وزارة الصناعة التقليدية تطلق دارسة تهدف للحفاظ على حرفة "الخشب المرصع" بإقليم الحسيمة


وزارة الصناعة التقليدية تطلق دارسة تهدف للحفاظ على حرفة "الخشب المرصع" بإقليم الحسيمة
ناظورسيتي - متابعة


رصدت وزارة الصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي والتضامني مبلغ 150 مليون سنتيم، من أجل دراسة أطلقتها كتابة الدولة في الوزارة ذاتها لتوصيف حرفة “الخشب المرصع” في جماعة تاغزوت، التابعة للنفوذ الترابي لإقليم الحسيمة.

ويهدف هذا البرنامج إلى تطوير، وتحيين منظومة المحافظة على الحرف والتكوين في مهارات الصناعة التقليدية، المهددة بالإفلاس، خصوصا منها حرفة “الجلد الزيواني”، المعروفة في مدينة فاس، و”الطرز السلاوي”، المشهورة في مدينة سلا.

ويسعى البرنامج ذاته، حسب الوزارة المعنية، إلى المحافظة على الحرف والتقنيات التقليدية، باعتبارها موروثا ثقافيا، وذلك عبر توثيقها باعتماد التقنيات البصرية الحديثة، من أجل ضمان تلقين المعارف المرتبطة بهذه التقنيات عبر الأجيال، من خلال إعداد مصوغات بيداغوجية، قابلة للإرساء في مؤسسات التكوين المهني في المغرب.

وتجدر الإشارة إلى أن الوزارة ذاتها أطلقت، فيما سبق، برنامجا للمحافظة على تراث الصناعة التقليدية، من خلال تدوين الحرف التقليدية، وتوثيقها، باعتبارها رأسمالا لا مادي، وتراثا ثقافيا، وحضاريا، يعكس عبقرية الحرفيين المغاربة عبر التاريخ، ووضع منظومة تكوينية ملائمة لضمان انتقال المهارات الحرفية، المستهدفة من جيل إلى آخر.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح











المزيد من الأخبار

المزيد 1

البرلمانية الناظورية ليلى أحكيم مرشحة بقوة للظفر بمقعد داخل المكتب السياسي للحركة الشعبية

محمد بوتخريط يكتب.. طرد مراسل القناة 2 من وقفة الناظور، هل هو إجراء "انتقامي" أو موقف مبدئي؟

المجلس الإقليمي للناظور يعقد دورة شتنبر العادية ويصادق بالإجماع على نقاط جدول أعمالها

في احتجاج غير مسبوق.. الناظوريون يعتزمون حلق رؤوسهم والخروج إلى الشارع لإيصال هذه الرسالة المأساوية