وزارة الصحة تعلن عن 120 إصابة بالناظور ومصادر تؤكد وجود 14 حالة فقط


ناظورسيتي | متابعة

كشفت وزارة الصحة اليوم السبت 31 أكتوبر الجاري، عن تسجيل 120 حالة إصابة بفيروس كورونا المستجد، على مستوى إقليم الناظور، في حين أن المديرية الجهوية للصحة كشفت عن تسجيل 14 حالة فقط، أما ادارة المستشفى الحسني، قالت بأنها لم تتوصل اليوم بنتائج وأرقام المصابين بالفيروس التاجي.

ويبدوا أن الوضعية الصحية بإقليم الناظور تتجه إلى انهيار واضح، بسبب هذا التخبط الإداري بين مصالح القطاع الصحي على مستوى المركزي والجهوي والإقليمي، وتسير إلى الهواية وفقدان التحكم في تدبير الوضع المرتبط بالجائحة، علما أن الوزارة لم تعلن يوم أمس عن عدد المصابين في حين كشفت مندوبية الصحة بالإقليم أن عدد المصابين بلغ 109 حالة.

ويرجح البعض أن الحصيلة التي كشفت عنها وزارة الصحة والتي قالت أنها بلغت 120 مصاب، تتعلق بالأمس واليوم، كونها لم تكشف أمس الجمعة عن عدد المصابين، الأمر الذي يؤكد صحة جميع الأخبار التي تصل من داخل مستشفى الحسني، والتي تثير القلق حول المنظومة الصحية بالإقليم بعد دخولها مرحلة الخطر مما يعني انهيارها في أية لحظة.

وأمام هذه المشاكل التي أصبح يتخبط فيها قطاع الصحة بالناظور انتشرت دعوات على مواقع التواصل الاجتماعي تطالب الحكومة بتشييد مستشفى ميداني مجهز بكافة الوسائل اللوجستية والأطقم الطبية والتمريضية يأوي جميع المصابين ويمنح لهم العناية اللازمة، وذلك قبل خروج الأوضاع عن السيطرة وفقدان المزيد من الأرواح بعدما وصل عدد الوفيات إلى 44 منها أزيد من 30 حالة سجلت في أقل من شهر.


تجدر الإشارة إلى أن زارة الصحة، أفادت اليوم السبت 31 أكتوبر الجاري، في حصيلتها المسائية حول آخر مستجدات الوضعية الوبائية، عن تسجيل 3 آلاف و790 إصابة مؤكدة جديدة بفيروس كورونا خلال الـ24 ساعة الماضية، ما رفع العدد الإجمالي للمصابين بالفيروس إلى 219 ألفا و84 حالة في المغرب. منذ بداية تفشي الفيروس.

كما سُجّلت في الفترة ذاتها، وفق ما أفادت به معطيات وزارة الصحة، تسجيل 70 وفاة جديدة، ليصل عدد الوفيات إلى 3 آلاف و695 حالة وفاة منذ تسجيل أولى حالات اللإصابة بالفيروس في المملكة في بداية مارس الماضي.

وفي المقابل، وفق المصدر ذاته فقد بلغ عدد الحالات المستبعدة، بعد الحصول على نتائج سلبية تهمّ التحاليل المختبرية، ثلاثة ملايين 107 ’لاف و566 منذ بداية انتشار الفيروس على المستوى الصعيد الوطني. كما تم التأكد من شفاء 3 آلاف و350 حالة جديدة، لتبلغ الحصيلة الإجمالية للتعافي 181 ألفا و275 حالة.

أما على مستوى أقاليم جهة الشرق فقد كشفت المديرية الجهوية للصحة، عن تسجيل 322 حالة إصابة مؤكدة جديدة بفيروس كورونا خلال الـ24 ساعة الماضية، كما سُجّلت في الفترة ذاتها 16 حالة وفاة ليصل عدد الوفيات بالجهة إلى 271 حالة وفاة، فيما حالات الشفاء خلال الـ24 ساعة الماضية بلغت 654 حالة.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح