أب يضرم النار في جسد ابنته لإدمانها المسلسلات التركية


ناظورسيتي | متابعة

أقدم أب على إضرام النار في جسد ابنته القاصر، التي تعيش رفقته بعد انفصاله عن والدتها، وقد جاء هذا الاعتداء الشنيع انتقاما منه لإدمانها على مشاهدة المسلسلات التركية، حيث باغتته وهي تتابع، رفقة بعض قريباتها، المسلسل التركي "الوعد"، الذي يبث على القناة الثانية.

وفي التفاصيل، فقد اهتز دوار "المليانة"، بإقليم سيدي سليمان، مساء الأربعاء الماضي، على هذه الواقعة، بعد معاينة الجاني ابنته، البالغة من العمر 17 سنة، وهي تتابع المسلسل، معتبرا أن بعض مشاهده غير اللائقة وغير المتناسبة مع مجتمع محافظ في الدوار، يمكن أن تؤثر على أخلاقها وتعرضها للانحراف، فاستشاط غضبا وأصيب بهستيريا جعلته يتحول إلى وحش بشري.

وبحسب مصادر يومية "الصباح المغربية" فان الأب خرج مسرعا للاستعانة بدراجته النارية في تحصيل البنزين، قبل أن يعود ويحاصر فلذة كبده ويلف جسدها وسط غطاء ويسكب عليها المادة القابلة للاشتعال، ثم أضرم فيها النار، واستعان بأرائك لمحاصرتها وأغلق عليها باب الغرفة ليسهل عليه إحراق المكان برمته.

ولم يكتف المتهم بإضرام النار في جسد فلذة كبده، بل قرر تصفيتها وجدتها باستعمال السلاح الأبيض، إذ لحق بها بمنزل خاله الذي فرت إليه الجدة والضحية للاحتماء وطلب المساعدة، معلنا أنه سيضع حدا لحياتهما وسط صراخ الجدة وعموم المتجمهرين، قبل أن يتمكن الجاني من الفرار إلى وجهة مجهولة بعد ارتكابه جريمته المرعبة.





تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح