NadorCity.Com
 






هذه تفاصيل اعتقال شرطي قتل شابا ورفيقته باستعمال سلاحه الوظيفي


ناظورسيتي: متابعة

تمكنت مصالح ولاية أمن تطوان، بتنسيق مع نظيرتها بالدار البيضاء، مساء أمس الثلاثاء، من توقيف مفتش الشرطة الممتاز، المشتبه فيه الرئيسي في واقعة إطلاق النار باستعمال السلاح الوظيفي التي أدت إلى وفاة شخصين، الأحد الماضي، بمدينة الدار البيضاء.

وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني، أنه جرى توقيف المشتبه فيه بمنطقة “كابونيكيرو” بتطوان، وذلك بناء على نتائج الأبحاث الميدانية المكثفة التي أعقبت تسجيل تورطه في ارتكاب تجاوزات مهنية وقانونية خطيرة خلال استعماله لسلاحه الوظيفي، ومباشرة بعد إصدار المديرية العامة للأمن الوطني لقرار يقضي بتوقيفه عن العمل في انتظار تقديمه أمام العدالة.

وقد تم، حسب المصدر ذاته، وضع المشتبه فيه تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة، لينضاف بذلك إلى ستة مشتبه فيهم آخرين تم الاحتفاظ بهم رهن نفس التدبير، وذلك للاشتباه في مشاركتهم بشكل مباشر في هذه الواقعة، أو لتورطهم في تضليل العدالة وإهانة الضابطة القضائية من خلال الإدلاء بمعطيات كاذبة حول ملابساته.





1.أرسلت من قبل كلموع في 10/07/2019 10:39
اتركو الشرطي لحال سبيله لقد اصبح المجرمون لايحسبون الشرطة ولايخافون بل كل مرة يعتدون على رجل امن بالضرب والجرح بالطبع هو لايريد ذلك فالخطأ يقع فى بلدان العالم ،فى بعض البلدان ان شهر احدهم سكينا صغيرافى وجه الشرطة قد يموت حينا واما فى المغرب يشهرون السيوف فى وجه الشرطى ،ونحن نعلم بلا بهم سوف تقع الكارثة الحقيقية نحن نريد ان تكون لهم الهبة والقوة، وان تكون عادلة وشكرا

تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح











المزيد من الأخبار

الناظور

عودة انتشار أكوام الأزبال والروائح الكريهة بشوارع الناظور قُبيل استعداد "أفيردا" للمغادرة

بشرى لأرباب المقاهي بالناظور.. تخفيض مهم في الضريبة على القيمة المضافة للمشروبات والأطعمة

فريق الهلال الناظوري لكرة اليد يعود بانتصار ثمين من قلب العاصمة الرباط أمام فريقها المحلي الفتح الرياضي

إغلاق المعابر يُقلص كميات السلع الإسبانية في أسواق الشمال

إبن مليلية الريفي "محمد مزيان" يطرق أبواب فريق "ريال بيتيس" الاسباني

أرقام مخيفة... الناظور تسجل أعلى معدل للمصابين بالسيدا بأزيد من 13 في المئة

التركي: الخارجية المغربية والحكومة تنصلتا من البحث عن المفقودين الـ8 الناظوريين وهذا ما قام به برلمانيون