من بين اسباب محاكمة حوليش.. تضييع ملايين الدراهم على جماعة الناظور وعدم احصاء الملزمين بمختلف الرسوم المحلية


ناظورسيتي: مهدي عزاوي

من بين الملاحظات التي من خلالها تم متابعة سليمان حوليش رئيس جماعة الناظور، بالمحكمة الإدارية بوجدة بمقتضى المادة 64 من القانون التنظيمي الخاص بالجماعات، عدم اتخاذ الرئيس للإجراءات اللازمة للقيام بعملية إحصاء الملزمين بمختلف الرسوم المحلية بتراب الجماعة، ما جعل جميع لوائح الملزمين غير محينة وغير شاملة، مما لا يمكن حصر عددهم الحقيقي وبالتالي يضيع على الجماعة عدة مداخيل، تقدر بالملايين

فيما تضمن التقرير ملاحظة اخرى، تؤكد عدم اتخاذ التدابير اللازمة في حق المتقاعسين من الملزمين بالرسم على الأراضي الحضرية غير المبنية وعدم اصدار اوامر بالإستخلاص وإرسالها الى القابض للتكفل بها ومباشرة تحصيلها، وذلك خلافا لمقتضيات القانونية والتنظيمية الجاري بها العمل في هذا الميدان، ما ضيع على الجماعة 17 مليون و 935 و344 مليون درهم.

في ملاحظة اخرى سجلتها اللجنة المكلفة بالمراقبة، وجود عدد من الاختلالات بخصوص تدبير الرسم على الأراضي الحضرية غير المبنية، ما جعل الجماعة تفقد مداخيل مهمة اخرى







تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح











المزيد من الأخبار

المزيد 1

البرلمانية الناظورية ليلى أحكيم مرشحة بقوة للظفر بمقعد داخل المكتب السياسي للحركة الشعبية

محمد بوتخريط يكتب.. طرد مراسل القناة 2 من وقفة الناظور، هل هو إجراء "انتقامي" أو موقف مبدئي؟

المجلس الإقليمي للناظور يعقد دورة شتنبر العادية ويصادق بالإجماع على نقاط جدول أعمالها

في احتجاج غير مسبوق.. الناظوريون يعتزمون حلق رؤوسهم والخروج إلى الشارع لإيصال هذه الرسالة المأساوية