وفاء الرحموني تبلغ رئيس جماعة الناظور بتنازلها عن التفويض تضامنا مع الصبار


ناظورسيتي: علي كراجي

أعلنت وفاء الرحموني، العضو بجماعة الناظور، تخليها عن جميع الصلاحيات التي تمارسها بموجب تفويض أصدره رئيس المجلس رفيق مجعيط في إطار تخليه عن جزء من مهامه.

وأبلغت الرحموني، المنتمية لفريق الأغلبية، في مراسلة وضعتها لدى كتابة الضبط بالجماعة، رئيس المجلس بتنازلها عن تفويض الإمضاء.

وقالت المذكورة في تنازلها الذي تتوفر "ناظورسيتي" على نسخة منه"يؤسفني السيد الرئيس أن أحيطكم علما أني قد قررت التناول عن تفويض الإمضاء على مهام الرئيس، المتعلقة بجميع الوثائق والمراسلات الإدارية الصدارة عن قسم الشؤون الاجتماعية والثقافية والرياضية".

وأوضحت الرحموني، أن هذا القرار اتخذته نظرا لعدم موافقتها على الإجراءات التي تم بموجبها سحب التفويض من النائب الأول باعتباره ينتمي لنفس الفريق الذي يشكله الأغلبية داخل مجلس جماعة الناظور.

وكان رفيق مجعيط، أبلغ نورالدين الصبار، نائبه الأول عن حزب الحركة الشعبية، بسحب تفويض منحه له في فبراير الماضي من أجل تولي التوقيع على الوثائق الإدارية الصادرة عن قسم الشؤون المالية.

جدير بالذكر، ان المجلس الجماعي يعيش حالة من عدم التوافق بين أعضاء فريق الأغلبية، أكدتها الدورة الاستثنائية المنعقدة يوم الخميس الماضي والتي مرت في أجواء مشحونة اتسمت بصراعات كثيرة وصلت إلى حد انسحاب بعض المنتمين للحركة الشعبية.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح