وهبي مصر على ترشيح معتقلي حراك الريف.. ويقدم مقترح قانون يتيح لهم المشاركة في الانتخابات


وهبي مصر على ترشيح معتقلي حراك الريف.. ويقدم مقترح قانون يتيح لهم المشاركة في الانتخابات
ناظورسيتي: مهدي عزاوي

يبدوا أن عبد اللطيف وهبي الأمين العام الجديد لحزب الاصالة والمعاصرة، مصر على ترشيح معتقلي الحراكات الإحتجاجية ومن بينهم معتقلي حراك الريف، حيث سبق أن صرح أنه سيعرض على ناصر الزفزافي الترشح باسم حزب الجرار، وفي تصريح جديد له بمدينة طنجة أكد أن فريق ذات التنظيم السياسي بمجلس النواب تقدم بمقترح قانون تنظيمي يتعلق بالسماح للمحكومين بفترة حبسية والمستفيدين من عفو ملكي بالترشح في الاستحقاقا الانتخابية المقبلة.

وأبرز وهبي أمام ممثلي وسائل الإعلام، أن هذا القانون المقترح قوبل بارتياح كبير من طرف بعض أمناء الأحزاب السياسية المغربية، ويتعلق القانون التنظمي رقم 11.27 المتعلق بمجلس النواب الصادرة بتنفيذه الظهير الشريف رقم 165.11.1، وخاصة المادة السادسة منه، والتي تتعلق بشروط الترشح للعضوية في مجلس النواب.

وأبرز وهبي لفسح مجال الترشح امام أي شخص تمتع بعفو ملكي معتبرا أن القانون المقترح من شأنه محو اثار العقوبات السالبة للحرية، وبالتالي بات أمامهم الترشح في صفوف أي حزب يرونه جديا في رنامجه.

واعتبر وهبي أن القانون التنظيمي الذي اقترح من قبل فريق البام من شأنه "تجاوز هذه الجراح" داعيا جميع الأحزاب أن تتبناه لأن القانون سيلغي المانع القانوني الذي سيسمح لمعتقلي الحسيمة الترشح للانتخابات المقبلة.


من جهة اخرى علق أحمد الزفزافي؛ والد القيادي بـ”حراك الريف”؛ ناصر الزفزافي، المحكوم عليه بـ20 سنة، على التصريحات التي أدلى بها الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، عبد اللطيف وهبي، بخصوص استعداد هذا الأخير لتزكية “معتقلي الريف”؛ بمن فيهم ناصر الزفزافي ونبيل أحمجيق، للترشح في صفوف حزبه للإستحقاقات الانتخابية المقبلة.

وقال الزفزافي الأب، في تصريحه، إن مسألة ترشح ناصر الزافزافي في الاستحقاقات الانتخابات، تخصه هو بالأساس، ولا يمكن أن يتخذ أحد قرارا في هذه المسألة بدون استشارته، مشيرا إلى أنه سيخبر ابنه إن اتصل به من داخل السجن، وعندها سيعلن عن موقفه في هذا الموضوع.

وكان الأمين العام لحزب الاصالة والمعاصرة، عبد اللطيف وهبي، قد أبدى ترحيب حزبه بتزكية نشطاء “حراك الريف”؛ ومن بينهم ناصر الزفزافي ونبيل أحمجيق، إن هم أبدوا رغبتهم واستعدادهم للترشح في الاستحقاقات الانتخابية المقبلة، ملتمسا من عاهل البلاد؛ الملك محمد السادس، العفو عن جميع المعتقلين على خلفية أحداث الحسيمة سنة 2016.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح