المزيد من الأخبار

الأولى 3

وزير الداخلية: خصصنا 300 مليون درهم للعمالة لدعم مجهوداتها في محاربة تفشي فيروس كورونا

هيئات ونقابات تعتبر تصويت العمداء والمدراء "مسا بسمعة الجامعات" وتهدد باللجوء للقضاء

القضاء "ينصف" التلميذة المحجّبة في مواجهة مدرسة كاثوليكية فرنسية حاولت حرمانها من مواصلة تعليمها

ردا على ميليشيات البوليساريو..شبيبة حزب "الاستقلال" تنظم لقاءً وأنشطة ميدانية بالكركارات

في ذكرى وفاته.. الملك محمد السادس يترحم على روح جلالة المغفور له الملك الحسن الثاني

الوكالة الوطنية للتأمين الصحي "تنصف" مصابين بكورونا وتُلزم مصحات خاصة بإرجاع مبالغ لمتضرّرين

عناصر الشرطة القضائية بالناظور توقف شخصين تورطا في سرقة وكالة لتحويل الأموال بواد زم

الحسيمة والدريوش.. هذا هو عدد الإصابات المؤكد إصابتها بفيروس كورونا خلال 24 ساعة الماضية

محتجّون غاضبون في البرازيل يقتحمون "كارفور" بعد مقتل مواطن "أسود" على طريقة فلويد الأمريكي

الحالة الوبائية.. استمرار تسجيل حالات الإصابات والوفيات بالناظور خلال 24 ساعة الماضية






هل تتم الإطاحة بالعمري من رئاسة جهة طنجة؟


هل تتم الإطاحة بالعمري من رئاسة جهة طنجة؟
السعيد القدري عن موقع 360

أكدت مصادر خاصة لـLe360، أن رئيس مجلس جهة طنجة-تطوان-الحسيمة، إلياس العمري، يعتزم تقديم استقالته من رئاسة مجلس الجهة خلال الأيام القليلة المقبلة، دون انتظار الإطاحة به من قبل أعضاء المجلس أغلبية ومعارضة.

وكشفت مصادرنا أن إلياس العمري اتخد رسميا قرار تقديمه الاستقالة من رئاسة مجلس جهة طنجة-تطوان-الحسيمة، لأسباب مجهولة، بعد منعه من السفر رفقة وفد هام اتجاه العاصمة الصينية بيكين.

معطيات أخرى توصل بها Le360 تفيد اتخاد فرق الأغلبية المكونة للمجلس، وهي التجمع الوطني للأحرار والاتحاد الدستوري والاتحاد الاشتراكي وحزب الاستقلال، لقرار عدم المشاركة في بعض اجتماعات العمري التي سيعقدها مستقبلا، كما تتجه الأغلبية في المجلس إلى مقاطعته بعدما تلقت أوامر رسمية من الأمناء العامون للأحزاب المشكلة للأغلبية بمجلس جهة طنجة-تطوان-الحسيمة.

وتجدر الإشارة إلى أن إلياس العمري سبق وأن لمح في جلسات سابقة إلى إمكانية استقالته من مجلس الجهة، وهي الاستقالة التي قال عنها إنها "تبقى واردة ومرتبطة بالوقت المناسب".


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح