مهاجر مغربي يرتكب جريمة قتل في حق صديقه لأنه كان سعيدا


مهاجر مغربي يرتكب جريمة قتل في حق صديقه لأنه كان سعيدا
ناظورسيتي: متابعة

اعترف شاب مغربي، يدعى سعيد.م يبلغ من العمر 27 سنة بقتله لصديقه الايطالي المدعو ستيفانو ليو، طعنا بسكين مطبخ.

وكشفت وكالة الانباء الايطالية"أنسا"، أن المهاجر المغربي أقر بكونه كان يرغب في قتل شخص ما قبل ارتكابه للجريمة.

وقال المصدر نفسه، أن المشتبه فيه، الذي سلم نفسه في نهاية الأسبوع، قال خلال التحقيق معه إنه "قتل الضحية لأنه كان يبدو سعيدا و لم يستطع مقاومة سعادته".

وأشار في اعترافاته التلقائية أمام الشرطة إلى أنه أراد "أن يقتل شخصا و أخذ كل ما يملك منه، أبناءه و أصدقائه و أقربائه".

ودخل سعيد.ة في أزمة نفسية بعد طلاقه من زوجته قائلا "إن أسوأ شيء قد يقع لك هو أن تعلم بأن ابنك البالغ من العمر أربع سنوات ينادي صديقا لشريكتي السابقة بـأبي".

ويشار إلى أن السلطات الإيطالية، عثرت على الضحية في نهر بو بمدينة تورين في شهر فبراير الماضي.





تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح