يلقبه المهاجرون بـ"الجنرال".. عناصر الدرك الملكي بأركمان تعتقل أخطر زعيم شبكة للهجرة السرية وسط غابة كوروكو


يلقبه المهاجرون بـ"الجنرال"..  عناصر الدرك الملكي بأركمان تعتقل أخطر زعيم شبكة للهجرة السرية وسط غابة كوروكو
ناظورسيتي : ميمون بوجعادة


علمت ناظورسيتي من مصادر جيدة الإطلاع، أن عناصر المركز الترابي للدرك الملكي التابعة لمركز قرية أركمان، خلال الساعات الأولى من صباح يوم أمس الخميس 29 يوليوز الجاري، من اعتقال أحد أخطر زعماء شبكات الهجرة السرية، والاتجار في البشر على صعيد إقليم الناظور.

وكشفت المصادر ذاتها، أن الموقوف، والذي يلقبه المهاجرون السريون المنحدرين من دول جنوب الصحراء بـ"الجنرال"، كان موضوع عشرات المذكرات البحثية، والصادرة عن مختلف المصالح الأمنية، كما أنه كان العقل المدبر لعمليات الاقتحام الأخيرة التي نفذها المئات من المهاجرون على الحدود الفاصلة بين مدينة بني انصار ومليلية المحتلة.

وفي ذات السياق، أشارت المصادر ذاتها، أن عملية توقيف المعني بالأمر، والتي تمت داخل غابة كوروكو، والتي يتخذها قلعة محصنة لعملياته، مكنت من توقيف تسعة أشخاص آخرين، والذين ينحدرون من دول أفريقيا جنوب الصحراء، وكانوا من أبرز العناصر ضمن شبكة "الجنرال" المتخصصة في الهجرة السرية والاتجار في البشر.

ومن جهة أخرى تمكنت عناصر الدرك الملكي، خلال ذات العملية النوعية، من حجز أسلحة بيضاء من مختلف الأحجام بحوزة الموقوفين، بالإضافة إلى مبالغ مالية مهمة بالعملة الوطنية والأجنبية، والتي يرجح أنها من عائدات الأنشطة الإجرامية للشبكة.


تجدر الإشارة إلى الأشهر القليلة الماضية نفذ المئات من المهاجرون المتحدرون من أفريقيا جنوب الصحراء عمليات اقتحام جماعية للسياج الحدودي الفاصل بين بني انصار ومليلية المحتلة، حيث تمكن العديد منهم دخول الثغر المحتل.

وخلال أخر عملية تم تنفيذها، نجح أكثر من 230 مهاجرا من أفريقيا جنوب الصحراء في عبور السياج الفاصل بين بني انصار ومليلية المحتلة، وفق ما أعلنت عنه سلطات الثغر المحتل، موضحة أن أكثر من 300 مهاجر حاولوا العبور لكن العشرات منهم فشلوا.

وأوضحت السلطات عن "تدفق هائل" لأكثر من 300 مهاجر حاولوا عبور الحدود في الساعة السادسة صباحا، ونجح 238 منهم في تسلق السياج، وجميعهم ذكور.

وأشارت أن المهاجرين استخدموا "خطافات" لتسلق السياج الحدودي رغم أنه مجهز بتدابير "مضادة للاقتحام"، دون تحديد ماهيتها.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح