هذه حقيقة وفاة طالب بكلية سلوان اثر حادثة سير بتمسمان


ناظورسيتي: ع ك

نفى الدكتور مصطفى القريشي، أستاذ القانون العام، بالكلية المتعددة التخصصات بالناظور، خبر وفاة طالب تابع لنفس المؤسسة إثر حادثة سير وقعت أمس الجمعة في إحدى المناطق الجبلية الواقعة بين منطقتي تمسمان وتافرسيت بإقليم الدريوش.

وقال القريشي بلاغ موثق بالصوت والصورة، إن خبر وفاة أحد الطلبة إثر حادثة سير أثناء توجهه إلى الكلية المتعددة التخصصات بالناظور لاجتياز امتحانات الدورة العادية، لا أساس له من الصحة، وقد تناقلته بعض المواقع الالكترونية وصفحات منصات التواصل الاجتماعي دون التأكد من صحة المعلومات التي تضمنها.

وكشف المصدر نفسه، أن الأمر يتعلق بحادثة سير تعرضت لها سيارة كان على متنها ثلاثة أشخاص إضافة إلى طالب يتابع دراسته بالكلية المتعددة التخصصات بالناظور وهو لا يزال على قيد الحياة.


وأكد الأستاذ السالف ذكره، أن الشخص الذي توفي في الحادث هو صديق للطالب المذكور، مضيفا أن السيارة لم تكن تقل أي طالب صوت الكلية المتعددة التخصصات لاجتياز امتحانات الدورة العادية التي انطلقت أول أمس الخميس في ظروف جيدة.

من جهة ثانية، توجه القريشي إلى وسائل الإعلام ونشطاء مواقع التواصل الاجتماعي وعموم المواطنين، إلى ضرورة تقصي حقيقة مثل هذه الأخبار قبل نشرها وتعميمها، وذلك تفاديا لكل ما من شأنه أن يسبب اضطرابا أو إزعاجا للطلبة لاسيما وأنهم في فترة تفرض الكثير من التركيز للتفوق في الامتحانات.

إلى ذلك، أوضح المتحدث نفسه، ان كلية الناظور تبذل جهودا كثيرة لتوفير جميع الظروف المتعلقة بالاحترازات اللازمة في إطار مكافحة انتشار فيروس كورونا المستجد، الأمر الذي مكن من انطلاقة ناجحة وجيدة للامتحانات.




تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح