المزيد من الأخبار






وفاة غامضة لصيادين داخل سفينة


وفاة غامضة لصيادين داخل سفينة
ناظورسيتي: متابعة

كشف وسائل إعلامية، أن 3 أشخاص يعملون في مجال الصيد، تم العثور عليهم يوم أمس الثلاثاء 22 نونبر الجاري، وهم جثث هامدة داخل سفينة صيد لأعالي البحار بميناء الداخلة في الأقاليم الجنوبية.

وأكدت ذات المصادر أن وفاة الصيادين الثلاثة حدثت في ظروف غامضة، حيث لا تزال أسباب الوفاة مجهولة.

وانتشرت رواية نقلا عن "شهود عيان" من داخل ميناء الداخلة تقول بأن أحد الصيادين سقط في عنبر السفينة، وبينما كان آخر يحاول انقاذه سقط و الآخر.


أما الضحية الثالث فلم تذكر المصادر إلى الآن كيف سقط.

وقد انتشل أحد الصيادين وهو لايزال على قيد الحياة، ليتم نقله على عجل إلى مستعجلات المركز الاستشفائي الحسن الثاني، ليلفظ أنفاسه هناك متأثرا بالجروح التي أصيب بها في الحادث المؤسف.

هذا وقد تم فتح تحقيق من طرف السلطات المحلية لمعرفة أسباب وملابسات الواقعة التي أدت إلى وفاة ثلاث بحارة في ظروف وصفت بالغامضة، ولازالت التحريات جارية.

وقد خلف الحادث حزنا كبيرا وسط الصيادين والبحارة العاملين في ميناء الدخلة، حيث نزل عليهم خبر وفاة الصيادين الثلاثة مثل الصاعقة.

ورجح أحد مهنيي الصيد، أن يكون سبب الوفاة راجع إلى عدم توخي الحذر، والالتزام بإجراءات السلامة على السفينة.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح