ناقشا الإرهاب والتطرف والجريمة المنظمة.. الحموشي يستقبل سفير الولايات المتحدة الأمريكية في الرباط


ناظورسيتي -متابعة

في إطار تعزيز علاقات التعاون الثنائي بين البلدين في مختلف المجالات الأمنية وتطويرها، اجتمع عبد اللطيف الحموشي، المدير العام للأمن الوطني ومراقبة التراب الوطني، ظهر اليوم الخميس، بسفير الولايات المتحدة الأمريكية المعتمد في المغرب، دافيد فيشر، بحضور أطر تابعة للمصالح المركزية للمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني وممثلين لسفارة الولايات المتحدة الأمريكية في الرباط، لمناقشة مجموعة من المواضيع التي تحظى باهتمام مشترك.

وأفادت المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني في بلاغ بهذا الشأن أن مقرها في مدينة الرباط احتضن أشغال وفعاليات هذا الاجتماع الثنائي، الذي تناول فيه الجانبان كافة المواضيع الأمنية التي تحظى بالاهتمام المشترك، لا سيما آليات التعاون والتنسيق في مجال مكافحة مخاطر التهديدات الإرهابية والتطرّف العنيف والجريمة المنظمة وارتباطاتها المتزايدة، سواء في المحيط الإقليمي أو في منطقة شمال إفريقيا ودول السّاحل. كما استعرضا السّبل الكفيلة بتثمين هذا التعاون "النموذجي" في مجال مكافحة الإرهاب والتطرّف.


وأضاف البلاغ ذاته أن الجانبين تدارسا أيضا الآليات الكفيلة بتطوير وتدعيم مستويات التعاون الثنائي بين مصالح المديرية العامة للأمن الوطني والمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني والوكالات الأمنية الأمريكية، على الخصوص، في ما يتعلق بمكافحة المخاطر والتهديدات المرتبطة بالجريمة المنظمة العابرة للحدود الوطنية وسبل تبادُل الخبرات والتجارب بين المغرب والولايات المتحدة في هذا المجال.

وقد أشاد المدير العام للأمن الوطني ومراقبة التراب الوطني وسفير الولايات المتحدة الأمريكية في الرباط، وفق بلاغ المديرية العامة للأمن الوطني، في ختام اجتماعهما، بحصيلة "التعاون الإستراتيجي" بين البلدين في المجال الأمني وجدّدا عزم سلطات المغرب ونظيرتها في الولايات المتحدة الأمريكية على تطوير أشكال ومستويات هذا التعاون بما يسهم في إحلال الأمن والسلم العالميين.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح