المزيد من الأخبار

الأولى 3

الباحثة "سكينة أشن" تنال دبلوم ماستر قانون الاعمال والضرائب بميزة مشرف جدا بالجامعة الدولية بالرباط.

الحسيمة تحتضن دورة تكوينية لعصبة الشرق في رخصة "د" لمدربي كرة القدم

أساسيات تدبير الموارد البشرية داخل المقاولات محور دورة تكوينة من تنظيم جمعية المبادرة بالناظور

حميد قوبع يمثل جهة الشرق في الجامعة الوطنية لحلاقة بالمغرب

بسبب استغلالها في لقاءات وحملات انتخابية.. مطالب بمنع استغلال سيارات الجماعات بإقليمي الناظور والدريوش

انطلاق عملية "من الطفل إلى الطفل" لمحاربة الهدر المدرسي بجماعة بوعرك

خطير.. وثائق مسربة تكشف خطة الجيش الإسباني لمواجهة واعتقال المهاجرين السريين

الطالب الباحث أسامة أقوضاض ينال دبلوم الماستر في موضوع قرارات محكمة النقض بعدم قبول الطعن

الإذاعة الأمازيغية تستضيف البرلمانية ليلى أحكيم للحديث عن القاسم الانتخابي ورهانات الاستحقاقات المقبلة

توقيف سفينة أمريكية محملة بكمية كبيرة من الحشيش المغربي






يهم المغاربة.. هذا ما قررته فرنسا بخصوص تلقيح الأشخاص المصابين بفيروس كورونا


يهم المغاربة.. هذا ما قررته فرنسا بخصوص تلقيح الأشخاص المصابين بفيروس كورونا
ناظورسيتي | متابعة

قالت الهيئة العليا للصحة بفرنسا، في توصيتها أن جرعة واحدة من اللقاح كافية بالنسبة للأشخاص الذين سبق وأن أصيبوا بفيروس كورونا المستجد.

وقالت الهيئة في هاته التوصية، أن الأشخاص الذين تماثلوا للشفاء من SARS-CoV-2 قد طوروا بالفعل ذاكرة مناعية أثناء الإصابة، وبالتالي فإن الجرعة الواحدة كافية للتذكير المناعي.

وفي نفس السياق أوصت الهيئة بالانتظار فترة تفوق ثلاثة أشهر بالنسبة للأشخاص الذين أصيبوا بـ SARS-CoV-2 ومن المستحسن ستة أشهر قبل تلقي هذه الجرعة الواحدة.

وأضافت الهيئة العليا للصحة الفرنسية، أنه لحد الان لم تبت أي دولة بوضوح حول التلقيح بجرعة واحدة للأشخاص الذين أصيبوا من قبل، لذا توصي الهيئة بالتطعيم خلال ستة أشهر، وتؤكد أنه لا ينبغي النظر في ذلك قبل انقضاء ثلاثة أشهر على الإصابة.



ويجدر الذكر أنه تم التطرق إلى هذا الحل في الأيام الماضية من خلال عدة دراسات أجريت بالولايات المتحدة وإيطاليا ولم يتم تقييمها من قبل علماء اخرين.

وإضافة إلى الجانب الصحي لهذه الخطوة، فقد أشار الباحثون إلى أن إعطاء جرعة واحدة للأشخاص الذين سبق وأصيبوا بالفيروس التاجي، يمكن أن يتيح ادخار جرعات وخاصة في إطار نقص الامدادات التي تعيشه البلاد.

وعلى طريق لا زال طويلا تراهن السلطات الصحية كثيرا على التقدم في حملة التلقيح لمواجهة الوضع الوبائي الهش، فقد تلقى 2،135،33 شخصا جرعة على الأقل من اللقاح أي 3,2٪ من السكان الجرعة الأولى من لقاح كورونا من ببينهم 535،775 هم من تلقوا جرعتين.

حري بالذكر أنه منذ تفشي الوباء، سجلت فرنسا 3,4 مليون إصابة، ووفاة 80.803 شخصا، لكن يرجح أن عددا أكبر من الأشخاص قد أصيبوا بالفيروس خلال الموجة الأولى حين لم تكن الفحوصات متوفرة بشكل كبير.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح