هولندا.. إطلاق نار على السفارة السعودية في لاهاي والشرطة تطوق محيط الواقعة


ناظورسيتي -متابعة

أطلق مجهولون، في حدود السادسة من صباح اليوم الخميس، النار على مبنى السفارة السعودية في لاهاي بهولندا. وقد اخترقت عدة رصاصات نوافذ وأبواب المبنى الكائن في حي "كونينغينغراشت". وظهرت آثار ما يناهز 20 رصاصة تم إطلاقها على أبواب ونوافذ السفارة. وبينما قالت الشرطة المحلية، عبر صفحتها في "تويتر"، إنه لم يصب أحد في الواقعة، أفادت بأن الطلقات أصابت نوافذ وأبواب الطابقين الأرضي والأول.

وقد خلّف الحادث استنفارا بين صفوف الشرطة، بعدما تلقت إشعارا حول إطلاق عدّة أعيرة نارية على المبنى. وما زالت عناصرها في مكان النازلة، حيث باشرت تحقيقاتها الأولية لاستجلاء ظروف الواقعة وملابساتها وتحديد الجهة التي تقف وراءها ودوافعها. وأفاد بلاغ للشرطة أنه لا تتوفّر، حتى الآن، معطيات واضحة عن أسباب هذا الهجوم. كما لم يتم بعدُ تحديد الأضرار التي لحقت بداخل مبنى السفارة.


وصرّح متحدث باسم الشرطة المحلية أن الأخيرة تجري تحقيقا ميدانيا خارج المبنى، وعليه ستبني تحرياتها في هذه الواقعة، التي هزّت المدينة في الساعات الأولى لصباح اليوم. وأضاف أن الصور تُظهر أن المهاجمين خلّفوا دلائل وقذائف قليلة في الشارع وأنهم لا يعرفون حتى الآن ما إن كانت خراطيش الرصاص. وفي خضم ذلك طوّقت عناصر الشرطة محيط المبنى.

وقد ضربت الشرطة طوقا أمنيا على منطقة "كونينغينغراشت" حيث وقع الحادث. ووفق ما أفاد به بلاغ شرطة لاهاي فإنه لم يتم حتى الآن اعتقال أي عنصر من المهاجمين. كما لم يتّضح بعد أي معطى عن هوياتهم ولا عن دوافعهم إلى تنفيذ الهجوم، الذي خلّف رعبا في نفوس سكان الحي الهادئ. ويأتي ذلك يوما واحدا بعد تنفيذ هجوم، أمس الأربعاء، في مدينة جدّة بالسعودية داخل مقبرة "لغير المسلمين"، خلال مراسم إحياء ذكرى الحرب العالمية، حضرها سفراء ووزراء ودبلوماسيون أجانب.








تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح