وفاة شابتين مغربيتين في ظروف غامضة بإيطاليا وهذا ما عثرت عليه الشرطة بحوزتهما


وفاة شابتين مغربيتين في ظروف غامضة بإيطاليا وهذا ما عثرت عليه الشرطة بحوزتهما
ناظورسيتي : متابعة

لقيت شابتين مغربيتين، مصرعهما نهاية الأسبوع الماضي، في ظروف غامضة، وذلك بإحدى حقول الذرة، بإيطاليا.

وكشفت بعض التفاصيل الأولية حول أسباب وملابسات وفاة الشابتين مغربيتين في بلدة توجد بالقرب من مدينة ميلانو، حيث أنهما كانتا يرغبتان في المبيت داخل حقل للذرة.

وقد جرى العثور على الشابيتن "ن.ح" و "ج.س" ليلة أول أمس الأحد 4 يوليوز الجاري، وتبلغان من العمر 28 و 32 سنة، ميتتين في حقل للذرة، كونهم بدون مأوى.

وساد خلال المرحلة الأولى أن آلات حصاد دهستهما في الحقل، ولكن ذلك ليس سبب الوفاة على ما يبدو، حيث أن التحقيقات أسفرت عن كشف بعض ملابسات الجريمة الغريبة.

وقادت التحريات إلى أن أحد العمال في الحقل دهسهما بمركبة فلاحية مخصصة لرش المبيدات الحشرية، وهكذا لقيتا مصرعهما بحسب الشرطة.


وأشرت تحقيقات الشرطة الإيطالية، أن إحدى الضحيتين توفيت على الفور في عين المكان فيما توفيت الثانية بسبب المادة السامة.

إلى ذلك، تم التعرف على هوية الفتاتين، حيث أشارت أنهما بدون مأوى، وإحداهما لديها سوابق في السرقة، وأرادتا المبيت في حقل الذرة، وقد عثر المحققون بحوزتهما مكان وفاتهم على أغطية ومشروبات كحولية ومخدرات، وعدد من الهواتف المحمولة .

وقد توفيت إحداهما فورا، فيما اتصلت الأخرى، بخدمة الطوارئ باللغة العربية، وطلبت المساعدة، قائلة "إن حصادة دهستهما" ثم اختفى صوتها، ولم يتم العثور عليهما إلا يوم الأحد جثتين هامدتين.

وخلصت نتائج التشريح الأولي بأن الجروح متطابقة مع تأثير الآلة وأن الشابة البالغة من العمر 32 ماتت على الفور، بينما الأخرى التي طلبت المساعدة توفيت متأثرة برائحة المبيدات الحشرية.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح