NadorCity.Com
 


وجود الله من خلال دليل العناية ودليل الاختراع


وجود الله من خلال دليل العناية ودليل الاختراع

الدكتور عبد القادر بطار

لا يخفى على كل باحث منصف أن الأدلة على وجود الله عز وجل كثيرة ومتنوعة، بحيث تفوق الحصر، وفي هذا السياق قيل: إن لله طرائق بعدد أنفس الخلائق، إن كل إنسان يشعر بهذه الحقيقة شعورا فطريا قويا يلازمه في كل لحظة من لحظات حياته، وتزداد هذه المعرفة قوة وضعفا بحسب حالات الإنسان النفسية وأطوار حياته ومستواه المعرفي وصفاء فطرته.
لكن الذي أريد أن أقف عنده في هذا المقال هو دليل العناية ودليل الاختراع، لأن هذين النمطين من الأدلة نافعان جدا في مجال التدليل على وجود الخالق سبحانه، وهما ينتميان منهجيا لحقل الدراسات الفلسفية الإسلامية، بل إن اعتمادهما من لدن الفلاسفة المسلمين كان المقصود منه معارضة أدلة المتكلمين في إثبات وجود الله عز وجل، بما تنطوي عليه من صعوبات وتعقيدات أحيانا كثيرة. فما هو المقصود من دليل العناية ودليل الاختراع ؟ كيف طبق الفلاسفة المسلمون هذا النوع من الاستدلال في مجال الاشتغال العقدي الإسلامي؟
أولا: دليل العناية:
يحدد ابن سينا طبيعة العناية التي تشكل مادة هذا الدليل بقوله: "إن العلل العالية لا يجوز أن تعمل ما تعمل من العناية لأجلنا، أو تكون بالجملة يهمها شيء، ويدعوها داع، ويعرض عليها إيثار، ولا لك سبيل إلى أن تنكر الآثار العجيبة في تكون العالم، وأجزاء السماويات ، وأجزاء النبات والحيوان، مما يصدر اتفاقا، بل يقتضي تدبيرا ما. فيجب أن تعلم أن العناية، هي كون الأول عالما بما عليه الوجود من نظام الخير، وعلة لذاته للخير والكمال حسب الإمكان، وراضيا به على أتم تأدية إلى النظام بحسب الإمكان. فهذا هو منى العناية".( )
وانطلاقا من هذا النص فإن مدلول العناية الإلهية في الفكر السنوي ترتبط ارتباطا وثيقا بموضوعات العلم الإلهي، كما تتصل اتصالا مباشرا بموضوع صفات الله تعالى وعلمه.
وعلى هذا الأساس فالعناية الإلهية عند ابن سينا "هي علم الله الأزلي القديم السابق بترتب الموجودات على أحسن نظام، بدون أي اعتراض أو قصد أو غير ذلك، وهذه الإحاطة من أجل هذا النظام واجب عنه، وله علم به، حتى يكون الموجود وفق المعلوم"( )
وإذا كان ابن سينا يربط بين العناية الإلهية وبين التوحيد بين الذات والصفات، فهو كذلك يربط " بين عناية الله بالعالم، وبين دليل العناية لإثبات وجود الله تعالى، وذلك لأن الناظر في هذا الكون وما فيه من آيات عجيبة، وحكم باهرة، وهذه كلها تدل دلالة عظيمة على أن هناك مدبرا ونظم لهذا العالم يرعاه ويحفظه، وهي لا يمكن أن تصدر اتفاقا وبمحض الصدفة، وإنما جاءت وليدة تدبير محكم ونظام دقيق، موافقة كل الموافقة لوجود الإنسان وغيره، وهذا مما يدخل موضوع العناية الإلهية التي هي علم اله الأزلي بنظام الخير والكمال."( )
وهذه النظرة إلى العناية الإلهية تسير وفق المذهب الفلسفي السنوي العام في العلية، وفي التلازم الضروري بين السبب والمسبب.
وإذا كان ابن سينا يعرض دليل العناية عرضا فلسفيا ينتهي إلى اعتبار العناية الإلهية مجرد علمه تعالى بما ينبغي أن يكون عليه الوجود، فإن هذا القول قد يؤدي إلى اعتبار الذات الإلهية متأثرة بالعلة الغائية " والله تعالى أجل من أن يكون متأثرا بشيء من أنواع التأثير الناشئ من جهة الممكنات التي من جملتها الإعراض والمصالح أو مستكملا بشيء منها".
ومن هنا يظهر المقاصد العقدية العالية التي رامها بناة الخطاب الأشعري في رفضهم تعليل أفعال الله تعالى بالأغراض والعلل الغائية، وإن كانوا يقرون هم أيضا بما تنطوي عليه أفعاله تعالى من حكم، ولكن أفعاله تعالى " لا تتصور أن تكون دافعيتَه إليه بل تابعة له، وهكذا كما نقول: إن الله تعالى لا تتخلف الحكمة عن أفعاله، ولا نقول: إن فعله لا يتخلف عن الحكمة تنزيها له عن شائبة الإيجاب والاضطرار … فتبين أن أفعاله لا تتبع الحكمة، بل الحكمة تتبع أفعاله، وكيف لا وهو خالق الحكمة والمصلحة، فكل ما يفعله تكون الحكمة والمصلحة فيه، وحسبه حكمة أن يكون مفعوله".( )
ولعل ابن رشد كان أكثر وضوحا في التعامل مع دليل العناية والمقاصد العقدية التي يحققها، ومن ثم حاول أن يصبغه بصبغة شرعية، ويقابل بينه وبين دليل الحدوث الذي توسل به كثير من المتكلمين في مجال التدليل على إثبات وجوده تعالى، على الرغم من كونه من الطرق غير الشرعية.
ويحدد ابن رشد طبيعة دليل العناية من خلال اعتبار جميع الموجودات تسير في اتجاه العناية بالإنسان. وهي موافقة لطبيعة وجوده الإنساني.( )
وينبني هذا النمط من الاستدلال عند ابن رشد على أصلين هما:
الأصل الأول: أن جميع الموجودات موافقة لوجود الإنسان، فإذا نظرنا إلى أنواع الموجودات كالليل والنهار والشمس والقمر وجدناها موافقة لوجود الإنسان، وكذلك الفصول الأربعة والمكان الذي يعيش فيه وهو الأرض، وكثير من أنواع الحيوانات والنباتات … كل ذلك موافقة لوجود الإنسان وحياته.
وبالجملة فمعرفة هذه الأشياء والوقوف على منافع الموجودات داخلة في هذا النمط من الأدلة.
ولذلك وجب على من أراد أن يعرف الله تعالى المعرفة التامة أن يفحص منافع الموجودات.( )
الأصل الثاني: أن موافقة الموجودات لوجود الإنسان وحياته ليست من قبل المصادفة بل هي مقصودة لفاعل قاصد لذلك ومريد له. ( )
وهذا الأصل يبين ثمرة الاشتغال بدليل العناية، في مجال إثبات وجود الخالق عز وجل إثباتا يقينيا. كما تصبح جميع الموجودات أدلة ينتفع بها في مجال تقرير مختلف قضايا الاعتقاد.
ثانيا: دليل الاختراع:
ومعناه النظر في اختراع جواهر الأشياء الموجودة مثل: اختراع الحياة في الجماد والإدراكات الحسية والعقل.
وينبني هذا النمط من الأدلة على أصلين موجودين بالقوة في فطر الناس وهما:
أ - أن هذه الموجودات مخترعة: وهذه حقيقة مسلم بها. إذ ليس ثمة خالق غير الله تعالى، وتتقرر هذه الحقيقة من خلال النظر إلى الموجودات، سواء تعلق الأمر بحيوان أو نبات… كما قال تعالى: {يَأَ يُّهَا اَلنَّاسُ ضُرِبَ مَثَلُ فَاسْتَمِعُواْ لَهُ, إِنَّ اَلذِينَ تَدْعُونَ مِن دُونِ اِللَّهِ لَنْ يَخْلُقُواْ ذُبَاباً وَلَوِ اِجْتَمَعُواْ لَهُ, وَإِنْ يَّسْلُبْهُمُ الذُّبَابُ شَيْئاً لاَّ يَسْتَـنْقِذُوهُ مِنْهُ ضَعُفَ اَلطَّالِبُ وَالْمَطْلُوبُ} [سورة الحج الآية 71]. "فإننا نرى أجساما تحدث فيها الحياة فنعلم قطعا أن هاهنا مُوجِداً للحياة ومنعما بها، وهو الله تبارك وتعالى. وأما السموات فنعلم من قِبَلِ حركاتنا التي لا تفتر أنها مأمورة بالعناية بما هاهنا، ومسخرة لنا. والمسخر المأمور مختَرع من قبل غيره ضرورة".( )
ب - أن كل مخترع فله مخترع: وينتج عن هذين الأصلين أن للموجود فاعلا مخترعا له. ويمكن أن يتولد عن هذين الأصلين أدلة طبيعية كثيرة، تقدر بعدد الأشياء المخترعة.
ولذلك كان واجبا على من أراد معرفة الله تعالى حق المعرفة أن يعرف جواهر الأشياء ليقف على الاختراع الحقيقي في جميع الموجودات، لأن من لم يعرف حقيقة الشيء لم يعرف حقيقة الاختراع، وإلى هذا الإشارة بقول تعالى: {اَوَلَمْ يَنظُرُواْ فِي مَلَكُوتِ اِلسَّمَوَتِ وَالاَرْضِ وَمَا خَلَقَ اَللَّهُ مِن شَيْءٍ وَأَنْ عَسَى أَنْ يَّكُونُواْ قَدِ اِقْتَرَبَ أَجَلُهُمْ فَبِأَيِّ حَدِيثٍ بَعْدَهُ يُومِنُونَ} [الأعراف الآية 185].( )
ويلاحظ أن الخطاب الفلسفي الإسلامي يرجع كلا من دليل العناية ودليل الاختراع إلى أصول شرعية، ويحاول أن يكشف عن موادهما البرهانية استنادا إلى نصوص القرآن الكريم، الذي تقرر آياته هذين الدليلين أبدع تقرير، وهي تنتظم في ثلاثة أنواع:
النوع الأول: آيات تتضمن دليل العناية فقط مثل قوله تعالى {أَلَمْ نَجْعَلِ اِلاَرْضَ مِهَـداً وَالْجِبَالَ أَوْتَاداً وَخَلَقْنَـكُمُ, أَزْوَجاً وَجَعَلْنَا نَوْمَكُمُ سُبَاتاً وَجَعَلْنَا اَلنَّهَارَ مَعَاشاً وَبَنَيْنَا فَوْقَكُمْ سَبْعاً شِدَاداً وَجَعَلْنَا سِرَاجاً وَهَّاجاً وَأَنزَلْنَا مِنَ اَلْمُعْصِرَتِ مَآءً ثَجَّاجاً لّنُخْرِجَ بِهِ حَبّاً وَنَبَاتاً وَجَنَّتٍ اَلْفَافاً} [سورة النبأ الآيتان 6 -16].
ومثل قوله تعالى: {تَبَـرَكَ اَلذِي جَعَلَ فِي اِلسَّمآءِ بُرُوجاً وَجَعَلَ فِيهَا سِرَجاً وَقَمَراً مُّنِيراً . وَهُوَ اَلذِي جَعَلَ اَليْلَ وَالنَّهَارَ خِلْفَةً لِّمَنَ اَرَادَ أَن يَذَّكَّرَ أَوَ اَرادَ شُكُوراً} [سورة الفرقان الآية 61-62]
النوع الثاني: آيات تضمنت دليل الاختراع فقط: مثل قوله تعالى {فَلْيَنْظُرِ الاِنْسَنُ مِمَّ خُلِقَ خُلِقَ مِن مَآءٍ دَافِقٍ} [سورة الطارق الآيتان 5-6].
ومثل قوله تعالى {اَفَلاَ يَنظُرُونَ إِلَى اَلاِبِلِ كَيْفَ خُلِقَتْ وَإِلَى اَلسَّمَآءِ كَيْفَ رُفِعَتْ وَإِلَى اَلْجِبَالِ كَيْفَ نُصِبَتْ وَإِلَى اَلاَرْضِ كَيْفَ سُطِحَتْ} [سورة الغاشية الآيات 17-20].
النوع الثالث: آيات تضمنت الدليلين معا. وهي التي تشكل القسم الأكبر في القرآن الكريم مثل قوله تعالى: {يأََ يُّهَا اَلنَّاسُ اعْبُدُوا رَبَّكُمُ الذِي خَلَقَكُمْ وَالذِينَ مِن قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ اَلذِي جَعَلَ لَكُمُ الاَرْضَ فِرشاً وَالسَّمَاءَ بِنَاءً وَأَنْزَلَ مِنَ اَلسَّمَاءِ مَاءً فَأَخْرَجَ بِهِ مِنَ اَلثَّمَرَتِ رِزْقاً لَّكُمْ فَلاَ تَجْعَلُواْ لِلهِ أَنْدَاداً وَأَنْتُمْ تَعْلَمُونَ} [سورة البقرة الآيتان 20-21].
وقوله تعالى: {الذِي خَلَقَكُمْ وَالذِينَ مِن قَبْلِكُمْ...} إشارة إلى دليل الاختراع وقوله جل شأنه: {اَلذِي جَعَلَ لَكُمُ الاَرْضَ فِرشاً وَالسَّمَاءَ بِنَاءً} تنبيه على دليل العناية.( )
أما حدود الانتفاع بهذين الدليلين فهي تخضع لمقصود المستدل ومستواه المعرفي ويكون ذلك على مستويين:
مستوى الجمهور: وهؤلاء يقتصرون في معرفة مضامين دليل العناية والاختراع على معطيات الحس التي تشكل المعرفة الأولية.
مستوى العلماء: وهؤلاء يفضلون الجمهور بتوليد أدلة برهانية أخرى انطلاقا من تعمقهم في معرفة الشيء الواحد.
فمثلا النظر في المصنوعات، بالنسبة للجمهور ينتهي بهم إلى الإقرار بشيئين اثنين هما:
أ - أنها مصنوعات فقط.
ب- أن لها صانعا موجودا.
في حين تتسم معرفة العلماء بالعمق لأن أصحابها وقفوا على وجه الحكمة من خلقها. ( )
بقي أن نشير إلى أن هذه الأنماط من الأدلة التي تعتبر أدلة شرعية لاستنادها إلى القرآن الكريم تتسم من وجهة الخطاب السلفي ببعض القصور ذلك أن كلا من دليل العناية والاختراع اللذين يطلق عليهما أصحاب هذا الخطاب اسم دليل الإحداث والحكمة ينتهيان بالمستدل إلى الإقرار بحقيقتين:
الحقيقة الأولى: الإقرار بتوحيد الربوبية الذي يفيده دليل الاختراع والإحداث.
الحقيقة الثانية: الإقرار بصفة الرحمة، ويحقق هذا المقصد دليل العناية والرحمة.
وهذه الطرق وإن كانت أجود من طرق المتكلمين المبنية على مقولة الأعراض فإنها ليست هي الطرق الوحيدة لإثبات وجود الخالق تعالى، لأن طرق معرفة الخالق عز وجل تتم بواسطة النظر والاستدلال بنفس الذوات وصفاتها، وهذا باب واسع لا يمكن حصره في هذين النمطين.( )
ومن أوجه النقص التي ينطوي عليه الخطاب الفلسفي الإسلامي في إقرار كل من دليل العناية والاختراع هو أنه يفرق كعادته بين ما يدركه الجمهور وما يدركه العلماء، مع أن الطرق الشرعية تجعل المخاطبين في مستوى واحد، خصوصا عندما يتعلق الأمر بقضية الإلوهية التي هي مطلب لا تفاضل في إدراكه، نشير في الأخير إلى أن استعمال مصطلح الاختراع لا ينتمي لحق الدراسات الشرعية. ومن ثم لا نقول عن الخالق عز وجل: إنه مخترع، بل نقول: إنه بديع، خالق ... ولا ندري كيف غاب هذا الأمر عن ابن رشد، فهل مرد ذلك لفرط إعجابه بالتراث الفلسفي اليوناني؟

المراجع:
( ) بيان تلبس الجهمية 1 /172. . درء تعارض العقل والنقل، لابن تيمية 9 / 172.
(2) كتاب النجاة لابن سينا ص: 320.
(3) الجانب الإلهي عند ابن سينا، د. سالم مرشان، ص271
(4) المرجع السابق، ص 272.
(5) موقف العقل والعلم والعالم من رب العالمين وعباده المرسلين، للشيخ مصطفى صبري، 3/4
(6) الكشف عن مناهج الأدلة في عقائد الملة، لابن رشد، ص: 118.
(7) المرجع السابق، ص: 118.
(8) المرجع السابق، ص 118
(9) الكشف عن مناهج الأدلة في عقائد الملة، لابن رشد، ص: 119
(10) المرجع السابق ص 119
(11) الكشف عن مناهج الأدلة، لابن رشد، ص: 120.
(2 ) الكشف عن مناهج الأدلة، لابن رشد، ص: 122.
(3 ) بيان تلبيس الجهمية، 1/ 176. . درء تعارض العقل والنقل، لابن تيمية، 9 /172.


من الاحدث الى الاقدم | من الاقدم الى الاحدث

1.أرسلت من قبل خالد الركراكي في 24/09/2010 15:02
السلام عليكم
جزاك الله استادنا الفاضل خير الجزاء على هدا الموضوع الرائع وأسأله جل وعلا أن يجعله في ميزان حسناتك وأن ينفع الأمة بعلمك إنه ولي دلك والقادر عليه

2.أرسلت من قبل محمد مزروعي في 24/09/2010 15:33
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
تحية عطرة لأستاذي الفاضل وشكر الله لك على المقال الرائع الذي ضمنه دليل الاختراع والعناية في اثبات وجود الله عز وجل ولعلك استاذي الفاضل تتحفنا بباقي الادلة المنطقية التي تزيد المومنين ايما وتقف شوكة في حلق الحانقين المعاندين ال>ين يتبجحون بالمنطق والعقلانية وهم ابعد الناس عنهما. تقبل احترامي وتقديري أستاذي الكريم ودمت بخير وعافية

3.أرسلت من قبل عطيل في 24/09/2010 17:24
جدتي رحمة الله عليها لم تكن تعرف هذه الادلة ولكنها ماتت مسلمة وتعرف ربها جيدا وان كانت امراة امية. " اللهم ارزقني ايمان العجائز "
هكذا قال عمر رضي الله عنه. لذلك لا اعتقد ان مثل هذا المقال سوف يغني البحث. او اتيت بالجديد اخي الكريم. الدراسات الاسلامية تحتاج الى دراسات مكثفة ولا ادري لماذا تبحثون في مواضيع كهاته مع ان الله عز وجل اراد بنا خيرا فبعث لنا الرسل. كما ان اعتمادك على ابن سينا فاجئني و الذي عرف بالالحاد والكفر. وهنا انتظر منك ان تقول لنا موقف ابن سينا من الايمان بالله
مع الاحترام والتقدير

4.أرسلت من قبل Mohamed aus Arouit في 24/09/2010 20:00
سلام الله عليكم وبعد.. في البداية اشكر الدكتور بطار على هذا العمل وعلى هذا الجهد وكنت تمنيت لوان هذا الموضوع تاخر قليلا. حتى نكمل الحوار والمناقشة في الموضوع الاول لان هناك بعض الشبهات طرحها من سمى نفسه يوبا وكذلك لا ديني بالفطرة كان لزاما علينا تقديم الجواب الكافي على تلك الهرطقات.حتى لايقال ان ذلك تهربا وربما قد نشير الى بعض من الجواب في مداخلات لاحقة اقول بعض الجواب وليس كله لان الجواب على مثل هذه الترهات يجب ان يقدم على شكل كتاب تعالج فيه هذه الشبهات من جميع الجوانب !. اما ملاحظتي على الموضوع فهي كالتالي: انني اوافق ابن رشد على تسميته هذه الطريقة الاستدلالية على وجود الله بالطريقة الشرعية او طريقة القران بدليل ان هذه الادلة تم استقراؤها من القران وان لكل طريقة من هذه الطرق ايضا لها دليل يؤيدها من القران اي ان اصلها من القران و ليس من الفلسفة الاسلامية اما مصطلح الاختراع الذي قال به ابن رشد فاراه ايضا لايختلف عن مصطلح الخلق وربما قد يكون دليلا على خطئنا نحن حينما نسمي شخصا توصل الى صنع شيء نقول انه مخترع بل الا صح ان نقول انه مكتشف يكتشف حقائق الاشياء وليس مخترعا ؟! ثم اذا كان الامر ليس كذلك اي ان هذا المصطلح قد اخطأ فيه ابن رشد الفيلسوف والفقيه الكبير لماذا عنونتم المقال ب دليل العناية والاختراع ولم تجعلوه مثلا دليل العناية والخلق او ما شابه ذلك ؟ وجزاكم الله عنا خيرا والسلام

5.أرسلت من قبل Rifman في 24/09/2010 20:32
الحمد لله.
شـكـــــرا الدكتور عبد القادر بطاروبارك الله فيك لك مني أجمل تحية . وسلام عليكم.

6.أرسلت من قبل Sonasid في 24/09/2010 22:09
الأخ الملحد يوبا راك لا علاقة, ادعوا خالقك أن يهديك وانتبه لما تقول

7.أرسلت من قبل kader في 24/09/2010 22:11
(...wa ela alarde kayfa sotihatt)walaken na9refo ana alarda ala chaklen korawey.mada takolona fi hadehe alayat alkarima,MERCI NADORCITY

8.أرسلت من قبل البوسماكي مصطفى في 24/09/2010 22:43
بسم الله الرحمان الرحيم
الى رقم3
امنت بالله كل من عندربنا
فان الذين سبقوك ندمو على ماقالوواعلم ان الشمس حارة في موسكو فلمادا تاخذ المظلة الان

9.أرسلت من قبل سعاد من الناظور في 25/09/2010 02:26
السلام عليكم ورحمة الله تعالى
الاستاذ الفاضل عبد القادر بيطار شكرا جزيلا على هذا المقال الرائع والمفيد جدا...............ننتظر جديدكم دائما



.
.
الى يوبا الذي اضاع طريقه وسط تراهات ماركس فلسفتك يشوبها الشك من كل الجوانب خاصة خلفيتك الدينية....
لكي تعلق على هذا المقال كان جليا بك قراءة كتب المنطق جيدا ومراجعة كتب الدين وصبر الايات القرانية لا اطلاق الكلام على عواهنه ....
لا اعرف كيف مرر تعلقك ام ان حرية التعبير اصبحت درعا لكل من اراد الطعن في الدين ....
المرجو من الموقع مراعاة غيرة قراء ناظور سيتي على الدين حين تعرض مثل تعليقات يوبا وغيره من الذين يكتبون وهم يجهلون او بدافع خالف تشهر والله اعلم

10.أرسلت من قبل hassanine في 25/09/2010 03:21
بسم الله الرحمان الرحيم السلام على من اتبع الهدى ارد على هدا الملحد رقم 3 عرفتك من الاسم اعطيته لنفسك اسم يوبا هدا الاسم من اسماء الكلاب مثل بوبي بلاك . انتم الملحدون تؤمنون بالمحسوس والملموس اسالك سؤال الك عقل ادا قلت نعم اتراه اتلمسه بلاشك لا تراه ولا تلمسه ادن انت مجنون احمق .الله سبحانه وتعالى حرم على المسلمين امهاتهم وخالاتهم واخواتهم والمسلمون قالو سمعنا واطعنا .وانت لا تؤمن بالله الواحد القهار .انت لاديني لائكي كافر .تزوج امك او اختك او خالتك فان تزوجت امك او اختك فانك كافر وملحد حقا فان لم تفعل فانك مؤمن بالله رغم انفك اعرض نفسك على طبيب نفساني اشكر الناضور سيتي قال الله سبحنه وتعالى في كتابه العزيز ///ان اللدين يلحدون في اياتنا لايخفون علينا افمن يلقى في النار خير امن ياتى امنا يوم القيامة اعملوا ماشاتم انه بما تعملون بصير///

11.أرسلت من قبل mohamed de lille في 25/09/2010 13:24
salam 3indama talka allah saiachraho lak kolo ma iltabasa 3ank

12.أرسلت من قبل عبد الوهاب بنعلي في 25/09/2010 16:05
السلام عليكم ورحمة الله تعالى و بركاته
بعد الشكر الجزيل لاستاذي الدكتور عبد القادر بطار ،اتقدم يالشكر الى كل الاخوة و الاخوات الذين مروا من هنا
وبعد حتى لا يقال بان ناظورسيتي تقمع حرية التعبير .. ولا تؤمن بالاختلاف .. و لا تحترم الرأي الاخر ، وحتى نمنح فرصة المشاركة لزوارنا الكرام فتحنا باب التعليقات لكي نستقبل ملاحظات ومقترحات الاخوان الكرام و الاخوات الكريمات ، يوجهوننا اذا خرجنا عن المنهج ،ويقوموننا اذا ضللنا الطريق ، وينتقدونا نقدا بناء اذا اختلفوا معنا في شيء ... لا ان يصبوا علينا جام غضبهم ويشتمونا ويطلقوا الكلام على عواهنه في مخالفة صريحة و تحد فاضح لقواعد النقاش و ادبيات الحوار

وليت الامر توقف عند مؤاخذة الاشخاص ومقارعة افكارهم - كما قال لي استاذي بطار بعدما اساءوا معه الادب عندما لن يرق لهم مقاله السابق الذي حتما لم يقرئوه واذا قرئوه فانهم لم يفهموه - ولكن الامر تجاوز ذلك بكثير حتى سب دين الله ،واستهزء برسول الله ،بل وبلغت الوقاحة والسذاجة و الجهل ببعض الملاحدة الذين لا يؤمنون بالدين ولايتقيدون بالاخلاق حتى شككوا في وجود خالقنا و خالقهم تبارك وتعالى ووصفوه باوصاف ،تعالى عنها سبحانه علوا كبيرا، حتى الشيطان يستحيي منها
ونحن نتبرأ من هذه الحثالة ،و لا نفتخرابدا بان يكونوا من متصفحي هذا الموقع الذي بنته نخبة من خيرة شباب هذا الاقليم العزيز باموالهم وصبرهم ووقتهم وافكارهم ليكون نبراسا للمعرفة ومنارة للعلم ، لا مزبلة يلقي فيها المرضى النفسانيون عقدهم ومخلفاتهم وينفثوا فيها سمومهم ويزرعوا فيها شذوذهم

ونحن اذ نستنكر هذه الحماقات و المهازل التي ترتكب باسم حرية التعبير ، ننوه ونشيد بكل الزوار الكرام والاخوات الكريمات الذين يشرفوننا بمقالاتهم وتعليفاتهم وافكارهم ، ونعدهم بايجاد حل ناجع قريبا مع اخواننا في اسرة تحرير ناظور سيتي لاصحاب هذه التعليقات الذين تجاوزوا كل الحدود
و السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته

13.أرسلت من قبل zakia el khalifi في 25/09/2010 17:30
رجاء ديننا دين التسامح فرعون قال أنا ربكم الاعلى و الله الكريم أمر نبيه أن يذهب اليه و يقول له قولا لينا
الله الكريم يخاطب الجهلة الكفرة باللين من كان له جوابا مقنعا للمدعو يوبا ليتفضل به مشكورا أما السب فلا داعي له و الموقع من حقه أن ينشر أراء كل العقليات لنتعرف على مختلف الافكار و نجتهد في الرد و ذلك من مصلحتنا
والسلام على من اتبع الهدى

14.أرسلت من قبل baglo beni ansar zi bruxelles في 25/09/2010 18:03
arrad ila boooooooooooooooooooooooooooooooma no 3 innaka takdibo 3ala nafsika anta ta3rifo ya9inan anna allah sobhanahou mawjoud taammal fi al kawn fa9at satahiro alaysa kadalik?alladi 9ala9aka howa alladi yaroddo 3alayka.(fastay9anatha anfosom dolman wa3odwana) anta lasta bi molhid walakinnaka toharibo al islam wa al moslimin inni rahaytoka fi broxelles fi ba3di al madaharat amama assfarati al magribiyya;wadahiroka ma a3jabani ma3a 3ilmika anta jahilon ka himari ahlihi inna dalika al a3rabi alladi 9al(.inna sababa woujoud al ba3iro yadollo 3ala al 7ali9) araayta ayyoha al monkiro lirabbihi alladi 9ala9aka min notfatin (man yohyi al 3idama wahiyya ramim 9ol yohyihaalladi anchahaha awwala marratin wahowa bi kolli cayhin 9adir )ida mayakfika addalil fa annar takfika yawma al 9iyama (iwa dinni inas i(darwin)lmolhid achisallak zi tmassi ; ewa min dach ayinig marasattit min ta9arad a9a i9assich gar ijo (annowar) amchak am ijan rwahch.allah yahdik waha. arrad al jawab.

15.أرسلت من قبل baglo beni ansar zi bruxelles في 25/09/2010 19:48
arrad 3ala boooooooooooooooooooooooooooooooooooooooooooooooooooooooooooma no 3 chak tannid lmolhidin t9addaman imsarman twa7aran ? ana ashalok sohal man i2tara2a al hadara wa fafi ayyi ardin wan homo al 9awm? innaka sawfa ta9oul hom al3arab al moslimoun fi al andalos alaysa kadalik hal tonkiroh wakadalika al ar9am ( 123456789) wa attib wa al jabr wa al fizia wa wa wa..............................)alaysa hada al i2tira3 hom al moslimoun?hada la tastati3o inkaroh wa hatta al garbiyyoun la yonkirounaho li annaho mawjodon fi attari2 .hal 3arafta limada taa2arna 3ani ahadara assababo hom ka amtaloka alladina yonkirouna wojod allah wayonkirouna achamsa fi wasati annahar wa fi chahr agostos wafi assudan wafi 2atti al istiwah. ida konta kama ta 9oul fa achaytano 2ayron minka li annaho ya3rifo 2ali9aho (anta 2ala9tani min nar wahowa 2ala9tahou min torab) hadihi chahadato achaytan fi al 9oraan al karim ashaloka man howa alladi arsala al 9orhan ila mohammad salla allaho 3alayhi wasallam ?alam tajid fihi al i3jaz al 3ilmi wal alkalam al madbout wa al gaybiyyat wa wa wa............................................................ souhal attani ida konta ta9oulo anna sabab al matar howa min attabi3a wan 9ala9a attabi3a? waman arsala dalika (attalj)(attabrouri) ka amtali al hommas hal howa (darwin) al 2abit hona satakouno mo3jizan 3an al jawab. waallaho yahdik ida kana fika 7ayron wa tub ila alla howa 2ayron laka 9abla an tamouta wasawfa tandam wala yanfa3oka annadam rod 3allayya min fadlika ya bouUUUUUUUUUUUUUUUUUUUUUUUUUUUUUUUUUUUUUUUUUUUUUUUUUUUUUUUma.

16.أرسلت من قبل عثمان في 25/09/2010 20:29
إلى يوبا المتعالم
ماذا عساي أن أقول لك: شيئا واحدا قبل أن تطلق العنان لخيالك المريض، أدعوك أن ترجع الى نفسك..فكر في نفسك..أين كنت قبل أن توجد.؟؟؟ ومن الذي وهبك العقل والحواس والتفكير ؟؟؟ من سواك في اتم خلقة؟؟؟ قبل أن تعترض على الخالق الكبير بأن يبين لك كيف خلق الأكوان...أرجع الى نفسك ..أن هذا الخالق الكبير-تبارك اسمه-والذي أسأت الأدب معه قال في معرض الحديث عن قضية خلق الكون في اشارة الى افحام المتكبرين الكافرين أقزام الفكر مثلك التي تتسلق وتتغذى بالذباب: قال عز في علاه،:" ماأشهدتهم خلق السموات والأرض، ولا خلق أنفسهم وما كنت متخذ المضلين عضدا.."
وفي إشارة أخرى الى خلق الكون قال سبحانه:" أولم يرى الذين كفروا أن السموات والأرض كانتا رتقا ففتقناهما"..
أدعوك أن تنفض عن أذنيك غبار الجهل والتخلف الفكري والبطالة العقلية...كما أنصحك أن تزور طبيبا مختصا في التحليل النفسي لأن الإلحاد كما قال الشيخ محمد الغزالي رحمه الله: الإلحاد عاهة نفسية، وليس يقضة فكرية..

17.أرسلت من قبل RACHID MAJJATI في 25/09/2010 20:54
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
شـكـــــرا الدكتور عبد القادر بطاروبارك الله فيك لك مني أجمل تحية .

18.أرسلت من قبل Mohamed aus Arouit في 26/09/2010 00:05
قد كنت طرحت سؤالا : هل يمكن ان يكون هناك حوار بين مؤمن وملحد؟ قلت نعم اذا ما التزما بادبيات الحوار وقواعده: فالحوار له له اداب وقواعد وشروط كثيرة نحن لا نطلب منكم الكثير فقط احترام المنطق احترام الراي الاخر وعدم سب الله او الدين او الاشخاص كيفما

19.أرسلت من قبل Mohamed aus Arouit في 26/09/2010 01:39
اختلف القراء في امر هؤلاء الملاحدة منهم من يقول بان كلام هؤلاء لا يستحق الرد ومنهم من يقول مثل هؤلاء كلامهم يجب ان لا ينشر ومنهم من يقول بانه يجب الرد على كلامهم وترهاتم واني اخترت الرأي الاخير و به الزمت نفسي ان اجيب على كل سؤال يطرحه هؤلاء بشرط ان يكون هناك احترام لاداب الحوار ................

20.أرسلت من قبل Mohamed aus Arouit في 26/09/2010 01:47
.................سأبدأ معك السيد يوبا بمناقشة ما تفضلت به في ردك هذا اولا قلت بان الله غير موجود لدي الملحدين ومع ذلك استطاعوا ان يتقدموا وان يحصلوا على ما يريدون من رغد العيش بينما المؤمنين عكس ذلك تقصد هنا بالملحدين اهل الغرب . هذه الجملة صفصطائية بامتياز ومنطقها منطق مغالطي من قال لك بان الغرب ملحد؟ هل تتوفر لديك قائمة تبين لنا فيها نسبة الالحاد في الغرب
وكذا شأنهم ووزنهم داخل هذه المجتمعات ? ثم هل لديك دليل من كتاب المسلمين الذين تعاديهم يقول بان الايمان وحده فقط كاف للحياة وللتقدم بمفهومه العام ؟ام انك فقط تهوى الهرطقة وتلوية اللسان !--- ر

21.أرسلت من قبل Mohamed aus Arouit في 26/09/2010 01:51
فهذا التخلف الذي يعيشه المسلمون هم المسؤلون عليه وليس الدين بل الدين يقول--وعدالله الذين ءامنوا منكم وعملوا الصالحات ليستخلفنهم في الارض----بماذا؟ ايمان+عمل اما لما اكتفينا بالايمان والدعاء والبكاء وتركنا العمل كانت النتيجة.!!. فلو ان الا يمان وحده والدعاء والبكاء بدون عمل يكفي لاكتفي به سيد الخلق صلى الله عليه وسلم وهو كان اكثر ايمانامنا واولي ان يستجيب الله له ومع ذلك كان يعلم اصحابه ان ياخذوا بالاسباب--- اعقلها وتوكل!! اتحداك ان تاتيني بادلة وبراهين ثبت وتؤكد ان هذا التخلف الذي نعيشه اصله من الدين والاعتقاد بوجود الله فهذه الجملة الفارغة كما رايت ليست بدليل علي انكار وجود الله ان كان لديك شيئ اخر غير هذا يجعلك تشك في وجود الله تفضل به وانا في انتظار كلامك بشرط ان يكون كلامك منطقيا وممعززا بادلة واضحة ارجوك

22.أرسلت من قبل Mohamed aus Arouit الي الجاهل بالفطرة في 26/09/2010 02:14
كلمات الى من سمى نفسه لا ديني بالفطرة اراك تخيطت الحدود وتجاوزت المعمول به في قانون الحوار واهنئك على لقبك الجديد الذي حصلت عليه بدرجة ممتاز جدا وهو لقب: جاهل بالفطرة- اذا اردت مرة اخرى ان تعقب بهذا الاسم فانه مناسب ومشرف جدا لك ان تدخل به !! ولكن اخوف ما اخافه عليك هو ان تصادف الجهال امثالك ويضعون حدا لحياتك ويحرمونك من الترقية في درجة الالحاد والجهل! ولذا انصحك ا ان تغض من صوتك وان تحسن الكلام

23.أرسلت من قبل Mohamed aus Arouit الي الجاهل بالفطرة في 26/09/2010 02:49
نحن لسنا ضد الالحاد ولا ان تكون لديك عقيدة غير عقيدتنا بل نحن ضد الجهل المركب وضد التهم الباطلة قلت لك اكثر من مرة ان كان لديك سؤال ما او اشكال فاطرحه بادب ! وبكلام مفهوم ! اما هذه الطريقة التي تسلكها فهي لا تخدم فكرتك ولا تؤيد شطحاتك. واخر ها كانت تفسير سورة العلق التي ابنت فيها على ذكائك وقوة فكرك بحيث بينت لنا ممكمن الخلل في هذه السورة ولكن ااريدك اريدك ايها العبقري ان تبين لنا الفرق بين القراءة والتلاوة ما الفرق بين اقرأ وبين أتلو؟ ما الفرق بين شخص يقرأ القران وشخص يتلوا القران ؟ اجابتك على هذا لسؤال شرط في مواصلة الحوار مع......ار!

24.أرسلت من قبل ward في 26/09/2010 04:19
بسم الله الرحمن الرحيم والصلاةوالسلام على سيدنا محمد الامين واله الاطهارورضى الله عن صحابته الابراراما بعد.ارد على يوبا ومن خلال الاسم الدال على الرجوع الى الاصل الريفىتهربا من الانتساب الى الاسلام ولاغرابة من ملحد يتالى على الله بغير علم وينكروجود الله فى محاولة لاحياء الفكر الالحادي الدى ولى بعد سقوط الدولة الملحدة فى الاتحاد السفياتى ورجوع عددا كبيرا من رؤوس هدا الفكر عن الحادهم افاصبحوا ينادون بالمزيد من الحرية والدموقراطية بما فى دلك حرية التدين بعدما ارادوان يقضوا نهائيا عن الدين لكن الله تعالى اتم نوره ولو كره الكافرون.واسال يوبا ما علاقة التقدم بوجود الله اكان الله موجودا حين كان المسلمون متقدمون مساهمون فى تقدم الانسانية الا يذكرك اسم جابربن حيان بالجبر فى الرياضيات ولولكاريزم بالخواريزم ابـن ســـيـــنــا مكتشف الطفيلية المعـوية و ابـن الـهــيـثــم مكتشف ظاهـرة الانـعـكاس الضوئي وابـن زهـــــــــر مكتشف جرثومة الجـرب / اندلسي وابـن الـنـفـيـس مكتشف الدورة الدموية الصغرى وحين تاخر المسلمون اصبح الله غير موجود اي عقيدة هده ان مقاسك الدى قست به الامور يحى بان الله سيكون موجدا حين يتقدم المسلمون مرة اخرى اما قولك ان الله خلق الارض فى ستة ايام وهى مثل حبة رمل فى الكون فهده مشيئته ومن مشيئته ايضا خلق الكون بكن فيكون دليل على عظمته سبحانه . فالله تعالى لايحويه مكان ولا يحكمه زمان فهو يخاطبناعلى قدر عقولنا فافهم فكيف لمن تتلمد على ماركس ولنين ان يفهم عن الله ورسوله
انثم تتهمون المسلمون باقصاء الاخر فماذا فعل الروس بالمسلمين يوم كانت لهم السيطرة على دولات الاتحاد السفياتي هل كانت حرية الراى والتدين ام ان القمع و القتل والتشريد الابادة الجماعية من سمات الملحدين هؤلاء هم سلفكم ونحن سلفنا عمربن الخطاب ويوسف بن تاشفينالدين اقاما العدل بين الناس وعاش اهل الكتاب فى كنف المسلمين عيشة معززة مكرمة تحت شعار لااكراه فى الدين .وفى الاخير ادعوك الى الله خالق الكون ان تتوب الى الله وترجع عن الالحاد فانك ستموت وتعلرض على ربك الا هل بلغت اللهم فاشهد كماني اشكر الناضور سيتي على اتاحت لنا الفرصة للحوار والمناقشة والسلام عليكم ورحمة الله

25.أرسلت من قبل Mohamed aus Arouit في 26/09/2010 10:45
تتمة الكلام ------ لما تستهزيء يا يوبا وتتساءل في تهكم واضح على قدرة الله في خلق السموات والارض اراك تضحك على نفسك انت نفسك تجهل نفسك وفي نفسك عوالم واكوان لا تعرف عنها شيئا ----------عجبا لي !اودان أفهم الكو ***ن ونفسي لم تستطع فهم نفسي ! تريد ان تفهم المطلق بالنسبي فمهما تبجحت بالعلم والفكر فانك لن تصل الي شيئ! خاصة بمنطقك الغريب هذا اما كنت تقول بانك بالعلم والعقل تستطيع ان تفسر كل شيء فلماذا لحد الان لم يستطع علمك ان يضع حدا للموت او على الاقل ان يزيد في عمرك بضعة ايام بعد انقضاء اجلك !! اذا كنت تدعي العلم وتستطيع ان تفهم كل شيء فقط قل لنا ما الفرق بين الروح والنفس؟ وما هي حقيقتهما قبل ان تشرح لنا الاكوان البعيدة! !

26.أرسلت من قبل Mohamed aus Arouit في 26/09/2010 12:06
دائما مع الكلمة ومع يوبا قلت بان الارض لا تعني شيئا مقارنة بالافلاك الاخري وشبهتها بحبة رمل وسكانها بالنمل تفهم الاشياء مقلوبة ومنطقك فاسد وعليك ان تعمل بنصيحة الاخت التي قالت لك: عليك بكتب المنطق !حتي اصحاب العقول الصغيرة يفهمون بان قيمة الشيء لا تقاس بجحمه بل تقاس بمنفعته. ! الارض =الحياة من يققلل من شأنها يقلل من قيمة الحياة فالارض هو الكوكب الوحيد الذي يمكنك ان تعيش فيه وتتشدق بكفرك وطرهاتك وبعدها ستضمك في بطنها . !! اتحداك ان تعيش في كوكب غيره! رغم تقدم العلم!! في حالتك هاته ارى النمل على صغره افضل منك ! بدون ان اشرح!! السبب!

27.أرسلت من قبل Mohamed aus Arouit في 26/09/2010 12:53
تتمة الكلام مع يوبا سألت بمنطقك الفاسد لما ذا الله لم يخبرنا على كيفية خلقه للاكوان الاخرى على غرار ما اخبرنا به عن الارض ؟ أقول لك: بان هناك حقائق بسيطة وصغيرة يستطيع العقل استعابها اكثر من هذه الاكوان ومع ذلك لم يخبرنا بهاالله. وانت اجبنى فقط ب نعم او لا . لو افترضنا ان الله اخبرنا بكل شيء عن كل صغيرة وكبيرة هل سيكون بعد ذلك للعقل الذي تعتد به ولا تملكه معني وقيمة ؟؟ اجب !! الله اخبرنا ببعض الحقائق وترك لنا الباقي بل ترك الباب مفتوحا وقال : ان استطعتم ان تنفذوا من اقطار السماوات والارض فانفذوا لا تنفذون الا بسلطان--- وفي هذه الاية يكمن فيها دليل على ان الايمان وحده ايضا ليس اصلا في الرقي لماذا قال الا بسلطان ولم يقل الا بايمان؟؟!! ثم تخيل نفسك انك تعمل في شركة كبيرة هل يمكن ان تتعرف على صاحبها على رب الشركة بكل سهولة ؟ واذا تعرفت عليه فهل ممكن ان يطلعك على اسرارها؟ا هل يمكن ان ينزل رب العمل الى قيمة العامل؟ داخل الشركة او المعمل تؤمر بانجاز المطلوب منك ولا يحق لك ان تستفسر لماذا؟ لان ذلك لا يعنيك لانه مطلوب منك التنفيذ لا غير. ثم اذا اخبرك الله عن اسرار ملكه واطلعك الله على كل شيئ هل ستؤمن وتذعن له ؟ هل سترضى ؟ام انك ستزيد تعنتا وتكبرا؟ انت لا شيء وعقلك اصغر من عقل النملة ومع ذلك تتكبر وتتجبر. اظنك يايوبا تؤمن بالنقاش والحوار اذن التزم معي بالمناقشة ولنلتزم اداب الحوار معك واتمنى ان يكون كلامك اكثر وضوحا واكثر صلابة من كلام ومنطق من يسمي نفسه لا ديني بالفطرة.

28.أرسلت من قبل Oum Mohamed في 26/09/2010 13:36
Salaaam!!!! ila el akh almosama a3lah : la dinah wa law bi la fitra.. raji3 akhi el kitaab almo9addass, el 9oraaane wa satajid inshALLAH kolla el ajwiba honak,, tama33an katiran, i 9raeho bi 9albika la bilisinik,, wa sa tal9a ajwibat to9ni3ak... wa tama3an fi khitab LLAH kayfa yarod wa yo3ti amthilat li nass el 7aerine mithlak.. wa man yahdi LLAH FA HOWA EL MOHTADI, WA MAN YADOLL FALAA HAADIYA LAH. laa wahed ya9dir an ya9ni3ak siwa kalam ALLAH, SOBHAANAH... kalaaam 3ajiib.. sir wa tlou aw esma3 lah o 7all wadnik mesiaaane. wa akhiran bi ma anaka tot9in el kalam wa ta3rif kayfa tata7awar bi el osloub al7adari fa maalak ya akhi la tahtarim dinona el 7anif wa tatahajjam 3ala khali9ina el 3adim..,,,,, A 3oudo biLLAAH..amma 3an el masaeb lati dakarta fi 11 septembre fa daka siwa 3amal chaytaniya ottihmna biha na7no el moslimine,, daak 3amal el 3odwane ladina yatma7ouna wa yoridona an ya3tona isman laysa laho ayy 3ala9a ma3a el moslimine,, khadam 3a9lik?!!!! hadok mardaaaa b7al chi wahdine.. kayna ajwiba katira lak.. bla ma tafra3 lina rossna. amen aw la t amen machi chgholna. nassiha, 9allab 3la kitab katabah el gharbiyone alladina aslamo wa amano biLLAH mithl cat steevens, YOUSEF ISLAM o na9cho howa.. bon courage!!!! warri lina hannet edik. PS a3tadir in konto 9ad asaeto ilayk.. ma tadihach manni min 9allat swab..

29.أرسلت من قبل alkortoby في 26/09/2010 13:42
لاديني بالفطرة

لماذا تلبس لباسا أكبر منك؟
دائما تدعي العقلانية والتنور والقدرة على التفكير المستقل وأنت النقيض من كل هذا!!!!!!!!
أنت ياسيدي لست إلا آلة نسخ صماء مبرمجة للنقل الحرفي ... وأأكد النقل الحرفي من مواقع أعداء الأمة من صهاينة وأقباط مسيحيون وملاحدة ملاعين.
تنقل حرفيا وتريد أن توهم القراء على أن ذلك من بنات أفكارك!! يالك من مدع كذاب!!!

لو كان لك عقل تفكر به لما نقلتَ!!!
لو كنتَ عقلانيا لكانت ردودك من إنتاج قريحتك!!

وسؤالي إليك: هل بإمكانك أن تكتب فقرة بسيطة دون نقل حرفي؟؟
بطبيعة الحال هذا أكبر من قدراتك العقلية.

إذا كان هذا هو حالك، فكيف بإمكان جاهل مثلك، ونقال مثلك، ومدع مثلك أن يأخذ كلامه بجدية؟

أذهب أولا وعلم نفسك كيف تكتب ردا من إنتاج قريحتك، ردا بأسلوبك وكلماتك وتعابيرك، ثم ارجع للمناقشة وسنانقشك بالعقل والحجة .

أما ردك أعلاه فقد نقلته من الرابط التالي:
http://benkerishan.blogspot.com/2009/01/blog-post_30.html

30.أرسلت من قبل محمد أبجطيط في 26/09/2010 15:07
بسم الله الرحمن الرحيم
مالي أرى بعض إخواننا المشاركين يشغلون أنفسهم بهذه الخرفات التي أتى بهاهذا المسمى نفسه يوبا وهي في الحقيقة لاتستحق حتى إجابة أجهل أمي على وجه الآرض وبالأحرى إجابة أستاذنا الفاضل د عبد القادر بيطار وشكرا له على موضوعه القيم كما نتظر منه كتابات أخرى إن شاء الله تعالى.

31.أرسلت من قبل baglo beni ansar zi bruxelles في 26/09/2010 16:27
arrad 3ala youoooooooooooooooooooooooooooba ladini awwalan achkoro jami3a al i2wan alladin raddo 3ala dalika al 2abit youba walladini innaho ta3adda jami3 alhodoud la9ad tana9asa wastahzaha bi allah sobhanaho wata3ala. hada al 2abit la9ad ohdira damaho bi tilka al a9wal (ma9addaro allaha ha9a 9adrihi )ana ahkomo 3alayhi bi achar3( ahado almochrikina takallama bikalamin 9abih fi rasouli allah fa abaha damaho) fa allaho aktaro wi9aran wakilahoma mowa9arina 3indana.hal tadakartom 3indam osiha ila rasouli allah (dalika addinamarki) la9ad 9amat addonya min ajlihi hatta tawa9afou 3an dalika assowar allati asahat ila rasouli allah salla allaho 3alayhi wasallam)wahom aktarohom min al 3ajam (pakistan al hinde bangal afganistan WA wa wa ...................... fahada al molhid yastahi9o al 9atle liannaho ta3adda jami3a al hodoud ana binafsi waallahi lain raaytoho laa9utuloho ahtasibo 3inda allah wajihadan fi sabil allah .wa3omri 58 sanatan (la tajido 9awman yohminouna bi allahi wa al yawmi al a2ir yowaddouna man hadda allaha wa rasoulihi).......hadihi al aya nazalat fi 3obayda ibno al jarrah 3indama 9atala abah fi gazwati badr)ondoro kayfa kana assahaba alladina fahimou addin hal nahno ahsano min hom? la wallahi hom nazala fihim al 9oraan .

32.أرسلت من قبل Mohamed aus الى اتاتورك في 26/09/2010 16:58
الكفر والالحاد ملة واحدة مهما تعددت اسماؤه.! اتاتورك هذا ليس بشخص جديد قد استعمله صاحبه ظنا ان ذلك سيؤيد قول الملاحدة امثال يوبا اولا ديني بالفطرة واجزم ان هذا الاسم يخص واحدا منهم ولذا اقول لا تحاولوا ان تغيروا اسماءكم .!! هل تعرفون لماذا سمى نفسه باتاتورك؟ الكثير يعرف ما ذا يعني هذا الاسم بالنسبة للمسلمين. وما يمكن ان يقال للملاحدة ان هذا الاسم لو فكرتم فيه قليلا لتيقنتم اكثر بان الله قد صدق في كتابه لما قال --والله متم نوره ولو كره الكافرون-- اتاتورك كان اكثر الحادا وجبروتا منكم كانت السلطة والمال كل شيء في يده اختار طريق الالحاد واراد ان يجعل من تركيا دولة ملحدة وبكل الممكنات ولكن .. وهنا سؤال لاتاتورك :اين انت الان؟ كيف حالك ؟ هل تصلك بعض الاخبار عن دولتك تركيا ؟هل وصلك خبر بان 99% من شعبك مسلم. واصبح يضرب به المثل في الدولة المسلمة؟ الدولة المتدينة؟ اني اسألك لماذا لا تجيب؟ ليتك تعود يوما ما لترى بلدك وشعبك وترى من يتربع على عرشك الذي كنت تجلس علىه من ذي قبل.

33.أرسلت من قبل Mohamed aus Arouit في 26/09/2010 18:02
كلمة الى اصحاب الشبهات كما سبق وقلنا بان هذه الشبهات اصلها الفكر المسيحي المتطرف وما انتم الا ادوات رخيصة في يد اعداء الاسلام ............ لاغير. اما بخصوص اشتشهاداتكم من كتب التراث فهي مردودة عليكم لاننا نعرف ان كتب التراث فيها اجتهادات كانت خاصة بتلك الفترة وماتت بموت اصحابها فلو ان اصحابها كتب لهم الحياة مرة اخرى معنا لاعادوا النظر في كثير من اجتهاداتهم ان لم اقل كلها.نحن نقدس فقط كلام الله وكلام رسوله صلى الله عليه وسلم لانه وحى وصاحبهما حي لم ولن يموت اما من اجتهد فمات فاجتهاده يبقى حيا بقدر ما استطاع ان يساير الزمن فان عجز عن المساير ة تركناه واجتهدنا ويكفي فخرا لامة الاسلام ان الله يبعث لها على رأس كل مائة سنة من يجدد لها امر دينها. اذا التراث يجب احترامه وليس تقديسه وللاسف ان كثيرا من المسلمين لا يفهمون هذا نحن المسلمين لا نستطيع ان نضع تراثا غير تراثنا ولكننا نستطيع ان نختار بانفسنا منه ما يلزم حاضرنا ومستقب%D

34.أرسلت من قبل kader pour moh aus aruit في 26/09/2010 22:54
tes repenses ne se sont même pas une goutlette d'eau dans l'ocean.SOLTAN egal 3elm MERCI NADORCITY

35.أرسلت من قبل أسد ريف في 26/09/2010 23:46
بسم الله الرحمن الرحيم. السلام عليكم ورحمة الله تعالى. في البداية اشكر الدكتور عبد القادر بطار على هذا العمل وعلى هذا الجهد.
........الى لاديني بالفطرة 13 ..........
أولاً: يجبُ أن نعلم أن الله تعالى غنىٌ عن الخلق أجمعين، حتى لو كفروا وأعرضوا عن الطاعة والعبادة فالله غنىٌ عنهم وعن عبادتهم وطاعتهم، فهو سبحانه لا تَضرُهُ معصيَّة العاصين ولا تنفعُة طاعة الطائعين، فالله جلَّ وعلا غنيٌ عن كل خلقه لا تنفعه الطاعة ولا تضره المعصية، بل لا يزيد ملكه توحيد الموحدين ولا حمد الحامدين ولا شكر الشاكرين ، ولا ينقص ملكه كفر الكافرين ولا عصيان العاصين ولا إذناب المذنبين أبدًا .. قال الله جل وعلا: ((يَا أَيُّهَا النَّاسُ أَنْتُمُ الْفُقَرَاءُ إِلَى اللَّهِ وَاللَّهُ هُوَ الْغَنِيُّ الْحَمِيدُ . إِنْ يَشَأْ يُذْهِبْكُمْ وَيَأْتِ بِخَلْقٍ جَدِيدٍ. وَمَا ذَلِكَ عَلَى اللَّهِ بِعَزِيزٍ ))[فاطر:15- 17 ]
هو القائل في الحديث القدسيّ الذي رواه مسلم من حديث أبي ذر وفيه: (يا عبادي لن تبلغوا ضري فتضروني ولن تبلغوا نفعي فتنفعوني يا عبادي لو أن أولكم وآخركم وإنسكم وجنكم كانوا على أتقي قلب رجل واحد منكم ما زاد ذلك في ملكي شيئا يا عبادي لو أن أولكم وآخركم وإنسكم وجنكم كانوا على أفجر قلب رجل واحد منكم ما نقص ذلك في ملكي شيئا ) إلي آخر الحديث.
ثانيًا:خلقنا الله تعالى لعبادته ..
لأن العبادة هي حق الله تبارك وتعالى على عباده، فهل تعرف ما معنى (حق الله تبارك وتعالى على عباده) ؟ .. إن الله عزَّ وجل هو الرب، الخالق، الملك، الحق؛ الذي يستحق أن يُعبد، هذه هي صفاته يا إنسان .. هذه هي صفاتُ ربك .. صفات الجلال والكمال .. وهو سبحانه وتعالى يُحِبُ ويَكْرَه .. فهو سبحانه وتعالى يُحــب أن يُعـبــد وأن يُوحـد ويُمجـد، فهو عز وجل يُحب العبادات من عباده .. هذا هو ربنا عز وجلَّ .. إنه يُحِب ويَكْرَه .. فهل علمت الآن ماذا يُحِبَ وماذا يكرَه ؟ فنحن نعبد الله تبارك وتعالى لأنه يستحق أن يعبد .. وطلبًا لجنته وخوفًا من ناره.لأن العبادة غذاء لأرواحنا ، حياة لقلوبنا ، سبب لتفريج كروبنا ، لأن العبادة تقربنا من ربنا تبارك وتعالى . فالإنسان مخلوق، جسد وروح فأنت تعطي البدن ما يشتهية من طعام وشراب وغيره فلو لم تعطِ الروح هي الأخرى غذائها تصرخ الروح في أعماق الجسد تريد هي الأخرى غذاءً وشرابًا ودواء وغذاء الروح لا يعلم حقيقته إلا من خلقها، ومن هنا يقول ربنا ((وَيَسْأَلونَكَ عَنِ الرُّوحِ قُلِ الرُّوحُ مِنْ أَمْرِ رَبِّي وَمَا أُوتِيتُمْ مِنَ الْعِلْمِ إِلاَّ قَلِيل)) [الإسراء:85] . وكيف لك أن تعرف غذاء روحك إلا عن طريق الأنبياء المبلغين لرسالات الله عز وجل ولأمره ونهيه، هم الذين يأتون بوحي الذي خلق، الذي خلق روحك وهو يعلم غذائها :قوله تعالى((أَلا يَعْلَمُ مَنْ خَلَقَ وَهُوَ اللَّطِيفُ الْخَبِيرُ)) [الملك:14] . إذن العبادة غذاء لهذا الشق الآخر في الجسد وهو الروح، لأن الإنسان لا يمكن أن يعيش حياة سوية مستقيمة بحياة البدن فحسب لابد أن يحيا الروح والبدن معا . فهل علمت الآن لماذا خلقنا الله عز وجل لعبادته وهو غنيٌ عنَّا. وسلام

36.أرسلت من قبل يوبا في 26/09/2010 23:47
أولا أشكر جزيل الشكر،على منحك لي وقتك و على قبولك مناقشتي
الرذ24:يا عزيزي محمد من ألمانيا،عندما أقول و أدعي أن تلك الدول ملحدة،فاني أقصد قوانينها الوضعية و مؤسساتها و حتى دستور تلك الدول...و بسبب تلك القوانين و مؤسساتها سمح لكم معشر المسلمين بممراسة دينكم على أتم الوجه، كما سمح لكم ببناء مساجد ، و أصبحت الوضع يشبه أفغانستان و السعودية...كل هذا يعود الى القانون الالحادي
نعم فيها مسحيين و فيها يهود و فيها حتى مسلمين لكن بنسبة جد جد ضئيلة، و تبقى محسوبة دول ملحدة و علمانية كأضعف الايمان، و بامكان أي انسان أن يدافع عن دينه و يمارس طقوسه بكل حرية عكس الدول الاسلامية التي تقتل من بدل دينه!!
أما الشطر الثاني من ردك الاول،و الذي تسأل فيه و تطلب دليل قاطع من الكتاب و السنة يقول بأن الايمان وحده كاف للحياة و الرفاهية و العيش الكريم
عد الى هذه الاية "من يتقي الله يجعل له مخرجا و يرزقه من حيث لا يحتسب" هنا اله المسلمين يعد عبيده بالحياة الكريمة و الرزق الوفير لمجرد أن يؤمنوا به،لم يخبرهم أن بالعلم و العمل سيعيشان،بل بالايمان!!و هل هذا الايمان كان كافيا ليعيش المسلمين في راحة و طمأنينة؟؟أم أنه أذلهم و فضحهم،و لهذا السبب يا عزيزي عوض أن يرزقك ربك في أرض اسلامية،أرسلك سائل طالبا الى أرض الكفار و الملحدين؟انها مذلة هذه يا عزيزي
الرد 25:في الرد 24 وضحت لك أن الايمان لا يرزق أحد، و لهذا تجد الدول المؤمنة (الاسلامية و حتى المسيحية البرازيل مثلا) تعيش الفقر المذقع،مقارنة بالدول الكافرة الملحدة...اذن خلاصة القول.هذا الله تخلى عن عبيده و عوض أن يهتم لحالهم،تركهم في مستنقع الفقر و الاوبئة و حتى الكوارث الطبيعية و أخر هذه الكوارث تشريد 30 مليون مسلم في بلد اسلامي يسمى باكستان، و لم يجدوا الا الدول الكافرة تتسابق الى مساعدة المنكوبين لتضاعف عدد القتلى و المتشردين!!أي اله هذا
أما العلم فكثيرا ما تعيدون تشغيل هذه الاسطوانة المملة أنكم أمة اقرأ، و أن دينكم أمركم بالتحصيل العلمي، و أن أول أية نزلت (لا أدري ان نزلت أم طلعت لأن الارض كروية،و هذا ما يتوجب سماء دائرية) في القرأن هي اقرأ...لكن هل كلمة اقرأ تعني المعرفة و العلم و البحث و التحصيل العلمي؟؟أم أن معناها يتناقض مع العلم،فلو عدنا الى معجم لسان العرب نجد:معنى قرأت القرأن:"لفظت به مجموعا أي ألقيته" اذن فمعنى كلمة اقرأ في القرأن هي ردد ورائي!!و هذا يفعله الاطفال و حتى الكبار من المسلمين حين يرددون ما يقوله الشيخ حتى لو لم يفهموه.و بالظبط هذا ما يقوم به الببغاء عندما يقوم بترديد و اعادة ما يسمعه من صاحبه (اذن أنتم كالببغاوات عفوا) و هذا الشرح للأية يثبتها ابن مسعود:ليس العلم عن كثرة الحديث و لكن العلم عن كثرة الخشية
اذن العلم في الاسلام هو حفظ الاحاديث و كثرة العبادات و الصلاة، و هذا يتناقض مع العلم التجريبي القائم على الشك و التسائل
و المشكل الخطير و عدم فهم ما معنى العلم عند المسلمين،أصبحوا يطلقون كلمة و صفة عالم على أمثال ابن الباز صاحب كتاب:(انكار دوران الارض حول الشمس) أو صالح فوزان صاحب فتوى" تحريم العمل بالقوانين الوضعية"
أما الدليل القاطع على أن هذا التخلف الذي يعيشه الانسان المسلم و مجتمعاتهم سببه الاول و الخير هو الدين/لأن لو عدنا الى أوروبا قبل القرن التاسع عشر يعني في الوقت الذي كانت فيه تستمد شرعيتها من الكنيسة و كان الدين يتحكم في كل صغيرة و كبيرة،كان وضعهم يشبه وضعكم الحالي أو ربما أكثر تعقيدا..لكن عندما حاربوا الدولة الدينية و ناضلواضدها و فتحوا حربا ضروسا مع الكنيسة الانظمة القائمة عليها و استطاعوا أن يفرضوا العلمانية في مجتمعاتهم،كخطوة مستقبلة نحو التحرر و الانعتاق و تأسيس قوانين وضعية و مؤسسات نزيهة و أنظمة ديموقراطية، و سجعوا التحصيل العلمي وووو تقدموا و ازدهروا و تحضروا، و أصبحوا قوة عالمية يضرب لها ألف حساب.و لهذا السبب هرع المسلمون و أنت أحدهم الى الاستفادة من مزايا الالحاد و العلمانية و مجتمعاتهم
و في الوقت الذي تصلون في اتجاه السعودية،من أجل الحصول على الجنة المزعومة،تتجهون صوب أروبا الكافرة من أجل ضمان معيشتكم....أليس هذا تناقض و نفاق؟؟
الر29: عندما بدأت قرائة هذا الرد قلت ربما صاحبنا أتى ومعه أسرار الاكوان الاخرى و الطريقة التي خلق الله بها ..لكن خاب ضني و سرعان ما اكتشفت أن عزيزي عوض الاجابة عن سؤالي،بدأ يستهزأ و يسيئ و يستفزني..وعوض أن يحضر الي و يبحث اجابات شافية و منطقية،أحضر لي أسالة أخرى و حاول الهروب و اللف و الدوران،كما يفعلون دائما،حينما يفشلون في المقارعة الفكرية
أما الروح: و النفس: فهما الدليلان القاطعان على عدم وجود الله و أن محمد لم يكن نبيا،لأنه مع الاسف لم يجب عن سؤال بعض أحبار اليهود الذي حضروا اليه من أجل امتحانه،أهو رسول أم دجال،فطرحوا عليه هذا السؤال و بعض الاسئلة الاخرى"يسألونك عن الروح ،قل الروح من أمر ربي و ما أتيتم من العلم الا قليلا"أليس من العيب و العار من رسول مرسل من عالم الغيوب و ما تخفي الصدور و يعلم غيب السموات و الارض ووو يسألون نبيه عن الروح فيفشل و يعجز عن اجابتهم؟؟هل هذا اله و هل هذا نبي؟؟و لمذا ترك الله نبيه في موقف حرج كهذا؟؟ أم أنها حكمة لا يعلمها الا هو..كما تقولون دائما
و من قال لك أن هناك روك و أن الانسان روح؟؟ليس هناك من دليل على وجود هذا الشيئ الذي يعود الى اعتقادات قديمة تسمى أنيميزم.وهو أن كل جسم يتحرك بداخله شبح يحركه..و يجب أن تعلم أن الملحد لا يؤمن لا بالروح و لا بالله و لاا بالخياة بعد الموت

يا عزيزي لي شرف أن نتحاور و أناقشك،لهذا أتيتك ببعض الاسئلة حتى نرقى بمستوى النقاش.و هذه الاسئلة تتعلق بالاسلام و القرأن و حتى الاحاديث.و ان لم تجبني كما فعلت سابقا و حاولت الهروب مرة أخرى فاني حتما سأزيد ايمانا أن دينكم دين أسطوري خرافي
السؤال الاول
وجود الله في مكان معين،يحتم وجود مكان أكبر من الله ليتسع فيه، الا تعتقد أن هذا يناقض فرضية أن الله أكبر شيئ

ذكر القرأن قصة عظيمة،عن سليمان و الهدهد و مملكة بلقيس الامبراطورية العظيمة....الهدهد يخبر سليمان أنه أتى بخبر لأم يعرفه من قبل،و الخبر الذي أتى به الهدهد، هو وجود مملكة تعبد الشمس،سليمان يغضب و يرسل الى ملكة هذه المملكة،لكن الملكة تمتحنه ببعض الهدايا لكن سليمان لم يعجبه ذلك و قال كما جاء في القرأن:ارجع اليهم فلنأتينهم بجنود لا قبل لهم بها و لنخرجنهم منها أذلة و هم صاغرون..المشكلة في قصة هود.سليمان تعجب من وجود مملكة لا تعبد الله.لسان حاله يقول:كيف بالامكان أن تكون هناك مملكة لا تعبد الله و أنا لا أعلم بها؟؟ فبعد أن تأكد سليمان من صحة الخبر هذذ هؤلاء الكفار بالاجتياح،باعتباره أقوى امبراطون على الاطلاق.من هنا نعرف أنالقصة تلك هي أسطورة لأن هناك امبراطوريتان وثنيتان كانتا تحيطان بفلسطين.الاشورية في العراق و الفراعنة في مصر!! و لو كان سليمان بهذه العظمة فلماذا لم يخضع هؤلاء و يجبرهم على دينه،كما نعرف من الخريطة أن مصر قريبة جدا من مملكة سليمان و كذلك العراق.و جميع هذه الحضارات القديمة قد ذكرت بعضها البعض عبر اتفاقيتها أو مراسلاتها.بينما لا يوجد أي ذكر في التاريخ لا لسليمان و لا لامبراطوريته و لا حتى نقش على الجدار..ما هذا يا عزيزي
جميع علماء الاثار المعتبرين يؤكدون أن مملكة سليمان لا وجود لها و سليمان لو وجد لم يكن أكثر من شيخ عشيرة في قرية صغيرة
كيف مات سليمان ؟؟
فلما قضينا عليه الموت ما دلهم على موته الا دابة الارض تأكل منسأته فلما خر تبين الجن أن لو كانوا يعلمون الغيب ما لبثوا في العذاب المهين.ابن كثير و القرطبي أكدو أن سليمان مكث نحو سنة و هو واقفا بدون أن يعرف أحد بموته!!الم يكن لسليمان وزراء لادارة شؤون البلاد ألم يسأل أحدهم عن سليمان طيلة عام؟؟ألم يكن لسليمان 100 امرأة؟؟ هل من المعقول أن لا يسألن عن زوجهن لمدة عام؟؟
ان مملكة سليمان التي بالغ بها القرأن أكثر من التوراة و جعل منها أكبر امباطورية في التاريخ هي أسطورة لا وجود لها
و حتى البروفسور في جامعة تل أبيب"فينكلستان" و زملائه الاسرائليين و المنقبين العالمين أكدوا أن مملكة سليمان هي أسطورة لا وجود لها،

الاسؤال الاخير عن نبي الاسلام محمد
تخبر كل الكتب الاسلامية الشيعية منها و السنية أن محمد لا اخوة له،لكن هذه المراجع التي سوف أذكرها لك و التي تناولت هذه القضية عن غير قصد كما

وروى أبن حبان رحمه الله عن حليمة رضي الله تعالى عنها عن آمنة أم النبي صلعم أنها قالت أن لأبني هذا شأنا إني حملت به فلم أجد حملا قط كان أخف عليّ ولا أعظم بركة منه.

(*) السيرة الحلبية للإمام برهان الدين الحلبي باب ذكر حمل أمه صلعم وعلى جميع الأنبياء والمرسلين



قال أبن اسحق .. كانت حليمة بنت أبي ذؤيب السعدية أم رسول الله التي أرضعته تحدث .... فلم يبلغ سنتيه (محمد) حتى كان غلاما جعفرا(غليظ) فكلمنا أمه وقلت لها لو تركت بنيّ عندي حتى يغلظ ... فردته معنا (ثم حدث له شق بطنه فأرجعته حليمة إلى أمه) قالت أمه(آمنة) أفتخوفت عليه الشيطان قالت قلت نعم قالت كلا والله ما للشيطان عليه من سبيل ... فوالله ما رأيت من حمل قط كان أخف علىّ ولا أيسر منه ...

(*) السيرة النبوية لأبن هشام باب ولادة رسول الله صلعم ورضاعته.

* أخرج ابن اسحق وابن راهويه وأبو يعلي والطبراني والبيهقي وأبو نعيم وابن عساكر عن طريق عبد الله بن جعفر بن أبي طالب قال: حديث حليمة بنت الحارث أم رسول الله صلعم التي أرضعته قالت: ....نفس الحديث السابق ... قالت حليمة فاحتملناه حتى قدمنا به إلى أمه(آمنة) ...قالت اخشيتما عليه من الشيطان؟ كلا والله ما للشيطان عليه سبيل وانه لكائن لابني هذا شأن إلا أخبركما خبره؟ قلنا بلى قالت حملت به فما حملت قط أخف منه فأريت في النوم حين حملت به أنه خرج مني نور....

(*) الخصائص الكبرى للسيوطي الجزء الأول ص 132؛133؛ 134؛ 135.

من الواضح من هذه الأحاديث أن آمنة تقارن حملها بمحمد بحمل آخر قبله مرة أو مرات. فهل كانت متزوجة بأحد قبل أبو محمد؟ هل لمحمد اخوة؟ كم مكث معها أبو محمد قبل أن يموت؟


ان تصديق هذه المعتقدات السخيفة الواضحة البطلان المستحيلة الحدوث بين عقلاء يقرؤون و يستعملون الانترنت و متخرجون من الجامعات هو معجزة حقيقية

أرجو من ادراة ناظور سيتي أن تسمح لرد هذا بالنشر،لاني استغرقت فيه أزيد من ساعة..و شكرا مسبق

37.أرسلت من قبل hassanine في 27/09/2010 00:20
السلام على من اتبع الهدى من أعظم الحقائق وأجلاها في الفطر والعقول حقيقة وجود الله سبحانه وتعالى ، هذه الحقيقة التي اتفقت العقول على الاعتراف بها - وإن أنكرتها بعض الألسن ظلما وعلوا - ، فهي من الوضوح بمكان لا تنال منه الشبهات ، وبمنزلة لا يرتقي إليها الشك .

ففي كل شيء له آية تدل على أنه الواحد



وقد تنوعت دلائل وجود الله سبحانه ابتداء من ضمير الإنسان وفطرته ، إلى كل ذرة من ذرات الكون ، فالكل شاهد ومقر بأن لهذا الكون ربا ومدبرا وإلها وخالقا . وأولى هذه الدلائل دليل الفطرة ، ونعني به ما فطر الله عليه النفس البشرية من الإيمان به سبحانه ، وقد أشار القرآن الكريم إلى هذا الدليل فقال : { فأقم وجهك للدين حنيفا فطرت الله التي فطر الناس عليها لا تبديل لخلق الله ذلك الدين القيم ولكن أكثر الناس لا يعلمون }( الروم: 30 )، وهذا الدليل باق في النفس الإنسانية بقاء الإنسان نفسه في هذا الكون ، وإن غطته الشبهات ،ونالت منه الشهوات ، إلا أنه سرعان ما يظهر في حالات الصفاء وانكشاف الأقنعة. وفي الواقع أمثلة كثيرة تدلنا على ظهور الفطرة كعامل مؤثر في تغيير حياة الإنسان من الإلحاد إلى الإيمان ، ومن الضلال إلى الهدى ، فذاك ملحد عاين الموت تحت أمواج البحر ، فبرزت حقيقة الإيمان لتنطق على لسانه أن لا إله إلا الله ، فلما نجاه الله أسلم وحسن إسلامه .



وحادثة أخرى تتحدث عن طائرة تتهاوى بركابها ، فتتعالى أصوات الإيمان منهم وقد كانوا من قبل أهل إلحاد وكفر ، وقد سجل الله هذه الظاهرة في كتابه الكريم في أكثر من آية،منها قوله تعالى : { وإذا مسكم الضر في البحر ضل من تدعون إلا إياه فلما نجاكم إلى البر أعرضتم وكان الإنسان كفورا } (الاسراء:67). فهذا هو دليل الفطرة وهو من القوة والمكانة بحيث لا يستطيع أن يدفعه دافع أو ينازع فيه من منازع .



وثمة دليل آخر لا يقل قوة وأهمية عن دليل الفطرة وهو ما أسماه أهل العلم بدليل الحدوث ، ومفاد هذا الدليل أنه لابد لكل مخلوق من خالق ، وهذه حقيقة يسلم بها كل ذي عقل سليم ، فهذا الأعرابي عندما سئل عن وجود الله قال بفطرته السليمة : البعرة تدل على البعير ، والأثر يدل على المسير ، فسماء ذات أبراج ، وأرض ذات فجاج ، ألا تدل على العزيز الخبير . فلله ما أحسنه من استدلال وما أعجبه من منطق وبيان .



ومن الأمثلة الأخرى التي تدل على هذه الحقيقة ما روي من أن أحد العلماء طلب منه بعض الملاحدة أن يناظره في وجود الله سبحانه ، وحددوا لذلك موعدا ، فتأخر العالم عنهم وكان تأخره عن قصد ، فلما جاءهم وسألوه عن سبب تأخره قال : لقد حال بيني وبين مجيء إليكم نهر ، ولم أجد ما ينقلني إليكم ، غير أن الأمر لم يطل حتى أتت سفينة ، وهي تمشي من غير أن يقودها قائد ، أو يتحكم فيها متحكم ، فصاح به الملاحدة ماذا تقول يا رجل ؟!! فقال لهم : أنتم أنكرتم أن يكون لهذا الكون خالقا ، ولم تصدقوا أن تكون سفينة من غير قائد ، فاعترفوا وأقروا .



وقد نبه القرآن إلى هذا الدليل في مواضع كثيرة ، قال تعالى : { أم خلقوا من غير شيء أم هم الخالقون () أم خلقوا السموات والأرض بل لا يوقنون }(الطور:35-36) هما احتمالان لا ثالث لهما إلا الاعتراف بوجوده سبحانه والإيمان به . الاحتمال الأول: أن يكون هذا الخلق من غير خالق ، وهذا مستحيل تنكره العقول إذ لا بد للمخلوق من خالق وللمصنوع من صانع ، فالعدم لا يخلق . والاحتمال الثاني : أن يكونوا هم الذين خلقوا أنفسهم وخلقوا السماوات والأرض ، وهذا مستحيل أيضا إذ لم يدَّع أحد أنه خلق نفسه فضلا عن السماوات والأرض ، ولو ادعى مدع ذلك لاتهم بالجنون والهذيان ، إذ إن فاقد الشيء لا يعطيه ، فلم يبق إلا أن يكون لهذا الكون خالقاً وموجدا ، وهذا دليل غاية في القوة والبيان لذلك عندما سمعه جبير بن مطعم قال : " كاد قلبي أن يطير " كما ثبت ذلك عند البخاري . فهذه بعض الأدلة على وجوده سبحانه ، وهي أدلة من تأملها وأمعن النظر فيها لم يسعه إلا التسليم بها.









38.أرسلت من قبل رمزي في 27/09/2010 01:11
الى كل ملحد .اجيبوني
اذا كان الله غير موجود فكيف تفسرون ظهور القران ذو الاعجاز العلمي و البلاغي في جزيرة الجهل و الامية و على رجل امي ليس ب قارء
انصحكم ان تستخدمو عقلانيتكم في قراءة القران

39.أرسلت من قبل لاديني بالفطرة في 27/09/2010 02:09
إلى ٠٠٠أسد ريف٠٠و٠٠٠
أنتم تأتون بلأدلة والبراهين من أيات وسور قرأنية ٠٠أنا لا أمن بالقرأن أناأريد أدلة براهين تنتمي إلى الكرة الأرضية وإلى العقل البشري٠٠
شكرا (يوبا)٠٠ لقد أغنيت المنتدى وأضيف لتعليقك الرائع إنهم لا يستطعون الرد فكيف يردون والزمن توقف عندهم منذ 600م أرآيت كيف أن السعودية تتهرب ولا تترك لأي كان أن يدخل أراضيها من أجل البحوث الإيكلوجية وتنقيب على الأثار لماذا كل هاذا الخوف وتستر خوفا من أن يفضح دينها٠٠ مثلا مكة أم القرى وأنها أزلية بناها آدم ٠٠لا حفريات لا هم يحزنون ٠٠وأن الكعبة بناها إبراهيم والصفا والمروا وهاجر ٠٠٠إبراهيم وذريته لم يصلوا قط إلى الجزيرة البدوية ٠٠وقبور ألصحابة غير موجودة ٠٠فهم منذ 1870م يحفرون فلم يجدواشيئا لو كانوا وجدوا شئا لاقاموا الأرض ولم يقعدوها٠٠٠٠من أجل إغناء النقاش ٠٠٠يتبع
ملاحظة: (يوبا) مقالك طويل في المرة القادمة إن شأت قسمه إلى 3 أو4 أجزاء لتتجنب عناء الكتابة٠فمعذرة

40.أرسلت من قبل hassanine في 27/09/2010 02:59
السلام على من اتبع الهدى الادلة المادية على وجود الله


الخلق


وهو الدليل المادى الاول على وجود الله سبحانه وتعالى


اذا اردنا ان نبدا بالادلة المادية على وجود الله تعالى فلابد ان نبدا بالخلق لانه الدليل الذى نراه جميعا
امام اعييننا ليلا ونهارا ونلمسه ايضا لاننا نعيشه


فالبداية هى ان هذا الكون بكل ما فيه قد وجد اولا قبل ان يخلق الانسان وتلك قضية لا يستطيع احد ان يجادل فيها
فلا احد يستطيع ان يقول ان خلق السموات والارض قد حدث بعد خلق الانسان بمعنى ان الانسان جاء ولم تكن هناك ارض يعيش عليها ولاشمس تشرق ولا ليل ونهار ولا هواء يتنفسه
بل ان الانسان جاء وكل شىء قد أعد له قبل ان يوجد بل ان هناك اشياء اكبر من قدرة الانسان خلقت وسخرت
لتخدمه وتعطيه كل متطلبات الحياة بدون مقابل واشياء اخرى خلقت وسخرت للانسان تعطيه ما يشاء
ولكنها محتاجة الى جهد الانسان وعمله وذلك حتى تتم عمارة الارض


إذن
لااحد يستطيع باستخدام العقل وحده ان يجادل ان هذا الكون قد خلق واعد لحياة الانسان
قبل ان يخلق الانسان نفسه فإذا جاء الحق سبحانه وتعالى وقال لنا
" هو الذى خلق لكم ما فى الارض جميعا ثم استوى الى السماء فسواهن سبع سموات وهو بكل شىء عليم"
سورة البقرة الاية 29


فلا يستطيع احد بعد ذلك ان ينكر ان الكون قد ثم خلقه قبل خلق الانسان ثم تاتى الاية الكريمة
"وإذا قال ربك للملائكة إنى جاعل فى الارض خليفة"
سورةالبقرة الاية 30
فتؤكد ان الكون أعد للانسان قبل ان يخلق وهذه قضية يؤكدها العقل ولا يستطيع ان يجادل فيها
وبذلك نكون قد وصلنا الى النقطة الاولى وهى
ان الله سبحانه وتعالى بكمال صفاته وقدراته قد خلق هذا الكون ونظمه غير مستعين بأحد من خلقه
ولا محتاج لأحد من عباده واننا نحن جميعا اى البشر قد جئنا الى كون معد لنا اعدادا كاملا
ولكن قدرة هذا الكون لا تخضع لنا ولا لقدراتنا بل هى اكبر من هذه القدرات بكثير
فالشمس مثلا اقوى من قدرة البشر جميعا وكذلك الارض والبحار والجبال
إذن فلابد من ان تكون هذه الاشياء قد أخضعت لنا بقدرة من خلقها
وهو الله سبحانه وتعالى وليس بقدرتنا نحن
انها مسخرة لنا ولا تستطيع ان تعصى امرا
فالشمس لا تستطيع ان تشرق يوما وتغيب يوما حسب هواها لتعطى الدفء ووسائل استمرار الحياة لمن
تريد وتمنعه عمن تشاء
والهواء لا يستطيع ان يهب يوما ويتوقف يوما
والمطر لا يستطيع ان يمتنع عن الارض فتنعدم الحياة ويهلك الناس
والارض لا تستطيع ان تمتنع عن انبات الزرع ولا تستطيع البشرية كلها ان تدعى
ان لها دخلا فى خلق هذه الاشياء ولا فى مهمتها ولا فى استمرارها فى عطائها
فهذا كله لا يخضع لارادة البشر
فاذا جئنا الى الانسان وجدناه هو الاخر لابد وان يشهد بان له خالقا وموجدا
فلا يوجد من يدعى انه خلق انسانا ولا من يدعى انه خلق نفسه
الرد على بعض الشبهات والمفتريات


عرفنا ان قضية الخلق محسومة لله سبحانه وتعالى لا يقبل فيها جدل عقلى
ولكن إذا جاء بعض الناس وقالوا ان الكون خلق بالمصادفة
نقول لهم ان المصادفة لا تنشىء نظاما دقيقا كنظام الكون الذى لم يختل رغم مرور ملايين السنين
وإذا جاء بعض العلماء الملحديين ليدعى انه كانت هناك ذرات ساكنة ثم تحركت وتكثفت واتحدت
نقول لهم ومن الذى اوجد هذه الذرات ؟ ومن الذى حركها من السكون؟
وإذا قيل إن الحياة بدات بخلية واحدة فى الماء نتيجة تفاعلات كيماوية
نقول: ومن الذى اوجد هذه التفاعلات لتصنع هذه الخلية؟
ونحن لن ندخل مع هؤلاء فى جدل عقيم وانما نقول لهم
"ان من اعجاز الخالق انها انبانابهم قبل ان ياتواوانباءنا ان هؤلاء مضلون اى ليسوا على حق ولكنهم على ضلال
وفى ذلك يقول الحق سبحانه وتعالى
"ما اشهدتهم خلق السموات والارض ولا خلق انفسهم وما كنت متخذ المضلين عضدا


وإذا جاء بعض المصللين ليضل الناس بنظريات كاذبة عن اصل خلق الانسان مدعيا ان اصل الانسان قرد
نقول له هذه النظرية يملؤها الغباء فنحن لم نشهد قردا تحول لانسان وإذا كان اصل الانسان قردا
فلماذا بقيت القرود على حالها حتى الان ولم تتحول الى بشر؟
ومن الذى منعها ان يحدث لها هذا التحول ما دام قد حدث فى الماضى؟
ولقد نسى هؤلاء المضللون الاغبياء ان الوجود لابد وان يكون من ذكرا وانثى
والا انقرض النوع لانه لن يحدث تكاثر


وبدون الدخول فى جدل لا يفيد نقول لكل من جاء يتحدث عن خلق السموات والارض وعن خلق الانسان مدعيا ان
الله ليس هو الخالق
نقول له أشهدت الخلق؟ فإذا قال لا نساله ففيم تجادل وانت لم تشاهد شيئا ولم ترى شيئا؟
ان قضية الخلق محسومة لله سبحانه وتعالى لانه هو وحده سبحانه الذى قالا لإنه خلق
ولم يأت احد ولن يجرؤ احد على ان يدعى انه الخالق
وإذا كان هناك قوة اخرى قد اوجدت هذا الكون كله فلماذا لم تعلن عن نفسها؟
ان الكفار انفسهم لم يستطيعوا ان يجادلوا فى قضية خلق الله لكل شىء فى الكون من سموات وارض وانسان
وحيوان وزرع وماء وشمس ونجوم الخ
قال الله تعالى فى سورة العنكبوت
"ولئن سألتهم من خلق السموات والارض وسخر الشمس والقمر ليقولن الله فأنى يؤفكون


ثم يقول الحق تبارك وتعالى فى نفس السورة
"ولئن سالتهم من نزل من السماء ماءا فأحيا به الارض من بعد موتها ليقولن الله
وهذه الايات نزلت فى الكافرين والمشركين وهم رغم كفرهم وإشراكهم لم يستطيعوا ان يجادلوا فى خلق الكون والانسان
إذن فقضية الخلق محسومة لله لانه سبحانه وتعالى هو الذى خلق كل شى
وهو الذى يخبرنا بأنه خالق كل شىء
يقول سبحانه وتعالى
"ذالكم الله ربكم لا اله الا هو خالق كل شىء فأعبدوه وهو على كل شىء وكيل
فما من شىء فى هذا الوجود الا وهو سبحانه وتعالى خالقه
ولنأخذ هذه القضية فى كل ما حولنا فى هذا الكون تأخذ مثلا
شجرة الخشب التى تعطينا كل الاخشاب التى نستعملها فى بيوتنا
هذه الشجرة من اين جاءت؟
تسال تاجر الخشب من اين جاءت؟ يقول من السويد وتسأل اهل السويد يقولون من الغابة
وتذهب الى الغابة فيقولون لك من شتلات نعدها وتسال من اين جاءت هذه الشتلات؟
فيقولون انها من جيل سابق من الاشجار والجيل السابق من جيل سبقه
وهكذا وتظل تمضى حتى تصل الى الشجرة الاولى التى اخذ منها هذا كله
من الذى اوجد الشجرة الاولى؟؟
إنه الله فلا احد يستطيع ان يدعى أنه خلق الشجرة الاولى او اوجدها من عدم
فإذا انتقلنا الى باقى انواع الزرع لنبحث عن التفاحة الاولى والبرتقالة الاولى
والثمرة الاولى وحبة القمح الاولى وشجرة القطن الاولى نجد انها وغيرها من كل
ما تنتجه انما هو من خلق الله تعالى خلقا مباشرا
ثم بعد ذلك استمر وجودها بالاسباب التى خلقها الله فى الكون
قد يقال ان هناك تهجينا وتحسنا وخلطا بين الانواع لتنتج اكثر جودة
نقول ان هذا كله لا ينفى ان الثمرة الاولى مخلوقة خلقا مباشرا من الله


وقد يدعى بعض العلماء انهم حسنوا او استنبطوا انواعا جديدة


نقول لهم هذا لا ينفى ان الوجود الاول من الله وانهم استخدموا ما خلق الله من العلم
المتاح لهم من الله فى كل ما فعلوه ولكن احدا لا يستطيع ان يدعى انه اوجد شىء فى الارض من عدم
فكل هذه الاكتشافات العلمية هى من موجود ولا يوجد اكتشاف علمى واحد من عدم


واذا انتقلنا من النبات الى الحيوان نجد ان كل الحيوان والطيور والحشرات بدات بخلق من الله سبحانه وتعالى وبخلق من ذكر وانثى وهذه هى بداية الخلق جميعا ولا يستطيع احد ان يدعى انه خلق من عدم ذكرا وانثى من اى نوع من النبات او الحيوان
والله سبحانه وتعالى يلفتنا الى ذلك فى القران الكريم فيقول
ومن كل شىء خلقنا زوجين
امنت بالله ربا وبالاسلام دينا وبمحمد نبيا ورسولا

41.أرسلت من قبل hassanine في 27/09/2010 03:38
السلام على من اتبع الهدى الفصل الأول: لماذا الأدلة المادية والكونية؟
أوجد الله ـ سبحانه وتعالى ـ في هذا الكون أدلة مادية عقلية وأدلة نصل إليها بالحواس، كلها تنطق بوحدانية الله ووجوده وأن قضية الخلق محسومة لله ـ سبحانه وتعالى ـ وإذا قال بعض الناس إن هذا الكون خلق بالمصادفة، يرد عليهم: إن المصادفة لا تنشئ نظاما دقيقا لا يختل رغم مرور ملايين السنين، وبعضهم ادعى أنه كانت هناك ذرات ساكنة ثم تحركت وتكثفت واتحدت، فمن أوجد هذه الذرات، ومن حركها من السكون؟ وإذا قيل إن الحياة بدأت بخلية واحدة في الماء نتيجة تفاعلات كيماوية، فمن أوجد هذه التفاعلات لتصنع هذه الخلية؟ ومن ادعى أن أصل الإنسان قرد فهي نظرية غبية، ولماذا بقيت القرود ولم تتحول إلى بشر؟! ومن الذي منعها من التحول ما دام قد حدث في الماضي؟.

إن قضية الخلق محسومة لله ـ سبحانه وتعالى ـ، ولم يأت أحد ولن يجرؤ أحد على أن يدعي أنه الخالق، والتحدي الإلهي سيبقى قائما حتى يوم القيامة، فلن يستطيع علماء الدنيا ولو اجتمعوا أن يخلقوا ذبابة. والله تعالى أعطى في كونه الدليل على إطلاق القدرة، ولم يعطه في القوانين الكونية، لأنه لو أعطاه في القوانين الكونية فأشرقت الشمس يوما وغابت أياما، ودارت الأرض ساعات وتوقفت ساعات، وتغير مسار النجوم لفسد الكون!!

إذا فمن كمال الخلق أن تكون القوانين الكونية بالنسبة للنظام الأساسي للكون ثابتة لا تتغير وإلا ضاع النظام، وضاع معه الكون كله.

الفصل الثاني
: يقول الله ـ سبحانه وتعالى ـ: (وَفِي أَنفُسِكُمْ أَفَلا تُبْصِرُونَ) (الذاريات: 21)، فتطرق عن الروح في الجسد وقدرات الإنسان والاختيار والقدرة والضحك والبكاء، وأفعال الإنسان والإعجاز القرآني في النفس البشرية، والإنسان والتمييز، فمثلا لا تتشابه بصمة إبهام إنسان مع إنسان آخر رغم بلايين البشر، وإن النفس البشرية تعرف الله بالفطرة، وإنها لا تملك لذاتها نفعا ولا ضرا إلا ما شاء الله.

42.أرسلت من قبل hassanine في 27/09/2010 03:44
بسم الله الرحمان الرحيم والصلاة والسلام على رسول الله محمد ان عبد الله رغم انف الملحدين الفصل الثالث: الدليل الغيبي
يدور الفصل حول الدليل المادي الذي يؤكد أن الغيب موجود، وأننا إن لم ندركه بعقولنا وأبصارنا، فليس معنى ذلك أنه غير موجود. وهناك نوعين من الغيب: غيبا نسبيا، وغيبا مطلقا. فالأول لا يعتبر غيبا في علم الله وحده، بل يمكن أن يعرفه البشر، والغيب المطلق لا يعلمه إلا الله سبحانه وتعالى، ويعلم ما في الصدور وما تخفى الأنفس وما تعلنه، وما يحرص الإنسان على إخفائه عن الدنيا كلها، حتى في تلك الأشياء التي لا يمكن أن يتنبأ بنتيجتها أحد قبل حدوثها، كما تنبأ سبحانه بنتيجة معركة حربية ستحدث بعد تسع سنوات كما في سورة الروم.

ـ أن عدم إدراكنا لوجود الشيء لا يعني أن هذا الشيء غير موجود، فإذا حدثنا الله ـ سبحانه ـ عن الملائكة وعن الجنة وعن النار وعن الشياطين، فلابد أن نصدق، ليس بالدليل الإيمان فقط، لأن القائل هو الله: ولكنه سبحانه في تحد أعطى الدليل المادي لغير المؤمن به والحياة الإنسانية شاهدة على أن الغيب موجود، أرادنا الله أن نكون شهداء على أنفسنا حتى لا نأتي يوم القيامة، ونقول: يارب لم تعطنا الدليل العقلي على أن ما هو غيب عنا موجود، فضلت عقولنا، يا رب لو أعطيتنا الدليل لكنا آمنا، ولذلك جاءت حياة البشر كلها شاهدة على ذلك، فالله ـ سبحانه وتعالى ـ أعطى الإنسان وحده القدرة على أن يرث الحضارة ويضيف عليها، في حين سلب ذلك من كل مخلوقاته. وإذا كنا نتحدث عن دليل غيبي آخر يزيد من الأدلة العقلية التي تثبت وجود الله، فلابد أن نقرأ قوله تعالى: (لَهُ مَا فِى السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَمَا تَحْتَ الثَّرَى) (طه: 6)، فلو قرأنا هذه الآية لعلمنا أن أحدا لم يكن يدري شيئا ولفترة طويلة عن معنى قوله تعالى: (وما تحت الثرى)، وكان كل ما تحت الثرى أو في باطن الأرض غيبا عنا، ثم أراد سبحانه أن يكشف لنا ما هو غيب عنا موجود، فكشف لنا ما تحت الثرى من كنوز رهيبة، حيث البترول والذهب والمعادن والمياه الجوفية وأشياء نفيسة وعالما هائلا يحتوي على مواد لم نكن نعلم بوجودها ولا نعرف شيئا عنها.

الفصل الرابع
: الآيات الأرضية ودلالتها، حيث إن آياته سبحانه تملأ الأرض والسماء ولكننا غافلون عنها، فإذا مشيت في الطريق فهناك آيات، وإذا صعدت الجبل فهناك آيات، وإذا نزلت في قاع البحر وجدت آيات، وإذا صعدت إلى السماء كانت هناك أكثر من آية، وإذا نزلت إلى باطن الأرض فهناك آيات وآيات، وإن العلم كاشف لقوانين الكون. ثم تحدث عن معنى كروية الأرض (والأرض ممدناها) أي بسطناها، ولم يحدد أرضا بعينها، بل قال الأرض على إطلاقها، ومعنى ذلك أن أي أرض تراها أمامك ممدودة أي منبسطة، فإذا كنت في خط الاستواء فالأرض أمامك منبسطة، أو كنت في القطب الجنوبي أو القطب الشمالي أو في أي بقعة من الأرض، فإنك تراها أمامك منبسطة، ولا يمكن أن يحدث ذلك إلا إذا كانت الأرض كروية، والقرآن الكريم يعطينا الدليل تلو الدليل على كروية الأرض يقول سبحانه: (لا الشَّمْسُ يَنْبَغِي لَهَا أَن تُدْرِكَ الْقَمَرَ وَلا الَّليْلُ سَابِقُ النَّهَارِ وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ) (يس: 40)، ومعنى أن النهار لا يسبق الليل وأن الليل لا يسبق النهار، أنهما موجدان معا على سطح الكرة الأرضية، والحقائق الكونية في القرآن الكريم تتوالى، والآيات تلو الآيات، ويقول سبحانه: (قُلْ سِيرُوا فِي الأَرْضِ ثُمَّ انظُرُوا كَيْفَ كَانَ عَاقِبَةُ المُكَذِّبِينَ) (الأنعام: 11). ولما لم يقل سبحانه سيروا على الأرض، ونحن نسير على الأرض، أي فوق سطحها وليس في بطنها، لكن الحقيقة العلمية أننا فعلا نسير في الأرض وليس على الأرض لأن هناك غلافا جويا يحيط بالأرض وهو جزء منها، ونحن لا نخرج من الأرض إلا إذا خرجنا من هذا الغلاف الجوي، وتحدث المؤلف عن معجزة الخلق في الشجر، حيث نرى الأشجار المختلفة والنباتات المختلفة، وهل فكر أحد منا في معجزة الخلق وكيف تحصل هذه النباتات على غذائها بواسطة جذورها الدقيقة التي تضرب في الأرض، وتعطينا الثمر، فنرى شجرة التفاح ثمرها حلو، وبجانبها الليمون طعمه حامض، وبجانبها الحنظل طعمه مر، وثمرة تأكلها وتترك ما بداخلها مثل المشمش والخوخ والبلح، وثمرة تنزع غلافها ولا نأكله كالبرتقال.. وغيرها.


43.أرسلت من قبل hassanine في 27/09/2010 03:47
السلام على من اتبع الهدى الفصل الخامس:
الأدلة المادية في أصل الكون وأصل الإنسان، يقول تعالى: (سَنُرِيهِمْ آيَاتِنَا فِي الآفَاقِ وَفِي أَنفُسِهِمْ حَتَّى يَتَبَيَّنَ لَهُمْ أَنَّهُ الحَقُّ) (فصلت: 53)، أي سيرون رؤية عين، ورؤية يقين.

وقوله تعالى: (حتى يتبين لهم أنه الحق) هو أن الذين سيرون غير مؤمنين، وإلا لو كانوا مؤمنين لعرفوا أنه الحق، ولما احتاجوا إلى هذا الدليل المادي، وأن خلق الجنين في القرآن ومراحل خلق الإنسان وما فيها من معجزات وآيات، وكذلك آيات في الكون لغير الإنسان، والأصل الواحد للكون، والوسائل العلمية الحديثة الآن تثبت ما قاله محمد ـ صلى الله عليه وسلم ـ، هذا كلام البرفيسور ألفريد كرونر، وهو عالم مراوغ، فقد كان يقول: (إن ما قاله محمد) لكيلا يشهد بأن هذا العلم قد أنزل من الله ـ سبحانه وتعالى ـ، فلما سئل كرونر: من الذي أخبر رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ (لا تقوم الساعة حتى تعود أرض العرب مروجا وأنهارا)، قال: ربما علم ذلك من الرومان، الذين كانوا متقدمين في هذه العلوم، وعندما سئل هل الرومان هم الذين أخبروا رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ بأن بلاد العرب ستعود بساتين وأنهارا؟ قال: لا يمكن أن يحدث ذلك إلا بوحي من السماء، وإعجاز يتلوه إعجاز، والآيات تعطينا سرا من أسرار الحياة وهو الماء، وعملية وجود الماء هي قدرة من الله، بخار الماء يصعد من المحيطات والبحار، ويتكثف في طبقات الجو العليا وينزل مطرا، فالماء رزق من السماء بقدرة الله.

الفصل السادس:
وفي كل شيء له آية تدل على أنه واحد.

بين المؤلف في هذا الفصل أن القرآن معجزة باقية إلى يوم القيامة، والقرآن معجزة ومنهج، وهو ما رسمه الله لنا كطريق للعبادة والحياة، تم تفسيره وبيانه كاملا في حياة رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ، فالعبادات والمعاملات وغيرهما بينه رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ وتطرق المؤلف إلى أن اللغة تدل على الوجود وهي أساس التفاهم بين البشر، وآدم حين خلقه الله وخلق حواء، لابد أنه كان بينهما طريقة للتفاهم وإلا كيف تفاهما؟ ثم جاء أولاد آدم فكان بين آدم وحواء وأولادهما لغة التفاهم، ومن الثابت يقينا من القرآن الكريم أنه كانت هناك وسيلة للكلام، ومن المسلم به أن الإنسان لا يتكلم إلا إذا سمع، وإن اللغة أساسها السماع، فلابد أن آدم قد سمع حتى يستطيع أن يتكلم، إذن فلابد أنه سمع الأسماء من الله سبحانه وتعالى (وعلم آدم الأسماء كلها) أي إن آدم تكلم وأنبأ الملائكة بالأسماء التي علمها الله له، ثم تحدث المؤلف حول لفظ الجلالة كلمة (الله) سبحانه وتعالى، من أين جاءت؟ إن الثابت لغويا أن المعنى لابد أن يوجد أولا ثم يوجد اللفظ أو الاسم، وإن العقل البشري يعجز عن فهم أي لفظ لم يوجد في عقولنا المعنى أولا: فلابد أن يعرف المعنى أولا ثم يفهم اللفظ، ولكن سبحانه وتعالى غيب عنا، لم يره أحد، ومع ذلك فإن لفظ الجلالة موجود في كل لغات العالم، والعقول كلها تفهمه، فلا يحدث هذا، إلا إذا كان في داخلنا الإيمان الفطري الذي يعرفنا معنى لفظ الجلالة، وأشهدنا على نفسه، وعندما ذكر لفظ الجلالة فهمناه وأشهد سبحانه وتعالى البشرية كلها، لأنه لا توجد لغة في العالم ليس فيها لفظ الجلالة، وإن لفظ الجلالة لن يطلق على أحد غير ذاته الكريمة، وفي هذا الكون الكفرة والملحدون وشياطين الإنس، فهل يوجد من سمى نفسه الله؟ لم يحدث ولن يحدث، ولا يمكن لبشر أن يتخطى مراد الله ليطلق لفظ الجلالة على نفسه. ثم يخبرنا المؤلف أن الخلق بدأ من ذكر وأنثى وهما آدم وحواء، ثم جاء منهما كل هذا الخلق الذي نراه الذي يصل إلى كذا بليون، وكلما عدنا بالزمن إلى الوراء فإن العدد يتناقص، ويظل العدد يتناقص ويتناقص حتى نصل إلى النقطة التي بدأت عندها حياة البشر، فتكون هذه النقطة من ذكر وأنثى، وكون البشر يتزايد عددهم مع مرور الزمن ويتناقص عددهم كلما عدنا إلى الوراء في الماضي، فإذا ذهبنا إلى التاريخ نجد فيه الدليل المادي على وجود الله سبحانه وتعالى. ويخبرنا المؤلف أن الحق ـ سبحانه وتعالى ـ يذكر في القرآن الكريم شيئا عن حاكم مصر في عصر موسى ـ عليه السلام ـ ويسميه فرعون، ثم إذا أتينا سورة يوسف ـ عليه السلام ـ وجدنا أن الله ـ سبحانه وتعالى ـ يروي لنا قصة يوسف في مصر، لم يلقب حاكم بفرعون، بل لقبه بالملك، إي إن يوسف عاش في مصر، وإنه خلال وجوده في مصر اختلف في القرآن الكريم اسم حاكم مصر، وفي هذه الفترة، احتلها الهكسوس، وهؤلاء لم يكونوا من الفراعنة، وحاكمهم يطلق عليه اسم الملك، وإن المصريين طردوا الهكسوس، وعاد الفراعنة إلى الحكم ثانية، من الذي أنبأ محمد ـ عليه السلام ـ بهذه الحقائق التاريخية التي لم يعرفها العالم إلا في الفترة الأخيرة بعد اكتشاف حجر رشيد؟ وكيف علم أن يوسف كان في عهد الهكسوس وإن موسى كان في عهد الفراعنة، وهكذا يعطينا ـ سبحانه وتعالى ـ الدليل المادي التاريخي على إعجاز هذا القرآن، وعلى أن الله يعلم ما في الدنيا والآخرة.

44.أرسلت من قبل Mohamed aus Arouit الى محمد ابجطيط في 27/09/2010 12:46
في البدىء تحيةو سلام دعنا نقف مع فكرتك: ان كلام هؤلاء لا يستحق ادني رد. من امي. هذا النوع من الكلام فيه دعوة الي سد باب الحوار دعوة الى المزيد من الانغلاق والانهزامية دعوة الى ترك المجال للافكار الضالة لتأسر قلوب الاميين والمغفلين. وما اكثرهم.ديننا يأمرنا بمجادلة المخالفين لنا بالحكمة والفكرة والوقوف في وجه الباطل مهما بدى تافها؟! ولم يدعونا الي النرجسية والى تبجيل الذات قد تظن ان هؤلاء لا شيء كما قد يبدو للكثيرين! ولكن الحقيقة غير ذلك نعم اتفق معك بان اشخاصا مثل يوبا و لا ديني بالفطرة هم لا شيء ولكن نحن لا نرد على هؤلاء ولكن نرد على هذه الافكار في اصلها فاصل هذه الافكار من اصل صهيوني مسيحي متتطرف جند وما زال يجند كل شيء في مواجهة الزحف الاسلامي اما هؤلاء فهم نقلة وانابيب وقنوات لنقل المياه القذرة من اجل صبها في ارض الاسلام! فهولاء ليس كلهم ملاحدة اوجهلة فالمحلد يبحث عن الحق يبقى ملحدا الى ان يصل الي الحقيقة ولكن هؤلاء يعرفون الحق ويجحدون وبعضهم جاهل يخدم الفكر المسيحي المتطرف بدون وعي ولادرهم ولا دينار. ويمكن ان افهم من كلامك ان حال المسلمين بخير ولكن اذا نظرنابعين فاحصة نري غير ذلك . تركننا ديننا وتركنا ما يأمرنا به وأخذنا منه فقط ما تهواه انفسنا حتى اصبحنا عارا على الاسلام واصبح المسلم رمزا لكل الشرور والنقائص ! واصبح المسلم مسلما بالاسم فقط لا يعرف شيئا عن دينه طبعا لذلك اسباب!! والواجب منا ان نعود الى الدين ونفهمه بعقلنا لا بعقل اجدادنا والتراث يجب استحضاره ليعيش معنا لا ان نعود اليه لنعيش معه في الماضى كما يفعل بعضنا. سياسة النعامة لم تعد صالحة لا للملاحدة ولا للمؤمنين . ....

