

في احتجاج غير مسبوق.. الناظوريون يعتزمون حلق رؤوسهم والخروج إلى الشارع لإيصال هذه الرسالة المأساوية