والد الطفلين اللذين أجهزت عليهما زوجته يفقد عقله


ناظورسيتي -متابعة

قالت مصادر محلية مطلعة إن والد الطفلين اللذين قتلتهما زوجها في مراكش، الأحد، قد فقدَ عقله، مؤكدة أن الانهيار العصبي الحادّ الذي أصيب به إثر علمه بالفاجعة أفقده صوابه.

وقال مقرّبون من الأب المكلوم، وفق المصادر ذاتها، أن حالته النفسية متدهورة، مرجّحة أن يكون قد فقدَ عقله من هول الصّدمة التي خلّفتها في نفسه هذه الجريمة المروّعة التي هزّت مراكش.

وتأكيدا لذلك، أفادت مصادر إعلامية محلية بأنه الأب المفجوع نُقل بالفعل إلى مستشفى الأمراض العقلية في المدينة ذاتها لمواكبته وتمكينه من العلاجات اللازمة.



style="display:block"
data-ad-client="ca-pub-2034286937928332"
data-ad-slot="1086926944"
data-ad-format="auto"
data-full-width-responsive="true">


و"ذبحت" زوجة المعني بالأمر أحد البنت الكبرى (14 سنة) وطعنتها في أماكن متفرّقة من جسدها وخنقت أخاها (12 سنة) ثم قصدت الدائرة الأمنية لتبلّغ ضدّ زوجها وتقول إنه هو مَن قتل ابنيه.

وأضافت المصادر ذاتها أنه تمّ بالفعل اعتقال الزّوج من داخل غرفة نومه، قبل أن يتّضح أنه ليس المذنب، بل زوجته، التي اعترف في الأخير بأنها هي التي اقترفت الجريمة الصادمة.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح