مقهى إثران متنفس جديد بعبق زغنغاني أصيل يطل على ساكنة أزغنغان وزوارها


مقهى إثران متنفس  جديد بعبق زغنغاني أصيل يطل على ساكنة أزغنغان وزوارها
مادة اشهارية

بحضور عدد من الأصدقاء والضيوف افتتح مساء الأحد 22 شتنبر 2019 بمدينة أزغنغان مقهى إثران ، المتواجد بشارع محمد الخامس رقم 100 على مقربة من المسجد الرئيس بالمدينة.

و تشكل مقهى “إثران ” بموقعها المتميز وسط المدينة وتصميمها البديع وحلتها الجذابة إضافة نوعية لسلسلة المقاهي الراقية بأزغنغان ، وفضلا عن الأثمنة المناسبة التي تقترحها مقهى إثران”، يحاول هذا المشروع أن يكون وِجهة وقبلة مفضلة للأحباب والأصدقاء وعشاق الذوق الرفيع والراغبين في الاستمتاع بجلسة هادئة ومريحة مع ديكورات ولوحات مفعمة بالجمال والرقي .

صاحب المقهى قال في تصريح للموقع إن المشروع يعد متنفسا جديدا لأبناء أزغنغان وزوارها بطابع و هوية مغربية من حيت الاثاث و الديكور ، و يضيف المرابط ان المشروع إضافة نوعية و تعزيز للعرض الخدماتي بالمدينة

ويوفر مقهى إثران خدمات عديدة للزبناء من قبيل خدمة الاتصال بالأنترنت (الويفي ) . وفضاء داخلي بدون تدخين وصالة مخصصة للاجتماعات موضوعة رهن إشارة الجمعيات كما أن المقهى التي تضم فضاء داخليا بتصميم بديع و طابقا علويا مطلا على الشارع الرئيسي و فضاء خارجيا برونق خاص توفر بمعداتها وتجهيزاتها الحديثة أنواعا مختلفة من الحلويات ووجبات الفطور بالإضافة الى كل المشروبات التي تروق كل الاذواق بنكهة عصرية. يسهر على تقديمها للزبناء طاقم محترف راكم خبرة طويلة في مجال المقاهي .

ويعتبر مقهى إثران اسهاما متميزا بمدينة أزغنغان في مجال تطوير المقاهي وتوفير فضاء جميل يرتاده الزوار ويكون ملتقى للأحباب والأصدقاء.فلا تتردوا في زيارة هذا الفضاء الجديد.

















































































































































تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح