ناصر الزفزافي يخضع لعملية جراحية بمستشفى محمد السادس بطنجة


ناظورسيتي: متابعة

كشفت مصادر إعلامية، نقلا عن مصدر من السجن المحلي طنجة 2، أن ناصر الزفزافي قائد حراك الريف، قد خضع صباح اليوم الإثنين لعملية جراحية بمستشفى محمد السادس بطنجة.

وأضاف المصدر ذاتها، أن العملية الجراحية المذكورة، خضع لها المعتقل المعني بالمنظار من أجل استئصال ورم بالمثانة البولية، وقد تكللت بالنجاح.

وأكد المصدرعينه، أنه سيتم توجيه عينة من الدم ومن الورم المستأصل لإخضاعها للتحليل، مع الاحتفاظ بالسجين المذكور بالمستشفى تحت المراقبة الطبية إلى حين شفائه.

وكان الزفزافي المحكوم بعشرين سنة سجنا نافذا على خلفية الاحتجاجات التي عرفتها الحسيمة والنواحي قد جرى نقله قبل ايام الى المستشفى قصد اخضاعه للفحوصات الطبيىة، بعد وعكة صحية المت به.


حري بالذكر أن أحمد الزفزافي، والد متزعم، "حراك الريف"، ناصر الزفزافي، سبق وأم كشف قبل أيام عن إصابة نجله بمرض جديد داخل سجن "طنجة 2" حيث يقضي عقوبة السجن رفقة عدد من رفاقه على خلفية أحداث حراك الريف.

وقال الزفزافي، الأب، إن نجله اتصل به وأخبره أنه "أصيب بمرض آخر يضاف لما يعانيه من أمراض منها مزمنة وأخرى يمكن معالجتها" دون أن يكشف عن المرض الجديد الذي أصيب به.

وأشار الزفزافي الأب أن ابنه المحكوم بـ20 سنة سجن، لم يكن يعاني من أي مشكل في التنفس قبل دخوله السجن، وأنه مؤخرا يعاني من وعكة صحية بسبب عسر في التنفس.

وأكد أحمد الزفزافي، إصابة ابنه بعدة أمراض اقتضت نقله للمستشفى من أجل الفحص والعلاج أكثر من مرة وقال إنها "كلها بسبب ما يتعرض له منذ اعتقاله".


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح