مواطن يحكي قصة إنقاذ زوجته وجنينها مجانا بمستشفى مليلية بعد أن طلب منه أطباء المغرب 15 مليون سنتيم


مواطن يحكي قصة إنقاذ زوجته وجنينها مجانا بمستشفى مليلية بعد أن طلب منه أطباء المغرب 15 مليون سنتيم
الياس حجلة

تداول نشطاء على موقع التواصل الاجتماعي "فايسبوك"، فيديو لمواطن مغربي من مدينة بركان صوره قرب المستشفى المحلي بمدينة مليلية المحتلة يحكي فيه قصة انقاذ زوجته وجنينها من موت محققا مجانا بعد أن طلب منه الاطباء في المغرب مبلغ 15 مليون سنتيم.

وقال المواطن في الفيديو ان جنينه كان يعاني من مشاكل صحية داخل الرحم طلب منه الاطباء بالمغرب لعلاجه مبلغ 15 مليون سنتيم الا انه لم يجد المبلغ المذكور وقام بنقل زوجته الى مدينة مليلية حيث تلقت زوجته وجنينها الرعاية الطبية اللازمة كما تم نقل جنينها الى مدينة غرناطة للعلاج دون ان يطلب منه اي مبلغ مالي .

تابعوا الفيديو




1.أرسلت من قبل هشام في 23/05/2017 12:10 من المحمول
سنين اهما تيضحكو علينا وأول جزار بوشطروش في ايام السبعينات تتمشي عندو الحسني ويجري عليك بالفن تيقول أجي العيادة اديالي ملي تتخرج من العيادة ديالو تيسفطك الصيدلية التحت تيجبد منك درهم 600 غير حيت انت فيك الحمى
اما دبا ولو تيهضرو من مليون الفوق

2.أرسلت من قبل Samir في 23/05/2017 12:12 من المحمول
had anas fihom insania

3.أرسلت من قبل يامنت في 23/05/2017 12:38 من المحمول
نعم اخي الكريم هنا في ألمانيا يعالج المريض و يداوى اولا وإذا لم يكن لديك بطاقة أو مال دفعت الدولة عنك

4.أرسلت من قبل ABRIDA.DAZIRAR في 23/05/2017 12:39
أهذا هو الإسلام ؟

إِذْ تَبَرَّأَ الَّذِينَ اتُّبِعُوا مِنَ الَّذِينَ اتَّبَعُوا وَرَأَوُا الْعَذَابَ وَتَقَطَّعَتْ بِهِمُ الْأَسْبَابُ (166) وَقَالَ الَّذِينَ اتَّبَعُوا لَوْ أَنَّ لَنَا كَرَّةً فَنَتَبَرَّأَ مِنْهُمْ كَمَا تَبَرَّءُوا مِنَّا ۗ كَذَٰلِكَ يُرِيهِمُ اللَّهُ أَعْمَالَهُمْ حَسَرَاتٍ عَلَيْهِمْ ۖ وَمَا هُم بِخَارِجِينَ مِنَ النَّارِ (167)


5.أرسلت من قبل Adam في 23/05/2017 12:45
المغرب أكبر سجن في العالم ، والسبب هو ثقافتة الإسلامية التي لا تعرف معنى الرحمة والحب والمحبة
يقول عنا الكتاب المقدس "آية (مت 7: 16): مِنْ ثِمَارِهِمْ تَعْرِفُونَهُمْ. هَلْ يَجْتَنُونَ مِنَ الشَّوْكِ عِنَبًا، أَوْ مِنَ الْحَسَكِ تِينًا؟ "

6.أرسلت من قبل kh في 23/05/2017 12:52
هل الزفزافي ناصر له حق ام لاء

7.أرسلت من قبل ألمانيا| جمال بوشيخي في 23/05/2017 12:57 من المحمول
تعرفون لماذا قال الزفزافي أن الإستعمار أهون؟؟
هاهو الجواب...
لكن ومع ذلك لا نرضى لأنفسنا بالإستعمار ... إستفيقوا يا مسؤولي هذه البلد

8.أرسلت من قبل علي ناصر في 23/05/2017 13:34
السلام عليكم،
لا اشاطر الأخوين عن الأمور الدينية ولكن سأحكي لكم قصة وقعت لي ذات فجر عندما الم مغص بابنتي : توجهت اول الامر الى مستعجلا ت المستشفى الحسني فوجدت به طبيبا لا يحمل من هذه الصفة الا الاسم، اولا لم يتركنا حتى نفسر له ما الم بالبنت حتى كتب ورقة وأعطاها لبنت أنا على يقين انها متدربة في مهن التمريض او متطوعة بالهلال الأحمر حيث أمرتني بالذهاب الى المختبر كي اجلب منه أنبوب أخذ الدم للتحليل، نظرا لازدياد الم البنت ذهبت مسرعا وانا شيخ في السبعين من العمر ووجدت المكلفة بالمختبر في سبع نومات، استعملت الجرس فأقبلت وحالها يقول لماذا ايقظتني من النوم، تسلمت مني الورقة وناولتني أنبوب كان من الممكن ان يكون في المستعجلات تفاديا لتفاقم حالة المريض، رجعت والطبيب ووجدت الطبيب يتعامل مع الكل بطريقة لاانسانية، استلمت للامر وقدمت عينة الدم للمختبر وقيل لي ان ارجع للمستعجلات للاداء، هناك وجدت القابض أيضا يغط في النوم وأضواء المصلحة غير مشتعلة، أخذت نتيجة التحليل لما رأيت طريقة التعامل من طرف الطبيب وانصرفت قاصدا مصحة خاصة علني اجد فيها معاملة أحسن مقابل الدفع، كم كانت دهشتي كبيرة لما ولجت ووجدت الحارس يلعب بالكمبيوتر ولا احد بالمستعجلات، نودي على الطبيب المداوم، قدم بِعد ما يزيد عن الربع ساعة وأخبرني انه لا يمكنه فحص المريضة كوّن الفحص بالصدق غير متوفر، خرجت قاصدا مصحة اخرى فخرج الي البواب وقال لي ان المصلحة ليس بها مداومة، وقصدت مصحة ثالثة حيث اخيراً وجدت شخصا متفهما وطاقما مناسب للمستعجلات،
ارى أني اطلت الكلام ولكن أظن ان من وراء هذه الرسالة إعلام القائمين على الشأن الصحي بالناظور انهم مسؤولون امام الله لأنهم يقصرون في اداء مهامهم كل حسب درجة مسؤوليته، وكذلك الوزارة الوصية التي لا تراقب ما يجري بالمصحات الخاصة بالناظور والتي اغلبها لا تحمل الا الاسم

9.أرسلت من قبل Nouredine في 23/05/2017 16:17 من المحمول
Kayen jm3ia 3andna f mlilia li momken ytkalfo b mratek f malaga b logha o kolshi

10.أرسلت من قبل amine في 23/05/2017 16:24
عاشت اسبانيا عاش خوان كارلوس واجمع كلشي علاش كتستثني كلشي شفارمن الصغير حتي لكبير. اش من محمد السادس.انا اختي دارو ليها عملية في ملغا ب 34 مليون يا عباد الله. والله ما خلصت ولا درهم الا. صحيح مه المسلمون . اما نحن فلم يبقى لنا سوى الاسم. لعنة اللة على هذا القوم الضالم .والله يا انهار ينطقو بالشهادة اجمعو لعرب في طارو دزبال ويرموهوم في لبحر

11.أرسلت من قبل Sadki في 23/05/2017 20:51 من المحمول
Le traittemant avan l argen le malade Est tres important que l argen. Au maroc ds un pays musulman c Est l envres

12.أرسلت من قبل Rifi في 23/05/2017 21:55 من المحمول
عاد اقول مليلية مغربية لا لا لا

13.أرسلت من قبل حفار القبور في 23/05/2017 23:40 من المحمول
الاسبان لديهم قلب حنون
اما العربوش ديالنا القلب ديالهم قاسح بحال الحجر
مزال كتقولو باللي الحسيمة انفصاليين راهم ماشي غادي تنفصل او صافي والواحد غادي يهرب فين مايسمعش على المغرب

14.أرسلت من قبل Zawi في 24/05/2017 14:39 من المحمول
Awedi tashabli chi rajel basah mnin b9it tgol moha 6 3raftek bhalk bhal l3ayacha

15.أرسلت من قبل hind في 25/05/2017 00:04
كان ابني الرضيع يعاني من الم في احدى اذنيه قصدت طبيب الاطفال بوشطروش الحسن بعد فحصه وصف لي دواء عبارة عن ثلاث ابر واحدة في اليوم حقن واحدة في الليل التقيت بصديق لي ممرض رحمة الله عليه حكيت له مرض ولدي واطلعته على وصفة دكتورنا الابرالثلاثة فاستغرب لما قرأ نوع الابر ونصحني بان لا احقنها لرضيعي لانهاخطيرة وفي الصباح اتجهت الى طبيب في مليلية وبمجرد قراة وصفة جزارنا وليس طبيبنا سالني هل حقنتها له قلت له واحدةفقط اتدرون ما ذاقال لي بالحرف لو حقنت له ثانية لفقد سمعه ١٠٠ في ١٠٠ ووصف لى دواء مشروبا فشفاه الله اعلموااخواني القراء اناغلبية اطباء الناظور همهم المال ولا يجتهدون في مهنتهم بتتبع تطورات واكتشافات الطب رحم الله ا لدكتور الحاج احمد الثقة المعروف قيد حياته بالدكتورالمراكشي اخلص طبيب لمهنته عرفته

تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح