هولندا تمدد حظر التجوال ومخاوف من عودة الإحتجاجات


هولندا تمدد حظر التجوال ومخاوف من عودة الإحتجاجات
ناظورسيتي: متابعة

قررت الحكومة الهولندية صباح اليوم الإثنين 9 فبراير الجاري، تمديد حظر التجول لمحاربة فيروس كورونا المستجد إلى غاية يوم 2 مارس القادم من هذه السنة.

وأكدت الحكومة الهولندية في بيان لها، أن تمديد حظر التجوال لثلاثة أسابيع أخرى، ضروري حتمته وفرضته ظهور نخس متحورة جديدة أكثر عدوى وتنتشر بسرعة في هولندا، مضيفة أن أكثر من 95 في المئة من الهولنديين، يحترمون قرار الحكومة المتعلقة بحظر التجول، والتدابير الوقائية التي تم اتخاذها أخرى لمواجهة كوفيد 19، كالحد من عدد الزوار لكل أسرة يوميا في شخص واحد وحظر الرحلات القادمة من بعض الدول.

وسبق أن قررت الحكومة الهولندية يوم 23 يناير حظر التجوال، إلى غاية العاشر من فبراير الجاري إلا أنها قررت تمديد القرار ثلاثة أسابيع إضافية.


جدير بالذكر انه ندلعت مواجهات مع الشرطة ووقعت أعمال نهب اليوم الأحد 24 يناير الماضي، في مدن هولندية عدة، خلال تظاهرات رفضا لحظر التجوال الذي فُرض منذ لمكافحة تفشي وباء "كوفيد-19".

وذكر تلفزيون "إن أو إس" العام، أن الشرطة استعانت بخرطوم مياه ونشرت كلابا مدربة في ساحة "موزيومبلاين" في وسط أمستردام حيث كان يتظاهر مئات الأشخاص.

وفي "أيندهوفن" في جنوب البلاد، استخدمت قوات الأمن الغاز المسيل للدموع لتفريق حشد ضم المئات، بحسب محطة "اومروب برابانت" التلفزيونية المحلية.

وأضرمت النيران في سيارات ونهبت متاجر في محطة "أيندهوفن" المركزية على ما أضافت المحطة، وقالت شرطة المدينة لوكالة "فرانس برس" إنّ ما لا يقل عن 30 شخصا أوقفوا، مؤكدة أن ليس لديها حصيلة بجرحى محتملين.

وبعد قرار تمديد حظر التجوال بهولندا عادة مخاوف من لدن السلطات لعودة الإحتجاجات من جديد.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح