هولندا.. وضع الحجر الأساسي لتشييد أكبر مقبرة إسلامية بغرب أوروبا


هولندا.. وضع الحجر الأساسي لتشييد أكبر مقبرة إسلامية بغرب أوروبا
من هولندا: محمد الطلحاوي

يوم الثلاثاء 14 ابريل 2020 يوم تاريخي للجالية المسلمة بهولندا ، فبعد سنوات من الانتظار والعمل التطوعي الجاد والتحضير المتقن ، تم مؤخرا عن طريق مؤسسة BIBIN " مؤسسة المقابر الاسلامية الخاصة بهولندا " شراء بقعة ارضية شمال شرق هولندا خاصة للدفن الأبدي بهولندا ، مساحتها 5500 متر مربع وصالحة لدفن مايناهز 1700 متوفى .

شراء الارض كانت بواسطة حملات منتظمة شهرية لجمع تبرعات وصدقات المحسنين والمحسنات للحصول على مبلغ شراء الارض .

بتوفيق من الله وعلى إثر الازمة العالمية كوفيد19 التي نتج عنها اغلاق الحدود الجوية بين هولندا والمغرب ، حصل جدال واشكال كبيرين وسط مغاربة هولندا اثر تفقم الوضع الكارثي بوفاة كثير من المغاربة من هذا الوباء او بوفاة عادية ادت الى عدم نقلهم الى البلد الاصلي المغرب كما كان العمل جاريا به منذ عقد من الزمن من خلال عقد التأمين الذي يربطهم بشركة التأمين بالابناك المغربية .بسبب عدم وحود حلول سريعة ومناسبة لنقل الجثث الى بلدها الاصلي ، يكون

الدفن بهولندا هو الاختيار الوحيد واللائم في بعض المقابر العمومية وهي التي يدفن فيها الجميع بدون تمييز للخلفية الدينية، او مقابر خاصة وهي التي تكون كنوع من الكراء للقبر لمدة معينة بوجود أماكن محجوز مخصصة للمسلمين حيث يكون الدفن حسب القوانين الهولندية اي ان القبر صالح لصاحبه لفترة معينة لن تزيد عن 15 سنة مع تمديد الفترة من طرف صاحب الحق بسنتين قبل انتهاء هذه المدة بطلب تجديد المدة على الاقل لخمس سنوات الى خمس وعشرون سنة بشروط الصيانة الدائمة للقبر وإلا إزالته نهائيا ، لان القبور الغير المصانة يتم إزالتها من طرف البلديات.

المقابر الاسلامية الخاصة للدفن الابدي بهولندا جاءت ولله الحمد في وقتها ، حيث تم الان وضع الحجر الاساسي لبداية الاشغال ومع بداية شهر رمضان ستشرع المقبرة في دفن 58 متوفى في مرحلتها الاولى للذين حجزوا حقوق الدفن في قبر دائم بثمن جد مناسب لايتجاوز بالتقريب 3000€ (ويشمل هذا المبلغ ثمن القولبة ، فتح وإغلاق القبر، وضع حجر تذكاري ونقشه بمعلومات المتوفى ثم تكاليف الصيانة الأبدية وحقوق الدفن الأبدي وتجهيز المقبرة ، بما في ذلك بناء مكان للاستقبال وتكاليف الإدارة ).

هنيئا للجالية المسلمة بالديار الهولندية ، خاصة المغربية منها من الجيل الاول التي رسمت وأرخت معالم اسلامية ببناء مساجد عديدة منذ بداية الهجرة الى اوروبا ، ها هو هذا الجيل سار على درب أباءه وأجداده في نجاحه التاريخي بتشييد مقبرة إسلامية خاصة للدفن الابدي بهولندا ، بحيث تعتبر أول مقبرة من هذا النوع و الحجم بغرب أوروبا.

مؤسسة BIBIN المقابر الاسلامية الخاصة بهولندا، مؤسسة غير ربحية تسعى الى إنشاء أكبر عدد من المقابر الإسلامية المستقلة في ربوع الأراضي المنخفضة من أجل تلبية الحاجة الماسة والمتزايدة في هذا الخصوص.

ليؤرخ التاريخ ولأول مرة سيكون رمضان بهولندا بدون التراويح لكنه بمقبرة إسلامية خاصة للدفن الأبدي!






















تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح