مهنيو سيارات الأجرة الكبيرة بالناظور يدخلون في اعتصام ليلي ضد قرارات السلطات ويهددون بالتصعيد


ناظورسيتي | محمد العبوسي


دخل مهنيو قطاع سيارات الأجرة بمدينة الناظور في اعتصام ليلي منذ يوم أمس السبت 24 أكتوبر الجاري، بعد أن نظموا وقفة احتجاجية على ما وصفوه بالظلم في حقهم، جراء منعهم من العمل على نقل المواطنين صوب وجهات خارج إقليم الناظور، بعد قررت السلطات الإقليمية بالإقليم فرض حجر صحي جزئي، بسبب تفشي جائحة فيروس كورونا المستجد.

وأكد عدد من السائقون بـ"استغراب"، في تصريحاتهم لـ"ناظورسيتي" كيف يتم منعهم من التنقل خارج المدينة والإقليم، ومنعهم من الحصول على الورقة الاستثنائية إسوة بالركاب، في حين يتم استقبال سيارات الأجرة القادمة من وجهات مختلفة، خاصة مدن الريف بكل من إقليمي الدريوش والحسيمة، دون مبرر، ولا يتم فرض أي قرار عليهم من القرارات المفروضة على سيارات الأجرة الناظورية.

وأشار المحتجون أن الحل لفض الاعتصام الاستجابة الفورية لمطالبهم، والمتمثلة بالدرجة الأولى في عدم فرض ورقة التنقل الاستثنائية على سائق سيارات الأجرة، والسماح له بالعمل في أي خط يرغب فيه، على غرار سيارات الأجرة بإقليمي الحسيمة والدريوش، ومراقبة حافلات النقل العمومي عوض سيارات الأجرة التي اكتوى أربابها بنار الأزمة وتأثر القطاع بسبب الجائحة.

إلى ذلك دعا المهنيون عامل الإقليم، علي خليل، التدخل العاجل والفوري، من أجل إيجاد حل صائب للإشكال القائم لحدود الساعة، مراعاة للظرفية التي يمر بها الناظور منذ يوم إعلان تطبيق الحجر الصحي الجزئي، وانهاء معاناة سائقي سيارات الأجرة الذين لا حول لهم ولا قوة، مؤكدين مواصلتهم لجميع الأشكال الاحتجاجية، مع التصعيد في حال تجاهل مطالبهم.










































تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح