مهاجر ناظوري "ينتفض" بسبب القرار المفاجئ بإغلاق الحدود ويهدد بعدم العودة إلى أرض الوطن


ناظورسيتي

انتفض مهاجر مغربي مقيم باسبانيا، بسبب قرار الحكومة المفاجئ، والمتعلق بإغلاق الحدود وتعليق الرحلات الجوية من وإلى فرنسا وإسبانيا.

ووجه المهاجر المذكور انتقادا لاذعا للحكومة بسبب قراره الارتجالي والمفاجئ، وعدم وضع إعلان مسبق بخصوص إغلاق الحدود وتعليق الرحلات، ومنح المهاجرين الراغبين في العودة مهلة لذلك.

وأوضح ذات المتحدث، أنه حل فجر اليوم الاثنين، وأصبح بسبب القرار الحكومي مضطرا للعودة غدا الثلاثاء قبل منتصف الليل، وهو الوقت المحدد لإغلاق الحدود.

وأشار المهاجر المذكور أنه كان قد قام باقتناء التذكرة ذهابا وإيابا، إلا أن القرار الحكومي تسبب له في خسارة مبلغ تذكرة الإياب.

وأضف المتحدث ذاته بحرقة، أن زيارته للمغرب كانت لدواعي عائلية محضة، حيث أنه لم يعانق والدته لمدة طويلة، وأنه كان بصدد قضاء بعض الأسابيع برفقتها.

وأشار إلا أنه بسبب القرارات المفاجئة للمسؤولين الحكوميين وفشلهم في التواصل خصوصا فيما يتعلق بالتدابير المتخذة بخصوص جائحة فيروس كورونا، قرر عدم العودة إلى أرض الوطن، حيث هدد بقطع أي صلة بالوطن.


يذكر أن الحكومة المغربية قررت عشية اليوم الإثنين 29 مارس الجاري، تعليق الرحلات الجوية من وإلى فرنسا وإسبانيا، وذلك بسبب تفشي فيروس كورونا والسلالات المتحورة.

وشمل قرار تعليق الرحلات الجوية جميع شركات الطيران التجارية، حيث سيدخل القرار حيز التنفيذ ابتداء من يوم غد الثلاثاء 30 مارس الجاري.

وكانت السلطات المغربية علقت الرحلات الجوية مع 37 دولة بسبب استمرار تداعيات فيروس كورونا، وخوفا من تسلل سلالات فيروس كورونا المتحورة إلى المغرب.

وكان المغرب قد قرر تعليق الرحلات الجوية بينه وبين مجموعة من الدول، وذلك لاحتواء فيروس كورونا.

وأخبرت السلطات المغربية سفارات الدول التي يشملها تعليق الرحلات بقرار المغرب الجديد، خصوصا لظهور سلالات متحورة جديدة لفيروس كورونا بها.




تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح