المزيد من الأخبار






هذا ما قررته المحكمة في حق سائق تسبب في وفاة 25 شخص


هذا ما قررته المحكمة في حق سائق تسبب في وفاة 25 شخص
ناظورسيتي: متابعة

أسدلت المحكمة الابتدائية بخريبكة، اليوم الأربعاء 16 نونبر، الستار أخيرا، على قضية مقتل 25 شخص في حادثة سير وقعت في شهر غشت الماضي في الطريق الرابطة بين الفقيه بن صالح وخريبكة.

وقضت المحكمة بأربع سنوات حبسا في حق سائق حافلة، بعد ثبوت تقصيره وخطأه، في هذه الحادثة الأليمة.

كما قضت المحكمة على سائق الحافلة الذي توبع في حالة اعتقال بدفع غرامة مالية قدرها 22 ألف درهم (2.2 مليون سنتيم).


كما أدانت المحكمة مساعد السائق، وحكمت عليه بالحبس لمدة أربعة أشهر نافذة وغرامة مالية قدرها 700 درهم.

وكان الحادث الذي وقع في 17 غشت الماضي، قد تسبب في وفاة 25 شخص، وإصابة 34 آخرون بجروح متفاوتة الخطورة، بالطريق الوطنية رقم 11، على مستوى جماعة "بولنوار" بإقليم خريبكة.


وقررت النيابة العامة حينئذ متابعة سائق الحافلة بتهم التسبب في القتل غير العمد، والجرح الخطأ، والتجاوز المعيب، وعدم التحكم في السرعة وملاءمتها لمنعرج، وعدم القيام بالمناورات اللازمة، وعدم احترام مدونة السير.

أما فيما يتعلق بمساعد السائق، فقد تابعته بتهمة التسبب في القتل غير العمد، والجرح الخطأ وذلك بالزيادة في حمولة حافلة، وعدم احترام مدونة السير.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح