موجة غضب وسط النشطاء بعد اتهام نيني للزفزافي بالتجول في يخوت المهربين رفقة الفتيات لما كان المغرب يغلي


موجة غضب وسط النشطاء بعد اتهام نيني للزفزافي بالتجول في يخوت المهربين رفقة الفتيات لما كان المغرب يغلي
متابعة

نشر رشيد نيني مدير نشر جريدة الأخبار عمودا ضمن ركن في سياق الحدث بذات الجريدة، خصصه للرد على ناصر الزفزافي القائد الميداني لـ "حراك الريف" حين أعلن تضامنه مع توفيق بوعشرين مدير جريدة أخبار اليوم، وقد أورد نيني في مقاله مجموعة من المعطيات حول الزفزافي، وهيا المعطيات التي أججت غضب عدد من النشطاء الذين اعتبروها مجرد تهم ومغالطات.

وجاء في مقال نيني أن "الفيدور السابق ناصر الزفزافي أصبح يعتقد أنه يمتلك حق تنقيط الصحافيين ومنحهم شهادات حسن السيرة والسلوك، وهو الذي لم يتجاوز مستواه الدراسي الإعدادي فيما مستواه الثقافي لا يتعدى ما تلقفته أذانه من أفواه فهلوي قناة المنار والحزيرة."

وأضاف نيني "أن تضخم الأنا عندي الزفزافي وصلت لدرجة أصبح يعتقد معها أن إعلانه الإحترام لصحافي معين ونزعه عن أخر أمر ذو أهمية، والحل أن الزفزافي ليس سوى "دمية" كانت في يد الياس العماري، يحركها بواسطة رجل قشه البرلماني الحموتي لتأجيج الأوضاع في الريف من أجل اسقاط الوالي اليعقوبي لكي يتمكن الياس من وضع وال على قد يديه يمكنه من الاشتغال معه على مستوى الجهة لتنزيل المخططات الجهنمية لرئيسها، التي ظهر بعض من أثارها في الصفقات التي فوتها العماري لشركيه بناني."

" وأبز نيني في ذات المقال أت وهذا بالضبط ما أسره الزفزافي لمحاميه زيان وشارية قبل أن يتراجع بجبن ويسحب كلامه ومعه نيابتهما عنه، غير أن المخطط فشل وتم سجن الزفزافي ورفاقه، وفر منهم من فر خارج المغرب،وعادة الحياة إلى طبيعتها في الريف."

وقال نيني ضمن مقاله، عندما كان المغرب يغلي سنة 2011 كان الزفزافي يتجول على متن يخوت أصدقائه المهربين في سواحل الريف برفقة فتيات، فيما كنا نحن في السجن بسبب الرأي، وعندما احتاجه إلياس العماري لكي يضغط به على الدولة أتى به من محل لإصلاح الهواتف نفخ فيه من أباطليه وصنع منه بطلا من ورق ما لبث أن تخلى عنه مثل "كلينكس" مستعمل.

واليوم يأتي الزفزافي إلى قاعة المحكمة، وعوض أن يدافع عن نفسه يقرر الدفاع عن صحافي متابع بجرائم أخلاقية وجنزية، معتقدا أنه يسدي إليه خدمة جليلة، والحال أنه يغرق الشقف له ولنفسه.

واختتم نيني بالقول: لسنا من هواة جلد المعتقلين على اختلاف تهمهم، رغم أن بعضهم لم يقصر في حقنا عندما كنا معتقلين بسبب الرأي، وإذا لم نكن هواة الجلد فإننا أيضا لسنا من هواة تلقي الدروس ممن لا مستوى ولا تاريخ ولا أخلاق لهم، لذلك فمن قرر يلوك سيرتنا مرددا الأباطيل والتهم فسنرد كيده في نحره بأقصى وأفظع مما يتصور.

وإعتبر مجموعة من النشطاء أن مقال نيني ليس إلا محاولة منه لتشويه إسم ناصر الزفزافي أحد قياديي حرك الريف، وأن هذا المقال بعيد عن أخلقيات مهنة الصحافة، فيما قام مجموعة من النشطاء بإطلاق حملة على الفايس بوك لمقاطعة رشيد نيني.



1.أرسلت من قبل amazigh في 27/03/2018 03:07
il y a nini de drogue et nini d abuse d information corruption et menace les gens par des dossiers pour avoir l argent ca en usa il l appelle white colar crime tres tres dangereux d un simple criminel qui agress ou vole et tu ete a la prison pour abuse et chantage et fausse information ou information fabrique pour abuse les citoyens,et pas pour tes opinion.de plus tu travaille pour la DST et bou 20 travaille pour le prince hichame,

2.أرسلت من قبل zmagra في 27/03/2018 03:18
pour nasser il a juste le primer mais ces discours plus forte que les imbecile qui ta donne le doctorat,apres ton travaille en espagne ds les laveur d assiete des espaniole et ramasser les fraise avec tes semblable sans niveaux.nasser et plus inteligent que toi il save reparer les PC les smart phone et un activiste sociale connu ds le monde meme en wekipidea communite europien usa canada chine russe ect
qui connais nini
nasser et en prison et ne peut pas te rependre,j aime bien que les journaliste de rif te donne une lecon comment etre un homme et faire le namima d un homme grand comme nasser qui est absent
nini a eu sont diplome de docteur grace a sont journale pas avec sont niveau
tout ces ecriture sont agressive il est jalous et criminel
si tu ete un vrais journaliste tu n allez pas vivre avec les haragas avec un diplome de licence,sa montre ton niveau
tu ne va pas change
ne lise pas ces journales laissez la DST l achetez

3.أرسلت من قبل loubna في 27/03/2018 03:26
nini tu etre malade de touche au rifin,nasser abdelkarim katabi jaloul ect sont des ligne rouge,tu va avoir des millions de bon reponse par tout ds le monde
tout ce que je sais de toi tu ete harage et tu travaille ds les toilettes d espagne,avant d etre expulse ,et apprendre a ecrire ds les journaus et devenu un homme d affaire grace a l argent qui vien de............. le reste tu le connais entre nous la meme chose avec ton ami enemy pour l instant b 20
les journaliste libre et respectable ne parle pas comme des hommes qui nettoye des derrire d espane ,de plus nasser ne la jamais fait malgre sont niveaux tres grand ds la communication

4.أرسلت من قبل الوعماري في 27/03/2018 06:50 من المحمول
اكبر واحد طالع ليه الجوك حاليا في مجال الابتزاز والتلميع لمن يدفع اكثر هو هذا الاقرع الذميم الوجه للاشارة فاخته كانت موظفة شبحا في قناة الثامنة لما يزيد عن اربع سنوات وذلك لما له من علاقات خبيثة مع من هم اخبث منه

5.أرسلت من قبل Azar في 27/03/2018 10:26 من المحمول
ما قاله نيني صحيح وواضح لكل عاقل يحكم بعقله وبصيرتة مجردا من العنصرية الحقد الدفين الذي يضمره الزفزافي واعوانه فما تالرفزافي الاجاهل لا يقدر العواقب وليس له أدنى مستوى من التبصر

6.أرسلت من قبل Mohcen في 27/03/2018 10:43 من المحمول
نيني اسم على مسمى دون مستوى لا يستحق تعليقا
اما الزفزافي كذالك اسم على مسمى زفزف يزفزف فعل وفاعل له كل الاحترام والتقدير
نيني يانيني تاريخك معروف ومستواك كذالك

7.أرسلت من قبل البغدادي في 27/03/2018 14:31 من المحمول
نيني مخادع وحقير واقرأوا كيف انقلب على المقربين منه لما كان مديراً لجريدة المساء.
بعد شهور جاء يحدثنا عن الزفزافي. وأنت يانيني ماذا قدمت غير نهاقك شوف تشوف وماشفنا غير الكلام الخاوي!

تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح