نساء الحسيمة في مقدمة وقفة احتجاجية يطالبن بفك الحصار الأمني وإطلاق سراح معتقلي حراك الريف


نساء الحسيمة في مقدمة وقفة احتجاجية يطالبن بفك الحصار الأمني وإطلاق سراح معتقلي حراك الريف
هشام أعناجي

في مشهد مثير، وبالرغم من الحصار الأمني لحيهم، تجمهر المئات من المحتجين تتقدمهم عدد من النساء ليلة اليوم الجمعة 9 يونيو الجاري، في وقفة إحتجاجية بشارع وزان بحي سيدي عابد، بالحسيمة، للمطالبة برفع الحصار الأمني وإطلاق سراح معتقلي الحراك بالريف وتحقيق الملف المطلبي الذي رفعه المحتجون منذ إنطلاق الاحتجاجات بالريف.

ورفع المحتجون شعارات من قبيل، "يا مخزن يا جبان شعب الريف لا يهان"، و"قال مولاي محند عبد الكريم الخطابي لا حل لا وسط في قضية الحرية"، و"بالروح بالدم نفديك يا ناصر"، و" حرية كرامة عدالة اجتماعية"، و"الموت ولا المذلة".

وعاين موقع "لكم"، عبر أشرطة الفيديو التي تبثه صفحات الفايسبوك بالحسيمة، إنزال أمني مكثف يحاصر وقفة المحتجين في كل الأحياء، بالإضافة إلى بعض الاحتكاكات بين المحتجين والقوات العمومية.

وجدد المتظاهرين مطالبتهم بإطلاق سراح جيمع معتلقي الحراك بالريف، مؤكدين على حفاظهم على السلمية في الاحتجاجات التي لم تهدأ بعد، رافعين شعار "سلمية سلمية لا حجرة لا جنوية"، وشعار "الشعب يريد سراح المعتقل"، إلى شعار "كلنا مناضلين اعتقلونا كاملين".



1.أرسلت من قبل عبدوا في 10/06/2017 02:20 من المحمول
.لااظن ان الخارجون هم من الريف الذي نعرف. الريفي لن يسمح لزوجته ل ابنته اواخته لخروج ومخالطة الرجال.
عجيب امر هؤلاء، اين هو حسكم الرجولي ياهل الريف

تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح