مهاجر مغربي يواجه 23 سنة سجنا بعد قتله متقاعدا بإسبانيا بسبب "البارانويا"


ناظورسيتي -متابعة

يطالب المدعي العامّ في محكمة بإقليم كاتلونيا بالحكم على متهم مغربي مختل عقليا بـ23 سنة نافذة على الأقلّ، ريثما يصدر قرار هيئة المحلفين المكلفة للفصل في القضية.

وكان المهاجر المغربي "م. ر." (41 سنة) قد وجّه، في 29 أبريل 2019 طعنات قاتلة لمتقاعد إسباني في منطقة "فيغيريس"، التابعة لمحافظة "جيرونا" في إقليم كاتالونيا.

وأفادت مصادر إعلامية محلية بأن المتهم لم يقدّم خلال التحقيق معه مبرّرات لدوافعه للإجهاز على الجاني، مبرزة أنه يعاني من أعراض أمراض نفسية.

وأجهز المتهم على الضحية بسكين كان قد اقتناه لاستعمالات منزلية، قبل أن يُجهز به على المتقاعد الإسباني، الذي كان برفقة أصدقاء له في البلدة المذكورة.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح