نشطاء يدعون أثرياء الناظور إلى الاقتداء بسيدة أعمال في سطات تبرعت بمليار و500 مليون لدعم بنيات التعليم


نشطاء يدعون أثرياء الناظور إلى الاقتداء بسيدة أعمال في سطات تبرعت بمليار و500 مليون لدعم بنيات التعليم
ناظورسيتي: نسيم الشريف

دعا نشطاء من الناظور، عبر حساباتهم الشخصية في موقع التواصل الاجتماعي فايسبوك، أثرياء الإقليم، إلى الاقتداء بسيدة أعمال بسطات تبرعت بمليار و500 مليون سنتيم من مالها الخاص لدعم بنيات قطاع التعليم بإقليم سطات، وبشكل خاص في المناطق القروية.

وانتشرت تدوينات على منصات التواصل، دعا من خلالها أصحابها أثرياء إقليم الناظور ورجال أعمالها ومستثمريها، إلى الاقتداء بالسيدة المذكورة، وصرف بعض أموالهم في مصلحة المناطق المهمشة والتي تعاني خصاصا مهولات في المرافق الاجتماعية كالمستوصفات و المدارس.

واعتبر متدخلون، ان تمويل المشاريع التنموية والاجتماعي بأموال الأثرياء يعد بادرة طيبة ما دامت هذه التبرعات موجهة لخدمة الصالح العام وأمام عجز الدولة ومؤسساتها في انجاز عدد المرافق الحيوية، مؤكدين أن الحكومة وبعد فشلها في رهان احداث مستشفى للعلاج مرضى السرطان في الناظور أصبح من الضروري تدخل الخواص لتحقيق هذا الحلم الذي يراود أذهان أهالي الإقليم.

واعتبروا، انه لو تبرع كل واحد من بين الأثرياء الكثيرين الموجودين بإقليم الناظور بمبلغ من مالهم الخاص، لكان الإقليم غنيا بالعديد من المرافق الاجتماعية والمشاريع الاستمثارية التي طالما سكان المنطقة بتوفيرها، إلا أن توجيه هذه الأموال للاستثمارات الخاصة لاسيما العقارية منها، جعلت الإقليم يعيش ركودا اقتصاديا غير مسبوق ويسبح في بطالة ارتفعت نسبتها بكثرة في الاونة الأخيرة.

وكانت السيدة المذكورة، أكدت ان ما دفعها للمساهمة في إخراج حلم إنشاء ثانوية تأهيلية للوجود بسطات، “هو غياب هذا المرفق الحيوي بجماعتها، مما يدفع التلاميذ، وخصوصا الإناث منهم للإنقطاع عن الدراسة “، مبرزة أن هذا الامر آثر فيها كثيرا ودفعها للتفكير في صيغة تقرب المؤسسة التعليمية منهم وتحفزهم على التحصيل العلمي.

وعبرت المعنية بالأمر عن امتنانها للتعاطي الايجابي الذي حظيت به مبادرتها من لدن كافة المسؤولين، معربة عن تقديرها للمجهودات التي بدلتها السلطات الإقليمية وعلى رأسها عامل الاقليم، وكذلك العمل الدؤوب الذي قامت به مصالح وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي بسطات.

وأضافت السيدة نظير أن الضمانة الوحيدة لحماية الشباب من الإنحراف من كل الظواهر الاجتماعية المشينة، وتوفير أفضل الظروف لهم من أجل التعليم، داعية المواطنين الذين لذيهم القدرة والأريحية المالية للمساهمة في إنجاز مشاريع اجتماعية من هذا القبيل، وخصوصا بالعالم القروي والذي لا يزال في حاجة الى تظافر كل الجهود في سبيل تجاوز الخصاص المسجل على مستوى المرافق الاجتماعية.




1.أرسلت من قبل amaghrabi في 16/02/2019 17:40
بسم الله الرحمان الرحيم.امرأة مئربية قحة جميلة جدا وزادت جمالا وبهاء بهذه المبادرة المباركة التي تذكرني بفاطمة الفهرية رحمها الله ومحسنة وجدة وهي اليوم تسير والحمد لله في نفس النهج.وهناك حديث متداول لرسول ص "من سن سنة حسنة فلها اجرها واجر من عمل بها..."وهؤلاء النسوة المباركات الكريمات الطيبات سنن سنة حسنة رائعة في مغربنا الحبيب,واتمنى من قلبي ان تظهر ان شاء الله امرأة ريفية وسوسية وصحراوية وكثير من المغربيات والمغاربة يقتدون بهذا الأسلوب الجميل والسنة الجميلة والرائعة التي هي في المقام العالي لا يصلها الا من له جرأة او من لها جرأة عظيمة في نكران الذات والتضحية بالاموال الظائلة من اجل مصلحة عليا للمواطن والوطن.فمغربنا فيه كثير من الأثرياء الذين تعد أموالهم بالملايير ولكن نسمع عنهم في كثير من الاحياء عن احسانهم في المساجد,ولكن اليوم نحن في امس الحاجة في المدارس والمستشفيات فدولتنا أصبحت فاشلة وفقراؤنا اصبحوا يعانون ويعيشون في بؤس دؤوب.فاتمنى ان تكون هذه السيدة الجميلة والرائعة قدوة لنسائنا الثريات ولرجالنا الأغنياء ايدخلوا الى هذين الميدانين المدارس والمستشفيات ,سواء لبنائها او لاصلاحها او لتجهيزها ,وهذه السيدة لا تحتاج الى ان ادعو لها لان رسالتها وصلت الى خالقنا قبل ان تسلم الأموال الى المقاولة وصلت حينما باتت نيتها على هذه الفعلة الخيرية الرائعة

2.أرسلت من قبل موطفة بقنصلية مغربية في 16/02/2019 20:40
لو فرضت فيزا الدخول في الموانئ والمطارات علئ الاوروبيين الدبن يدخلون الئ المغرب كما تفعل تركيا 25 اورو للفرد وخصصت لبناء الطرق وتشييدها لمرافق اجتماعية في العالم القروي لمادا الصحافة لا يتطرقون الئ هدا الموضوع شكرا لمادا هولاء يدخلون مجانا والمغاربة فقط لطلب الفبزا اورو 150 قبل الحصول علئ القيزا سواء القيول او الرفض تصوروا معي كم مبالغ مالية تحنيها القنصليات الاوروبية بالمغرب

تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح











المزيد من الأخبار

المزيد 1

البرلمانية الناظورية ليلى أحكيم مرشحة بقوة للظفر بمقعد داخل المكتب السياسي للحركة الشعبية

محمد بوتخريط يكتب.. طرد مراسل القناة 2 من وقفة الناظور، هل هو إجراء "انتقامي" أو موقف مبدئي؟

المجلس الإقليمي للناظور يعقد دورة شتنبر العادية ويصادق بالإجماع على نقاط جدول أعمالها

في احتجاج غير مسبوق.. الناظوريون يعتزمون حلق رؤوسهم والخروج إلى الشارع لإيصال هذه الرسالة المأساوية