45.أرسلت من قبل Mohamed aus Arouit Zu Herr Kader في 27/09/2010 13:22
فكر الف مرة قبل ان تنطق-------فاللكلام اداب ومنطق.! ......قبل ان نتكلم يجب علينا ان نفهم المراد.!! ومن أداب الكلام ايضا ان لا نتكلم في مجلس بلغة غير لغة ذلك المجلس حتى وان كان هناك من يفهمها.!...........اما قولك بان اجوبتي لا تعدوا ولا تصلح حتى ان تكون نقطة في بحر نعم اتفق معك ولكن انا لم ادعي العلم والمعرفة المطلقة ولم انسب لنفسي حتي شهادة بسيطة او أعلي من مكانتي وقيمتى حتى تقول لي هذا . راجع ردودي واتني بكلمة ادعي فيها ذلك. هذه تهمة مردودة حتى تاتيني بالدليل بل انت واصحابك هم من يفتخر بالعلم والعقل وما الى ذلك ,!!! واخيرا ان كان لديك ما تقول اجب باللغة العربية احتراما لاداب الكلام والسلام

46.أرسلت من قبل abdellah في 27/09/2010 14:48
السلام عليكم ورحمة الله. الى رقم 13 لا ديني بالفطرة ومن في طريقك
نترك النضريات ونتحدث في الواقع الذي نراه ولا شك فيه.فانا وانت وكل الناس سيموتون .اذا امامنا فكرتين فقط اما هناك اخرة او لا حياة بعد الموت.
والانسان العاقل يجب عليه ان يدرس كلت الحالتين ليقتنع .السؤال الذي يطرح هو ماذا تفعل في هذه الدنيا وهل انت حر في حياتك وهل تتمتع بالحياة ولماذا تخضع للقوانين
البشرية رغما عنك ،الواضح ان الحياة متاعبها ومشاكلها اكثر من متاعها ،فلمذا تشتغل
كعبيد عند البشر سواء كنت موظفا اوعامل في اي مكان تجد نفسك تحت السيطرة ولماذا الزواج ولمذا
البطاقة والباسبورولمذا مجموعة من الاوراق الا دارية تفرض عليك مجموعة من الاشياء في الحياة من بشر مثلك احببت ام كرهت،ثم المرض او السجن او الزواج والاولاد وتحمل المصاريف وزد عليها مجموعة من المشاكل بل انت مستعمر حتى
في بدنك الاكل والشرب والنوم والذهاب الى المرحاض .....انت تتصرف في جزء
قليل من جسدك كاليدين والرجلين والكلام والسمع والبصر .السؤال هولمذا لا يضع
الذي لا يؤمن بالله حدا لحياته ليرتاح،ان الدول المتقدمة سبب تقدمها يرجع الى التزامهم
بمعظم الا خلاق السماوية،وهذا يعرفه كل من عاش في اروبا اغلب ما يدعو اليه الا سلام يطبق

47.أرسلت من قبل Hammou في 27/09/2010 14:51
بسم الله الرحمن الرحيم !
قال علي ابن أبي طالب رضي الله عنه وأرضاه، كلما ناقشت عالماً إلا وغلبته وكلما ناقشت جاهلاً إلا وغلبني.
أتحدى أي واحد من الملحدين أن يزعم أنه أعلم من سيدنا علي كرم الله وجهه،
أيها الملحد أنت تسمي المسلمون "الإرهابيون و المتزمتون والمتخلفون وووووو فماذا تريد منا نحن أن نسميك؟ الفيلسوف؟ العبقري؟ الحضاري؟ أم ماذا؟ أنا في رأيي المتواضع لا أستطيع أن أسميك سوى زنديق لا أقل و لا أكثر .
أنا لست عالماً ولا شيخاً ولا أستاذاً ولا حتى معلماً ، مستوى دراستي الرابعة ثانوي 1976 ولا أدعي أنني مثقفاً، فأنت أيها الكافر الملحد سميني ما تشاء إرهابي متخلف متزمت، والله لو ألتقي بك سأفجرك تفجيراً يا غبي يا حقير يا بليد، ماذا تعرف أنت عن الإسلا م؟
أنت تتهم الله يا غبي فهل تستطيع أن تعيش بدون هواء، مع الأسف لا أعرف اللغة العربية جيداً حتى أعبر على كلما في قلبي. لكن الحمد لله أنا لا أنقل من أحد مثلك يا بليد. ماهو مستواك الدراسي يا جبان قل لي صراحة لأنني لا أعتقد أنك أثقف أو أعلم من محبي الله ورسوله الذين يردون عن تعليقاتك يا بليد، أين درست يا بليد؟ في موسكو؟ لا أعتقد ذلك.
أنت يا بليد تحسد المسلمين على إسلامهم فقط لا لأنك عالم في الرياضيات والفزياء والكمياء ووالطب والتكنلوجيا وووو.
أنت يا بليد أتحداك أنك تعلم شيئاً في النحو والإعراب وحتى في مسح مؤخراتك.
اللهم لا تؤاخذنا بما عمل السفاء منا وصلى الله على سيدنا وحبيبنا وقدوتنا محمد بن عبد الله.
تحياتي لطاقم ناظور سيتي.

48.أرسلت من قبل baglo beni ansar zi bruxelles في 27/09/2010 16:22
3alaykom ya ahla nador ( bi9atli) (youba alla dini) liannahou sabba allah wa rasoulah la9ad 9al 9awlan 9abihan i9rahou fi nador city (il faut gorger cet animal c est mieux que le gihad wallahi il a depassee toute les limites chaytan ne peut pas dir ce que a dit (youba ) 3adowo allah vous recevez 10000 hasanat je serais le responsable devant le diue yawma al 9iyama. et bon courage a tous.que dieu vous benise atous.

49.أرسلت من قبل houssine في 27/09/2010 16:53
إخوتي القائمين على هذا الموقع: تحيـــــــــــــــــــــــــــــة تقدير واحترام : إلى الأخ عبد القادر بيطار: تحــــــــــــــــية إجلال وإكبار , واعتزاز بمجهودهته القيمة في الرقي بتفكير هذا النشء الذي نتمنى أن يرجع إلى ينابيع التشريع الأصيلة: القرآن الكريم والسنة المطهرة العطرة كي يمتح منها أطيب الثمر ويناى بفكره النقي عن دنــــــــــــــــــــــــايا الأمور التي تغرقه في التفكير الغيبي الغبي الذي لن يستطيع أن يخرج منه بأي إضافة مهما عظم شأنها عند الكثيرين .
حسب زعمهم : الدلائل على وجود الله ظاهرة للعيان -قال تعالى : وفي أنفسكم أفلا تتدبرون -وعند الله رزقكم....خلق الإنسان من علق فإن الله يأتي بالشمس من المشرق فات بها من المغرب ...... هذه آيات أشرت إليها مقتضبة ليرجع إليها القارىء الكريم في المصحف الشريف إنأراد أن يتدبرها والسلام عــــــــــــــــــــــــــــلى من اتبع الهــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــدى .

50.أرسلت من قبل أسد ريف في 27/09/2010 18:48
بسم الله الرحمن الرحيم. السلام عليكم ورحمة الله تعالى.
........الى لاديني بالفطرة ..........
إثبات وجود الله عقلا .
أنّ وجود العالم دليل على وجود الله لانه لا يصح في العقل وجود فعل ما بدون فاعل كما لايصح وجود ضرب بلا ضارب ووجود نسخ وكتابة من غير ناسخ وكاتب أو بناء بلا بان فمن الأولى أنّه لا يصح في العقل وجود هذا العالم بلا خالق، والعلم بذلك مركوز في فطرة طباع الصبيان، فإنك إذا لطمت وجه الصبي من حيث لا يراك وقلت إنه حصلت هذه اللطمة من غير فاعل البتة لا يصدقك، وهذا الامرأي حدوث العالم عليه كل الطوائف التي تنتحل الأديان ولم يخالف في ذلك الا الفلاسفة.
1) ولا يصح كون ذلك الفاعل طبيعة لان ّ الطبيعة لا إرادة لها فكيف تخلق؟ كيف تخصص المعدوم بالوجود بدل العدم ثم بحالة دون حالة؟
ومعلوم ٌ أن ّ الحوادث جائزة الوجود إذ يجوز عقلاً أن تستمر في العدم ولا توجد، فاذا اختصت بالوجود الممكن افتقرت الى مخصص ثم يستحيل أن يكون المخصص طبيعة لا اختيار لها ولا ارادة فلا يتأتى منها تخصيص الجائز بالوجود بدلَ العدم وبوقت دون وقت أوبصفة دون صفة كتخصيص الانسان بالمشي على رجليه بدل المشي على البطن كالحيّة. فإن قال الملحدون كالشيوعيون إنها قديمة أزلية قلنا لا تصح الازلية إلا لموجود ذي حياة وعلم وإرادة وقدرة والطبيعة ليست كذلك. وإن قالوا حادثة قلنا الحادث محتاج لمحدِث ٍ فهي تحتاج في وجودها لمحدث أزلي فاعل بالارادة والاختيار , والالزام احتياج ذلك المحدث الى محدث ومحدثه الى محدث الى غير نهاية وذلك قول ٌ بوجود حوادث لا أول لها وقد تبين بطلان ذلك بالدليل العقلي. ثم ّ إنّ الطبيعة جزء من العالم، وسوف يظهر لنا بالدليل العقلي أن ّ العالم كله لم يخلق نفسه فإذا جزء العالم لا يمكن أن يكون قد خلقه.
2) وكذلك لا يصح في العقل أن يكون الشيء خالق نفسه لأن في ذلك جمعاً بين متناقضين: لأنك اذا قلت " خلق لاديني بالفطرة نفسه " جعلت لاديني بالفطرة قبل نفسه باعتبار ومتأخراً عن نفسه.
- فباعتبار خالقيته جعلته متقدما
- وباعتبار مخلوقيته جعلته متأخرا وذلك محال عقلا.
وكذلك لا يصح في العقل أن يخلق الشيء مثله أي مشابهه لان أحد المِثلين ليس بأوْلى بأن يخلق مثله من الآخر فالأب والإبن لا يصح أن يخلق أحدهما الاخر لأن كلا منهما كان معدوماً ثم وجد. فمن فكّر بعقله علم أن ّ هذا العالم كان بعد أن لم يكن وما كان بعد أن لم يكن فلا بد له من مكون أي محدث من العدم (الخالق) موصوف بالحياة والعلم والقدرة والارادة لأن ّ من لم يكن بهذه الصفات كان موصوفاً بأضدادها، وأضدادها نقائص و ءافات تمنع صحة الفعل.


3) ولا يصح ّ أن يكون وجود العالم بالصدفة لأن العقل يحيل وجود شيء ما بدون فاعل لانّه يلزَم من ذلك محالٌ وهو ترجّح وجود الجائز على عدمه بدون مرجّح وذلك لأن وجود الممكن وعدمه متساويان عقلاً فلا يترجّح أحدهما على مقابله إلا بمرجح. كما أنّه تبين بما تقدّم استحالة استناد وجود الممكن العقلي إلى ممكن حادث قبله بالتسلسل إلى غير نهاية.
وإن ّ النظرية المسمّاة الانفجار الكبير ( Big Bang) نظريةٌ فاسدة تقول بأن ّ الكون كان عبارة عن مادة واحدة مضغوطة، انفجرت انفجاراً كبيراً وأخذت الجزيئات الأولى تتجّمع بشكل إلكترونات وبروتونات، ثمّ ظهر غاز الهيدروجين وغاز الهليوم، فكان الكون، كما يزعمون عبارة عن تجمعات من هذين الغازين، ثمّ أخذت هذه الغازات الساخنة تتجمع وتتكاثف بفعل الجاذبية مشكلة ً ما يشبه الدخان وظهر منها النجوم والكواكب والارض ونظامنا الشمسي الخ !!!
وهي مجرد نظرية لا يقبلها العقل السليم. الكيمائيون والفيزيائيون والبيولوجيون ونحوهم يُقسّمون العلم إلى حقائق علمية ٍ لا شك ّ فيها وإلى نظريات ٍ. وتعريف النظرية عندهم أنّها مجموعة قوانين والقانون هو مجموعة فرضيات، والفرضية هي شيء غير أكيد. فلنأخذ الكيمياء على سبيل المثال: L1+L2 = L3+ PP3
هذه حقيقة (fact ) يعني لو علمناها قبل 10 سنوات أو الأن أو بعد 10 سنوات نصل الى النتيجة ذاتها لانها حقيقة ٌ علمية ٌ. ولكن في النظرية يعرضون رأيهم بما حصل داخل الانبوب الذي فيه التفاعل لتفسير ما حصل كأن يتكلّموا عن الالكترونات والبروتونات، ولكن لم يُشاهد أحد منهم إلكترونا، كل هذه ءاراء ونظريات أشخاص. يقول إميل جبر ضومط في كتابه مرشد المعلمين في أصول تدريس العلوم ( منشورات دائرة التربية في الجامعة الاميركية ) الجزء الاول ص 100: أما النظريات فهي افتراضات غير قابلة ٍللاثبات النهائي بالاختبار العملي كالافتراض عن منشأ الكون. وسلام

1 2 3











المزيد من الأخبار

الناظور

وزارة التجهيز والنقل توضح بخصوص الأرقام الصادرة حول عملية مرحبا لهذه السنة

احباط محاولة لتهريب "الحشيش" وسط الكرسي المخصص للأطفال

جمعية الوفاق للتنمية والأعمال الإجتماعية بأركمان تنظم حفل ختان جماعي لفائدة الأيتام و أطفال الأسر المعوزة

وكالة اليوم تنظم عرضا مبهرا للأزياء بمدينة الناظور بحضور الفنانة المغربية إبتسام تسكت

المئات يشيعون جنازة والدة الزميل منعم شوقي بالناظور

قضاة جطو يكشفون تلاعبات في "بونات" المحروقات بجماعة ايكسان

فضيحة.. إصلاح حواسيب قديمة واقتناء الأعلام الوطنية بالملايين في جماعة اتسافت