وفاة الوزير السابق محمد الوفا بسبب كورونا


وفاة الوزير السابق محمد الوفا بسبب كورونا
متابعة

تأبى سنة 2020 أن ترحل دون أن تخطف المزيد من الأسماء والشخصيات جراء فيروس كورونا، فقد توفي اليوم الأحد، الوزير السابق والقيادي في حزب الاستقلال محمد الوفا، عن عمر يناهز سبعين سنة.

وأكد مصدر من داخل حزب الاستقلال في اتصال هاتفي لموقع القناة الثانية، أن الراحل غادر الحياة بعد تدهور حالته الصحية جراء إصابته بفيروس كورونا.

ويعتبر الراحل الوفا، من الوجوه البارزة في حزب الإستقلال، وشغل منصب وزير التربية الوطنية في الحكومة الاولى التي ترأسها عبد الإله بنكيران ، وكذا وزيرا منتدبا مكلفا بالشؤون العامة والحكامة في حكومة بنكيران الثانية.

مسيرته السياسية:

انتخب نائبا برلمانيا بين 1977 و1997، وترأس ما بين 1983 و1992 المجلس البلدي لمراكش، وهو عضو في اللجنة التنفيذية لحزب الاستقلال منذ سنة 1982. وتولى الوفا أيضا منصب الكاتب العام للشبيبة الاستقلالية ما بين 1976 و1984 كما ترأس الاتحاد العام لطلبة المغرب. وشغل الوفا ما بين 2000 و2004 منصب سفير المغرب بالهند، قبل أن يعين سفيرا في إيران سنة 2006 ، ثم سفيرا للمملكة في البرازيل.


وجدير بالذكر أن وزارة الصحة أعلنت السبت تسجيل 2369 حالة مصابة جديدة ليصل إجمالي الإصابات في البلاد 430 ألفا و562حالة. في المقابل رُصدت 4175 حالة تعافٍ جديدة، ليصل عدد المتعافين إلى 396 ألفا و95 حالة

فيما سجلت الحالات النشطة حتى مساء اليوم 27 آلاف و263 حالة معظمها في وضع صحي مستقر. فيما بلغ عدد الوفيات 7 آلاف و204 حالة، بإضافة 34 حالة وفاة جديدة، في الوقت الذي أجرت الصحة المغربية 10 ألفا فحصاً مخبرياً جديدا خلال 24 ساعة.

في الووفق نفس المعطيات فإن عدد الحالات المستبعدة، بعد الحصول على نتائج سلبية تهم التحاليل المختبرية، قد بلغ 3.953.859 منذ بداية انتشار الفيروس على المستوى الوطني؛ في 2 مارس الماضي.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح