15 سنة سجنا و أزيد من 4 مليار غرامة لمجرم "خطير" بالناظور


15 سنة سجنا و أزيد من 4 مليار غرامة لمجرم "خطير" بالناظور
ناظورسيتي: متابعة

قضت غرفة الجنايات الابتدائية، التابعة لمحكمة الاستئناف بالناظور، أول أمس الأربعاء، بمؤاخذة شخص مثل أمامه من أجل ارتكابه لجرائم خطيرة، وحكمت عليه بـ15 سنة سجنا نافذة وغرامة مالية لفائدة إدارة الجمارك.

وتوبع المتهم، أمام المحكمة، بصك اتهام يضم مجموعة من الجنايات والجنح، من بينها تكوين عصابة اجرامية و تعدد السرقات الموصوفة بالتعدد و الليل، و العنف و التهديد به و حمل السلاح الظاهر و استعمال ناقلة ذات محرك،

كما توبع أيضا، بتهم ترويج المخدرات القوية و المشاركة في ذلك و الاتفاق الجماعي من اجل ارتكاب الجرائم المذكورة، بالإضافة إلى خرق الاحكام المتعلقة بحركة و حيازة المخدرات داخل الدائرة الجمركية و حيازة سيارات أجنبية بدون سند صحيح خاضعة لمبرر الاصل.

وقررت المحكمة، عدم مؤاخذة المتهم من أجل جناية محاولة القتل العمد مع التصريح ببراءته، وبإدانته من أجل باقي التهم المنسوبة إليه، والحكم والحكم عليه بخمسة عشر -15- سنة سجنا مع تحميله الصائر مجبرا في الأدنى، وادائه لفائذة إدارة الجمارك غرامة مالية قدرها 43 مليون و 680 ألف درهم (أزيد من 4 مليار و300 مليون سنتيم).


جدير بالذكر، أن الهيئة نفسها، أنهت النظر في ملف "بوتقنين" الذي كان يعتبر واحدا من أشهر المطلوبين للعدالة بالناظور، إثر صدور مذكرات بحث في حق تتعلق بتزعم عصابة إجرامية وحيازة السلاح الناري ومحاولة القتل، بالإضافة إلى اتجاره في المخدرات وتسهيل خروج أشها مغاربة وأجانب من التراب الوطني بصفة سرية واعتيادية، والتعذيب ومحاولة هتك عرض شخص ذكر باستعمال العنف.

وقضت المحكمة، بإدانة المتهم "ج،أ" الملقب بـ"بوتقنين" بعشرين سنة سجنا نافذة، وذلك في آخر جلسة عقدتها أول أمس الأربعاء، بحضور دفاع المدان الذي طالب بتبريء موكله من المنسوب إليه، فيما شددت النيابة العامة على تشديد العقوبة والحكم على المعني بأقصى العقوبات المنصوص عليها في مجموعة القانون الجنائي المغربي.




تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح