موظفوا القطاع العمومي يساهمون بثلاثة أيام من العمل في صندوق تدبير جائحة فيروس كورونا


موظفوا القطاع العمومي يساهمون  بثلاثة أيام من العمل في صندوق تدبير جائحة فيروس كورونا
متابعة

أقرت حكومة سعد الدين العثماني مساهمة من موظفي وأعوان الدولة والجماعات والترابية ومستخدمي المؤسسات العمومية، بقيمة أجرة ثلاثة أيام من العمل على مدى ثلاثة أشهر، توضع في الصندوق الخاص بتدبير جائحة فيروس كورونا “كوفيد 19”.

وجاء ذلك في منشور جدديد لرئيس الحكومة، موقع بتاريخ اليوم 14 أبريل، استجابة لما أعربت عنه المركزيات النقابية الأكثر تمثيلا من رغبتها في الإنخراط في دينماية التضامن والتكافل، كما جاء في الوثيقة.

ووفقا للمصدر ذاته، فقد تقرر أن يتم الإسهام بأجرة ثلاثة أيام، أي يوم عمل عن كل من أشهر أبريل وماي، ويونيو، يتم اقتطاعها من الأجرة الصافية من الضريبة على الدخل والإقتطاعات المتعلقة بالتقاعد والتعاضد، ليتم تحويلها إلى صندوق كوفيد 19.

وكان الملك محمد السادس قد أمر منتصف شهر مارس الماضي بإحداث الصندوق المذكور، لتمويل جميع التدابيرالتي ستتخذها الدولة لمواجهة الأزمة المرتبطة بالجائحة، حيث تمكن الصندوق حتى متم الشهر، من جمع 18 مليار درهم، وفق بيانات خزينة الدولة.




تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح