NadorCity.Com
 






نيبا: أنا لست ضد حراك الحسيمة وأساندهم وما عايرت الزفزافي حتى دخل الجامع


نيبا: أنا لست ضد حراك الحسيمة وأساندهم وما عايرت الزفزافي حتى دخل الجامع
ناظورسيتي: متابعة

قال نيبا الوجه المعروف على شبكات التواصل الإجتماعي في حوار له مع موقع فبراير، على أنه ليس ضد حراك الحسيمة وأنه يدهم مطالبهم

موضحا أن إنتقاده للزفزافي جاء بعد أن قام بالدخول والإحتجاج داخل المسجد





1.أرسلت من قبل Mohamed في 30/03/2018 11:36 من المحمول
Chkonhada????

2.أرسلت من قبل achabdan في 30/03/2018 13:58 من المحمول
هل هؤلاء هم محلليكم السياسيين يا ناظور سيتي من يكون هذا الدب الداشر حتى يقول هذه الخزعبلات في الرجال، وماذا يستفيد قراؤكم من كلامه

3.أرسلت من قبل allo في 30/03/2018 14:14
d apres ce video la facon de parlez de ce mec ,il est retarde mentale,et les marocain aime bien ce genre de caractere,qui parle pour ne rien dire,sans logique sans aucun sens,c est une specialite marocaine
ce monsieur parle de la mosque et l islame ,et tout ces video montre le contraire.est est un malade et son cerveau et ds ca ventre

4.أرسلت من قبل mighiss في 30/03/2018 16:35
العنطيز

5.أرسلت من قبل DAWLAT ALHA9 WA AL9ANON في 30/03/2018 18:08
AWADI ACHKON ANTA YA LAMWASSAKH KONTI AM3AH WALLA MAKONTICH RAK GIR wasakh , locan kayahtarmo almasjid maydiroch fiha dars adial lam3ayra malin lablad ,ajjama3 kayhadro fih a3la arrasol wa almot...yamwassakh

6.أرسلت من قبل Abouhajar في 31/03/2018 11:23 من المحمول
دعونا من استحمار الشعب
اقسم بالله انكم اعلام فااااااااشل
والله انكم ستسألون عن هذا امام ربكم

تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح











المزيد من الأخبار

الناظور

حركة متطوعون من أجل الناظور تخرج لغرس الورود إحتجاجا على تحويل حديقة إلى محطة لسيارات الأجرة

صور.. متشرد يعرض وكالة بنكية وسط الناظور للتخريب وتكسير واجهتها الأمامية

الناظوري "محمد عواج" يوشح بوسام الأكاديمي لدى وزارة "التعليم" بالجمهورية الفرنسية

شاهدوا سلسلة كارتونية جديدة مدبلجة إلى الريفية بعنوان "بويا ثامغاث ن باباس" بصوت حياة أبركان

مشهد صادم وسط الناظور.. متخلى عنه ينجو من الموت بسبب جرعة زائدة من السيليسيون

تعرفوا على فندق وسط الناظور أقام فيه زعماء تاريخيون أمثال نيلسون مانديلا وبوضياف والهواري بومدين

الناظور بين الماضي والحاضر.. هكذا كانت الساحة المحيطة بقصر البلدية وهذا مصيرها بعد زحف الاسمنت