وسط أجواء روحانية.. مساجد الناظور تستقبل المصلين لإقامة شعائر أول جمعة في زمن كورونا


ناظورسيتي: بدر الدين.أ- محمد العبوسي

استقبلت العشرات من المساجد في مدينة الناظور، اليوم الجمعة، المصلين الذين توافدوا لأداء صلاة الجمعة، التي استأنفت إقامتها بعد أزيد من ستة أشهر على توقفها، في إطار التدابير الاحترازية للحد من تفشي فيروس كورونا المستجد.

واستقبلت المساجد التي فاق عددها 100 مسجدا بعمالة الناظور؛ أعداد متفاوتة من المصلين لأداء أول شعائر الجمعة الأولى منذ التوقف الاحترازي في مارس الماضي، في ظل أجواء روحانية افتقدتها شريحة عريضة من أهالي المنطقة.

وحسب ما عاينته ناظورسيتي، فقد بدأ لافتا تجاوب المصلين مع التوجيهات التي عممتها وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية عند ولوج المساجد، خاصة فيما يتعلق بإرفاق سجادة خاصة ووضع الأحذية في أكياس.

وفي تصريح له، أشار ميمون بريسول، رئيس المجلس العلمي المحلي، أن عودة (الحياة) إلى مساجد الناظور، عبر إقامة الصلوات الخمس، وأداء صلاة الجمعة، بمثابة خير انتظره جل المواطنين الناظوريين، منذ إغلاق المساجد في شهر مارس الماضي، داعيا المصلين إلى الالتزام بشكل كبير، بالإجراءات الوقائية، المتخذة في هذا الإطار.

فيما أكد مجموعة من القائمين على تسيير مجموعة من المساجد بالناظور، إلى التحلي بروح المسؤولية، وعدم التهاون، مع الوباء التاجي، مبرزين أن الإجراءات التي اتخذتها الوزارة بتنسيق مع باقي المؤسسات المعنية، تروم الاحتياط والحذر من الوقوع في كارثة وبائية، ببيوت الله






































































































تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح