نجيب الزروالي في خطبة بعنوان رسالة إلى الذين اتخذوا مدريد وبرشلونة أوثانا تعبد من دون الله