وفاة سيدتين ورضيعين بسواحل الناظور.. وانقاذ 50 آخرين من الغرق


ناظورسيتي: متابعة

علم لدى مصدر عسكري، اليوم الخميس، أن وحدات خفر السواحل التابعة للبحرية الملكية قدمت، أمس، المساعدة، بعرض ساحل الناظور، لـ50 مرشحا للهجرة غير الشرعية ينحدرون من بلدان إفريقيا جنوب الصحراء.

وأوضح المصدر ذاته أن هؤلاء المرشحين للهجرة غير الشرعية كانوا يواجهون صعوبات على متن قارب مهترئ للغاية، مشيرا إلى أنه تم العثور بينهم على أربع جثث لامرأتين ورضيعين.

وقد تم نقل جثامين القتلى الأربعة إلى مستودع الاموات بالمستشفى الحسني بالناظور، لينضافوا إلى قائمة ضحايا آخرين لم تتمكن السلطات من التعرف على هويتهم بعد انتشال جثثهم من سواحل المنطقة.

إلى ذلك، فقد تلقى الأشخاص الذين تم إنقاذهم الإسعافات الأولية على متن الوحدات التابعة للبحرية الملكية، قبل أن يتم نقلهم إلى ميناء الناظور وتسليمهم إلى مصالح الدرك الملكي قصد القيام بالإجراءات الجاري بها العمل.


وتعاني سواحل إقليم الناظور، منذ أكثر عقد، من ظاهرة انتشار هجرة القادمين من بلدان جنوب الصحراء، ما أدى في العديد من المرات إلى انقلاب زوراق في حوادث سجلت مئات القتلى، ضمنهم من تم دفنهم في مقابر المنطقة، وآخرون لا زالوا ينتظرون دورهم بعدما امتلأت بهم ثلاجة الموتى بالمستودع البلدي التابع للمركز الاستئشفائي الإقليمي الحسني.

وكانت البحرية الملكية نفذت عمليات مماثلة خلال الأشهر الماضية، مكنتها من انقاذ عشرات المهاجرين السريين سواء المغاربة أو الحاملين لجنسيات أخرى عربية و افريقية، كانوا على متن زوارق حاولوا الهجرة بها إلى اسبانيا بحثا عن تحقيق حلم الوصول إلى الفردوس الأوروبي.

جدير بالذكر، أن غرفة الجنايات التابعة لمحكمة الاستئناف بالناظور، تبث خلال كل أسبوع في عشرات الملفات والقضايات المتعلقة بالاتجار في البشر وتشكيل شبكات اجرامية تنشط في الهجرة غير السرية.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح