NadorCity.Com
 






هذا جديد قضية الفيزازي وحنان زعبول


هذا جديد قضية الفيزازي وحنان زعبول
متابعة

قال الشيخ محمد الفيزازي إن عودته للخطابة بمسجد طارق بن زياد بحي كاسبراطا بطنجة مرتبطة بصدور الحكم من قبل المحكمة في ملفه المتعلق بحنان زعبول.

الفيزازي اوضح في تصري انه ما يزال ينتظر انطلاق محاكمة حنان زعبول بعد انتهاء الشرطة من التحقيقات والاستماع الى جميع الاطراف في القضية.

واضاف الفيزازي في تصريحه لموقع 360 : "الان وبعد احالة الملف على انظار النيابة العامة انتظر انطلاق فصول المحاكمة، لأنني انا من رفع الدعوى القضائية لتوفري على الادلة وجميع القرائن الخاصة بالملف".

تبقى الاشارة الى ان قضية ما يعرف بحنان والفيزازي تفجرت قبل اشهر حينما وجهت حنان زعبول (20 سنة) عبر لقاءات اعلامية وتصريحات على مواقع التواصل الاجتماعي العديد من التهم للشيخ الفيزازي، بينها طردها من بيت الزوجية، والتسبب لها في اجهاض جنينها، وممارسة الجنس عليها باستعمال الفياغرا، ومحاولة اختطافها بالقوة والاغتصاب وتصوريها عارية.. وغيرها من التهم التي اخرجت الفيزازي عن صمته للرد عليها بقوة، قبل أن يقرر التوجه نحو النيابة العامة بطنجة ويرفع دعوى قضائية ضدها.

تبقى الاشارة الى ان الشيخ محمد الفيزازي متوقف عن الامامة بمسجد طارق بن زياد بحي كاسبراطا بمدينة طنجة منذ يوم 12 اكتوبر المنصرم الى"غاية ان يقول القضاء كلمته في الدعوى القضائية بينه وبين حنان زعبول" حسب ما جاء على لسان مصادر من وزارة الاوقاف



1.أرسلت من قبل amaghrabi في 24/02/2018 15:54
بسم الله الرحمان الرحيم.هذا الواعظ الوهابي المزور بدون شك سيعظ الناس ان شاء الله في سجن عكاشة,ولي اليقين حتى السجناء سيرفضون الاستماع الى خطبه الشيطانية التي يستمدها من الأفكار بن تيمية ومحمد عبد الوهاب وأضاف اليها طبعه الشيطاني الانتهازي الذي ينافق ويستغل المغاربة البسطاء المؤمنين .ولكن الله يجازين كل ظلام للعبيد

2.أرسلت من قبل Mohamed في 24/02/2018 18:42
ce personnage ne mérite même pas qu on parle de encore moins de présenter ses photos.sans interet

3.أرسلت من قبل Adam في 25/02/2018 09:40 من المحمول
المتشابهون في هذه الوجه الخبيث القذر لاشك فيهم من عبدة إبليس اللعين ، فالحذار كل الحذر منهم وخالفوهم ، في كل شيء

4.أرسلت من قبل أمل في 23/03/2018 16:03 من المحمول
الذين يحاربون الدين وأهله سجناء أفكارهم وحقدهم، هم المسجونون ولو كانوا طلقاء، ضيقوا الصدور ومحدودو الأفق ومتاجرون بضمائرهم، عقولهم محدودة ومعارفهم ناقصة وحججهم لاتقنع أحدا ومع ذلك يستميتون في ترديدها

تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح











المزيد من الأخبار

الناظور

المحكمة ترفع العقوبة الحبسية في حق ضابط بالقوات المساعدة بالناظور لتورطه في تسهيل تهريب المخدرات

الدريوش.. القاتل الصامت يرسل طفلا لمستعجلات الناظور وطاقم طبي ينجح في إنقاذه

مادة لزجة تنتشر بعرض سواحل الناظور تشل قطاع صيد الأسماك السطحية

شاهدوا.. مستشار جماعي ينتقد الخصاص المهول في معاهد التكوين المهني بالناظور

رئيس اللجنة التقنية بالإقليم يساءل مسؤولي البلدية حول إقصاء الملاكمة الناظورية من الدعم

حرب "الكيف" بالشمال.. سياسيون وأعوان سلطة أمام المحكمة

يهم حاملي الشواهد بالريف.. مباراة لتوظيف 365 منصبا بوزارة العدل