وزارة التربية الوطنية تفتح تحقيقا في فضيحة نجاح متغيبة


وزارة التربية الوطنية تفتح تحقيقا في فضيحة نجاح متغيبة
متابعة

كشفت عدد من المصادر، أن وزير التربية الوطنية،سعيد أمزازي، يستعد لفتح تحقيق في ملف التلاعب في مباريات الولوج لمراكز التكوين التابعة للوزارة.

قرار الوزير، جاء بعد الفضيحة التي فجرها رواد مواقع التواصل الاجتماعي، حول ورود اسم مترشحة كانت غائبة يوم المباراة في لوائح الناجحين.

و حسب ما أوردته يومية المساء، فإن عدد من المسؤولين المركزيين سعوا دائما إلى التكتم على الريع الذي تغرق فيه مراكز التكوين، بعد أن وضعت هذه الفضيحة المفتش العام لشؤون التربوية في موقف محرج جدّاً، وأحدث زلزالاً حقيقياً في ردهات الوزارة.

وأضاف المصدر، أن تدقيق أمزازي في هذا الملف سيكشف أن معظم مراكز التكوين التابعة للوزارة يشتغل بها مديرون مركزيون ومسؤولون، إما في “النوار”، أو معينون بها رسميا ومكلفون بمهام مركزية، مشيرة إلى حقيقة وجود إنزال لكبار مسؤولي الوزارة بمراكز التكوين والتأهيل المهني والتفتيش والمراكز الجهوية لمهن التربية والتكوين.



تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح